المرجع الموثوق للقارئ العربي

خطبة محفلية قصيرة عن المعلم

خطبة محفلية قصيرة عن المعلم ودوره الكبير في تربية الأجيال وتنشئتها، هو ما يكثر البحث عنه مع اقتراب يوم المعلم العالمي، ولأنّ للمعلم مكانةً عظيمة وأثر ودور كبير في المجتمع، فإنّ العالم في يومه يتذكّر فضله ويحاول أن يرد له ولو شيئًا بسيطًا من فضله، وفي يوم المعلم تكثر الاحتفالات بالمعلمين وتُلقى الخطب المحفليّة عن افضل المعلم ودوره ومكانته، وهو ما سيقدّمه موقع المرجع في هذا المقال.

ما هي الخطبة المحفلية

إنّ الخطبة المحفلية هي الخطب التي ترتبط وتختصّ وتتحدّث في موضوعٍ معيّن ومحدد، كخطبة محفلية قصيرة عن المعلم، وهي تتعلّق بمناسبةٍ معيّنة تتمحور حول أمرٍ مهمٍّ للغاية، فالخطبة المحفلية تحتاج مناسبة ما لتتحدّث حول أمرٍ ما، وتختلف موضوعات الخطب المحفليّة، وهذا يعتمد على المناسبة التي تُلقى فيها أو تُكتب من أجلها، فقد توجد الخطب الدّينية التي ترتبط بمواضيع تخصّ المواضيع الدّينية أو المناسبات الدّينية، كخطبة محفلية عن المولد النبوي الشريف، أو خطبة محفلية بقدوم عيد الأضحى المبارك، وقد تكون الخطبة المحفلية وطنيّة كأن تكون خطبة محفلية باليوم الوطني، ومنها ما يعالج قضايا المجتمع فتسمّى اجتماعيّة، ولهذا فإنّ الخطب المحفليّة تكون مرنة وواسعة المجال وبالإمكان استخدامها في شتّى المواضيع والمناسبات.[1]

شاهد أيضًا: كلمة عن يوم المعلم قصيرة 2021

عناصر الخطبة المحفلية

قبل أن يتمّ المرور على خطبة قصيرة عن المعلم من الضروري أن تُعرف عناصر الخطبة المحفلية، فعند كتابة الخطبة المحفلية على الكاتب أن يضمن توافر بعض الشّروط والعناصر الرئيسة للخطبة، قبل أن يبدأ يختار الموضوع الذي ستدور حوله، ويقوم بجمع كلّ المعلومات الممكنة حوله، ويطّلع على الهيكليّة الصحيحة للخطبة المحفلية، وعناصرها الأساسية التي يجب أن تتضمّنها أي خطبة محفلية هي:

  • المقدمة: مدخل الخطبة ومفتاحها، وغالبًّا تكون في بدايتها حمد الله وشكره والثّناء عليه، ثمّ بعض العبارات القوية التي تشدّ السامع وتهيّئه للدّخول في الموضوع الأساسي.
  • العرض: هو أطول عنصر في الخطبة وهو جسدها، ولا بدّ أن يكون الأكبر بين العناصر الأخرى، يحتوي الموضوع الأساسي الذي تدور حوله الخطبة، ولا يتمّ الاستغناء عنه أبدًا فبدونه لا توجد خطبة، ومن الضّروري أن يمتاز بترابط الجمل ووحدة الموضوع والأدلة والشّواهد.
  • الخاتمة: تتضمّن الخاتمة الخلاصة النّهائيّة للموضوع، وهي تمثّل نتيجة الخطبة والهدف المُراد إيصاله للنّاس، تمتاز بقصرها وقوّتها.

شاهد أيضًا: كلام عن يوم المعلم العالمي 1443 ، أجمل عبارات وكلمات عن عيد

خطبة محفلية قصيرة عن المعلم

المعلم صاحب المهنة الأرقى والأسمى، وهي مهنة التعليم وإيصال العلم، والمعلم أمل الأمم في وصولها للتّطور والتّقدم، فهو يربي الأجيال ويصنع العقول، ويحوّل الجاهلين مُتعلّمين، والمعلّم نبع ماءٍ صافٍ يروي العقول بالعلم والمعرفة والثّقافة، وتقدّم الأمم مرهونٌ بعمله، ومرهونٌ بجدّه وعزيمته وإستمراره، ولذلك أُوجد يوم المعلم، لأنّ العالم كلّه مُقصّرٌ بحقّه، وكان هذا اليوم من الأيّام التي يمكن تُعطيه جزءًا بسيطًا من قدره ومكانته، وحقوقه التي لا يبحث عنها بشخصه، بل هو مُتفانٍ في عمله مشغولٌ ببناء الجيل، وفي يوم المعلم يبحث الكثيرون عن خطبة محفلية قصيرة عن المعلم لاستخدامها في فعاليّات هذا اليوم العظيم، وهي ما سيتمّ تقديمه فيما يأتي:

شاهد أيضًا: خطبة محفلية عن يوم المعلم قصيرة جدا

مقدمة خطبة محفلية قصيرة عن المعلم

الحمد لله أحاط بكلّ شيءٍ خبرًا، وجعل لكلّ شيءٍ قدرًا، وأسبغ على الخلائق من حفظه سترًا، أحمده سبحانه وأشكره وأتوب إليه وأستغفره، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن سيدنا ونبينا محمدًا عبده ورسوله، أرسله إلى النّاس كافة عذرًا ونذرًا، صلى الله وسلم وبارك عليه، وعلى آله وصحبه.. أخلد الله لهم ذكرًا وأعظم لهم أجرًا، والتّابعين ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدّين، أمّا بعد:

فإنّ الإمام الشّافعيّ قد نظم بعض الأبيات المميّزة عن رجلٍ ووضعٍ مميّز، قال فيها:

اِصبِر عَلى مُرِّ الجَفا مِن مُعَلِّمٍ

فَإِنَّ رُسوبَ العِلمِ في نَفَراتِهِ

وَمَن لَم يَذُق مُرَّ التَعَلُّمِ ساعَةً

تَذَرَّعَ ذُلَّ الجَهلِ طولَ حَياتِهِ

وَمَن فاتَهُ التَعليمُ وَقتَ شَبابِهِ

فَكَبِّر عَلَيهِ أَربَعاً لِوَفاتِهِ

وَذاتُ الفَتى وَاللَهِ بِالعِلمِ وَالتُقى

إِذا لَم يَكونا لا اِعتِبارَ لِذاتِهِ

شاهد أيضًا: عبارات شكر للمعلمة على جهودها

عرض خطبة محفلية قصيرة عن المعلم

أيّها الأخوة الكرام، فالعلم من أهمّ الأمور التي تنهض بها الأمم، ويرتفع قدرها ويعلو شأنها بها، فالعلم نور يُضيء المستقبل ودرب المجد، ويمحو الظّلام ويقضي على الجهل، وإنّ الرّجل الذي يوصل هذا العلم وينشره هو ذلك المحارب الخفي، الرّجل العظيم الذي يبذل الغالي والنّفيس في تحقيق رسالته وإيصالها لمستحقّيها، نعم إنّه المعلم، صانع الأجيال والمؤثّر الأكبر فيها، والذي لولا وجوده لما كان انتشر العلم بين النّاس ولبقي المجتمع غارقًا في جهله، فالمعلّم صاحب الفضل الكبير في تقدّم المجتمع وتطوّر الأمم، وهو نسمة الرّبيع التي تهبّ على العقول فتحييها بالعلم والمعرفة، هو الذي يحوّل الجيل الصّغير الذي نعدّه مادّةً خام، لتكون جيلًا بانيًا للمستقبل، فيصنع الطّبيب ويصنع المهندس ويصنع العمّال ويصنع الباحثين، وهو الذي يربّي الجيل ويغرس فيهم الأخلاق والصّفات الحسنة، ومن الضّروري أن نعرف أنّ إسلامنا أمر بتوقير المعلّم واحترامه، فلقد أعلى منزلته ورفع قدره، فقد قال رسولنا الأعظم -صلى الله عليه وسلّم- في العلم والمعلم: “من سلَكَ طريقًا يبتغي فيهِ علمًا سلَكَ اللَّهُ بِهِ طريقًا إلى الجنَّةِ وإنَّ الملائِكةَ لتضعُ أجنحتَها رضاءً لطالبِ العلمِ وإنَّ العالمَ ليستغفرُ لَهُ من في السَّمواتِ ومن في الأرضِ حتَّى الحيتانُ في الماءِ وفضلُ العالمِ على العابدِ كفضلِ القمرِ على سائرِ الكواكبِ إنَّ العلماءَ ورثةُ الأنبياءِ إنَّ الأنبياءَ لم يورِّثوا دينارًا ولا درْهمًا إنَّما ورَّثوا العلمَ فمَن أخذَ بِهِ فقد أخذَ بحظٍّ وافرٍ”.[2]

خاتمة خطبة محفلية قصيرة عن المعلم

أيّها الأخوة إنّ العالم قد أنشأ يومًا للمعلم نحتفل فيه به، ونتذكّر فضله على المجتمع، ونحاول جاهدين أن نعطيه حقّه ونبيّن فضله، ونسأل الله أن نكون قادرين على ذلك، فإنّنا نتقدّم بكلّ آيات الشّكر والتّقدير للمعلّمين الأفاضل، ونحن نعلم أنّ الكلمات لا توفيهم حقوقهم، نسأل الله العظيم أن يطيل أعمار معلّميا ويبارك لهم في أعمالهم وينفعنا وينفع العالم كلّ به، جزاهم الله عنّا كلّ خير والسّلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

شاهد أيضًا: كلمة شكر للمعلمة في يوم المعلم قصيرة

خطبة محفلية عن دور المعلم ومكانته

إنّ الجهل أساس كلّ بلاء، ونواة كلّ عناء، ولذلك من واجب النّاس الوقوف مع حاملي لواء العلم، وصانعي الأمل لجيل المستقبل، وباني سلّم المجد، إنّهم المعلّمين الذين لا بدّ أن يتمّ الوقوف لهم وقفة إجلالٍ وإكبار، فالطّريق الذي يسيرون فيه طريق شاق لكن رغم ذلك يكونو جادّين مُتفانين، يعلّمون الجهّال، ويكشفون المواهب، ويشجّعون المُبادر، ويحذّرون من الرّذائل، ويربّون النّفوس ويعمّرون العقول، ولذلك سنترك فيما يأتي خطبة محفلية عن دور المعلم ومكانته، وذلك بعد تقديم خطبة محفلية قصيرة عن لمعلم:

مقدمة خطبة محفلية عن دور المعلم ومكانته

الحمد لله الذي جعل في كل زمانٍ فترة من الرّسل بقايا من أهل العلم، يدعون من ضلّ إلى الهدى، ويصبرون منهم على الأذى، يحيون بكتاب الله الموتى، ويُبصّرون بنور الله أهل العمى، فكم من قتيلٍ لإبليسٍ قد أحيوه، وكم من ضالٍّ تائهٍ هدوه، فما أحسن أثرهم على الناس، وما أقبح أثر الناس عليهم، ينفون عن كتاب الله تحريف الغالين وانتحال المبطلين وتأويل الجاهلين، والصّلاة والسلام على سيد المرسلين وإمام المتّقين وحجّة الله على الناس أجمعين، وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا، أمّا بعد:

زَرَعَ المعلمُ في الصفوفِ نَخيلا

يُعطِي وَيثمرُ عَالِماً وَجَليلا

ما انفك يَسقي كلَّ يومٍ غَرسَهُ

وَيدلِّلُ الأزهارَ والإكليلا

فَنَمَت مِن الفعلِ الجَميلِ حَضارةٌ

بَل أصبَحَ البلدُ البَسيطُ جَمِيلا

قَد فَاز فِي أم الوظائفِ كُلِّها

مَن مارسَ التعليمَ والتأهيلا

عرض خطبة محفلية عن دور المعلم ومكانته

أيّها النّاس، إنّ مهنة التّعليم مهنةٌ عظيمة، وتستحقّ أن تكون في قمّة المهن، ومقدّمة الأعمال الرّائدة، وإنّ كلّ معلّم يستحقّ أن يمتاز بمكانةٍ مرموقةٍ وعالية، فلولا المعلّم ما استطاع أحدٌ أن يهجّي الحروف، ولما استطاع أحدٌ أن يحسب ويعدّ الأرقام، وللمعلّم دوره الكبير في التّربية وإعداد الجيل الصّغير، فهو لا يقلّ منزلةً في التّربية عن دور الأمّ ودور الأب، فالمعلّم يقوم بتربية الكثير من الأمور في نفوس طلّابه وتلاميذه، ويعلّمهم السّلوك القويم، وطريقة التّصرّف، ويغرس فيهم طرق التّعامل مع صعوبات الحياة،  أيّها الأخوة إنّنا اليوم نتحدّث عن أعظم بانٍ في الكون، فالمعلم يبني العقول والشّخصيات، ويبني الحاضر والمستقبل، ويبني دروب المجد لتسير عليها الأمم، والمعلم بحرٌ زاخرٌ بالعطاء، لا يبخل أبدًا بما يملك، ويقدّم كلّ جهده ونفسه وحتّى ماله إن لزم الأمر.

إنّ المعلّم يلعب أدوارًا عظيمة في حياتنا وحياة مجتمعاتنا، فيكّون شخصيّاتنا وشخصيّات أطفالنا، وهو الذي ننهل من شخصيّته ومن صفاته، لذلك كان على عاتقه عبءٌ كبير يقوم به، وهو أن يكون صاحب شخصيّةٍ مميّزة وفذّة وأخلاقٍ حسنة، حتّى ينهل الجميع منها، فهو المثال المُحتذى وهو القدوة لتلاميذه، فالمعلّم قدوةٌ في كلامه وصمته وهيئته.

شاهد أيضًا: صور وعبارات وكلمات عن يوم المعلم العالمي 2021-1443

خاتمة خطبة محفلية عن دور المعلم ومكانته

إخوتي الكرام، إنّ ما يبذله المعلم يستحقّ عليه كلّ التّقدير والاحترام والاعتناء والحفاوة، فلا بدّ لنا أن نبذل ما بوسعنا لنعطيه ما يستحقّه منها، وأن نغرس في نفوس أبنائنا وبناتنا ليس احترام المعلّم فقط، بل حبّه وتقديره أيضًا، فهو الوالد الحاني والمُرشد المتفاني والمربّي الفاضل، ومن الضروي أن تكون علاقة التّليمذ بأستاذه علاقةً نديّة، محبّة وافتخار وانتماء، أسأل الله العظيم أن يبارك في معلّمينا وطلّابنا، وأن ينفع بهم الأمة، والسلام عليكم ورحمة الله.

شاهد أيضًا: عبارات للمعلم بيوم المعلم 2021 ، أجمل كلمة شكر للمعلم في يوم المعلم

بهذا نصل لنهاية مقال خطبة محفلية قصيرة عن المعلم والذي تمّ فيه التعريف بماهيّة الخطبة المحفلية، وكما قد ذكر المقال العناصر التي ينبغي لكلّ خطبة محفليّة أن تتكون منها، إضافةً إلى ذكر خطبة محفلية قصيرة عن المعلم، وأخرى عن دوره ومكانته ضمن المجتمعات في شتّى أنحاء العالم.

المراجع

  1. alukah.net , الخطب المحفلية (خطب المحافل) , 27/09/2021
  2. صحيح الترمذي , الألباني/أبو الدرداء/2682/صحيح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *