المرجع الموثوق للقارئ العربي

الصيغة الكيميائية للملح

كتابة : اسماعيل منصور

الصيغة الكيميائية للملح هي الصيغة الجزيئية التي تتكون منها ذراته، فجميع المواد الموجودة في الطبيعة تمتلك عدد من الخصائص الكيميائية والفيزيائية التي تميزها عن بعضها البعض، وقد تتواجد هذه الخصائص بصيغة طبيعية داخل المواد، أو يتم إدخالها عليها في أحيان أخرى حسب ضرورتها، وفي مقالنا اليوم عبر موقع المرجع سوف نجيب على هذا السؤال المطروح ونتعرف أكثر على ما هو ملح الطعام وخصائصه الفيزيائية والكيميائية والمواد المضافة إليه وأنواعه الأخرى ونذكر كل ما يخص هذه المادة المركبة. 

ملح الطعام كلوريد الصوديوم

الملح هو الاسم الشائع لمركب كلوريد الصوديوم المستخدم من قبل البشر في الطعام بشكل أساسي، وقد سمي بهذا الاسم لإن التركيب الرئيسي له مو الصوديوم والكلوريد، وعلى الرغم من أن مصطلح الملح يدل على الملح الشائع لدينا، إلا أن هذا المصطلح الاسم العام الذي نستخدمه لوصف أي مادة تنتج عن تفاعل حمض مع قاعدة، وهي عملية تُعرف باسم تفاعل التعادل، إضافة إلى أن الملح يمكن أن يتواجد بشكل طبيعي، مثل ملح الطعام أو أملاح التربة المعدنية، وسواء كانت الأملاح هي تلك التي تحدث بشكل طبيعي، أو تلك التي تنتج عن عمليات التحييد فهي مواد مهمة للغاية، وتشير التقديرات إلى أن الملح يحتوي على أكثر من 14000 استخدام مختلف.[1]

شاهد أيضًا: نسبة الملح إلى الماء في سائل معين هي ٤ إلى ١٥، فإذا احتوى السائل ٦٠ جم من الماء فما عدد جرامات الملح التي يحتويها؟

الصيغة الكيميائية للملح

الملح هو مركب يحتوي على عدة مواد طبيعية وفق تفاعل كيميائي معين، ولهذه المواد خصائصها الكيميائية، ويتكون الملح من كلوريد الصوديوم، ويكتب الملح في صيغته الكيميائية على الشكل التالي:[1]

  •  كلوريد الصوديوم NaCl

فملح الطعام مركب أيوني لا يمكن تفكيكه إلا كيميائياً أو بالماء، ويتكون من أيونات الصوديوم الموجبة Na +، وأيونات الكلوريد السالبة Cl -، ولذلك يرمز لكلوريد الصوديوم بالصيغة الجزيئية  أو  الكيميائية NaCl، وتتواجد ذرات الصوديوم والكلور بكميات متساوية، ومرتبة لتكوين شبكة بلورية مكعبة، و لنحصل على الملح على شكل مسحوق يمكن رشه على الطعام، يتم إضافة نوع من المواد إليها، والتي تعمل على جعل ذرات أو بلورات الملح منفصلة عن بعضها، وهذه الخاصية من أهم خاصيات الملح الطعام ليتمكن الإنسان من استخدام كميات صغيرة منه.

ما هو العنصر الذي يضاف إلى الملح

يتم أخذ ملح الطعام من مصادره الطبيعية، ويحتوي الملح الطبيعي على مجموعة متنوعة من المواد الكيميائية، ومع ذلك فهو غير صحي للتناول بشكل مباشر، ولذلك تتم معالجته لإزالة المواد والشوائب الضارة منه، ويتم إضافة المواد اللازمة ليصلح للأكل، ومن أكثر المواد المضافة شيوعًا اليود، والتي تأتي بعدة أشكال، مثل يوديد البوتاسيوم أو يوديد الصوديوم أو يودات الصوديوم، كما يتم إضافة مواد أخرى تعمل على تثبيت اليود، والتي تتمثل بسكر العنب، ويتم إضافة اليود لأسباب صحية من حيث أهميته للحماية من عدة أمراض، وعلى سبيل المثال، يعد اليود من المواد المهمة التي تساهم في الوقاية من الإعاقة الذهنية والفدامة عند الأطفال وقصور أو تضخم الغدة الدرقية لدى البالغين.[1]

خصائص الملح

الملح هو مركب كيميائي، ولذلك هو يمتلك العديد من الخصائص الكيميائية، والعديد أيضاً من الخصائص الفيزيائية من حيث الشكل والتركيب الخارجي والصلابة وغيرها، وأهمها:[2]

  • يتكون الملح من الصوديوم والكلور.
  • يحتوي الملح على أيونات سالبة الشحنة، وأيونات موجبة الشحنة.
  • تنجذب الأيونات تجاه بعضها البعض بقوة جذب إلكتروستاتيكية تسمى الرابطة الأيونية بسبب شحنتها المتعاكسة.
  • بسبب العدد المتساوي من الشحنات المعاكسة، تكون المركبات الأيونية محايدة بدون شحنة.
  • الملح لا يوصل الكهرباء، بينما الماء المالح موصل جيد للكهرباء.
  • ذرات الملح هي عبارة عن مواد صلبة هشة وبلورية.
  • من خصائصه الفيزيائية، أنه أبيض وعديم الرائحة وله طعم مالح.

شاهد أيضًا: من أين يستخرج الملح

أنواع الملح 

هناك أنواع مختلفة من الملح، وملح الطعام هو واحد منها، ويتم تحديد نوع الملح من خلال تركيبته الكيميائية وشحنات أيوناته، وأنواع الملح كيميائياً هي:[2]

  • الملح الطبيعي: وهي أملاح متعادلة كهربائيا، وتتشكل عندما تتعادل الأحماض والقواعد، كما أنها لا تحتوي على هيدروجين أو هيدروكسيل قابل للاستبدال في صيغتها، ومن أمثلتها ملح الطعام NaCl.
  • الملح الأساسي: يتكون نتيجة الاستبدال الجزئي لجذور الهيدروكسي لقاعدة حمضية أو قاعدة ثلاثية الأحماض بجذر حمضي، ومن أمثلتها كلوريد الزنك الأساسي Zn HCL.
  • الملح الحامضي: ويتم إنتاج هذا الملح عن طريق استبدال جزء فقط من الهيدروجين الحمضي للحمض متعدد الأساس بمعدن، مثل NaHCO 3.
  • الملح المزدوج: وهي التي تحتوي على أكثر من كاتيون أو أنيون، مثل البروملين وكبريتات الألومنيوم.
  • الملح المختلط: ويتشكل من أكثر من قاعدة أو حمض، مثل كبريتات بوتاسيوم الصوديوم.
  • الملح المعقد: ويتكون نتيجة الجمع بين محلول مشبع من الأملاح البسيطة متبوعًا بتبلور المحلول المشابه للأملاح المزدوجة، مثل سيانيد الفضة الصوديوم.

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان الصيغة الكيميائية للملح والذي أجبنا من خلاله على هذا السؤال المطروح وتعرفنا أكثر على ما هو ملح الطعام وخصائصه الفيزيائية والكيميائية والمواد الأساسية المضافة إليه، كما ذكرنا أنواع الملح من حيث تركيبته الكيميائية وشحنة مواده.

المراجع

  1. thoughtco.com , Sodium Chloride: The Molecular Formula of Table Salt , 17/12/2021
  2. toppr.com , More About Salts , 17/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.