المرجع الموثوق للقارئ العربي

ماهو مقياس سرعة السفن

كتابة : اسماعيل منصور

ماهو مقياس سرعة السفن فالسرعة هي أحد المعايير المهمة في كل ما حولنا من عوالم، وترتبط بحركة كل ما يدور في هذا الكون، وهو مفهوم شامل يحتاجه كل كائن حي أو غير حي، وكمثال بسيط، تحتاج الحيوانات السرعة للهروب من المفترسين أو التقاط الفرائس، بينما يحتاج الإنسان السرعة في تنقله لتوفير الوقت، ومفهوم السرعة هو حركة متفاوتة، تختلف من كائن هي إلى آخر، أو كائن غير هي إلى آخر، وكمثال عليها هو سرعة السفن، التي تتعلق بحياة الإنسان بشكل مباشر ونشاطه، وفي مقالنا اليوم عبر موقع المرجع سوف نتعرف على مقياس السرعة للسفن وسبب تسميته وتحويله من وحدة قياس إلى أخرى، وما هي أهم أدوات القياس المستخدمة ومل ما يخص هذا الموضوع.

ماهو مقياس سرعة السفن

مقياس سرعة السفن هي العقدة، ففي الملاحة البحرية، تستخدم عادة وحدات قياس سرعة مختلفة، وما هو متعارف عليه في قياس هذه الوحدة هو وحدة العقدة، والتي تساوي ميل بحري واحد في الساعة، وهذا يعادل 1.15 ميل في الساعة تقريباً، بالنسبة إلى النظام الأساسي، وبالتالي، فإذا كان لدينا سفينة تتحرك بسرعة 20 عقدة في الساعة، أي عشريم ميل بحري، فهي تسير بسرعة مركبة برية تبلغ حوالي 23 ميلاً في الساعة، وذلك وفقاً للنظام الأساسي للميل، والعشرين عقدة تساوي تقريباًَ 37 كم في الساعة، ويُشتق مصطلح العقدة من استخدامه السابق كمقياس للطول على خطوط سجل السفن، والتي كانت تُستخدم لقياس سرعة السفينة عبر الماء، وقد تم تمييز هذا الخط على فترات من خلال عقده في الحبل.[1]

شاهد أيضًا: ما هي وحدة قياس القوة

سبب تسمية العقدة 

يعود مصطلح العقدة التي تدل على سرعة السفن في الملاحة البحرية، إلى القرن السابع عشرج الميلادي، وذلك عندما قام البحارة بقياس سرعة سفينتهم باستخدام جهاز يسمى السجل المشترك، وكان السجل الشائع عبارة عن حبل به عقد، تفصي بينها فترات منتظمة، ويكون هذا الحبل مربوطاً بقطعة من الخشب على شكل شريحة من الفطيرة، وكان البحارة يخفضون قطعة الخشب في الماء ويسمحون لها بالطفو بحرية خلف السفينة لفترة محددة من الوقت، وقد كان يقاس الوقت غالبًا بالساعة الرملية نظراً لعدم وجود ساعات حديثة آنذاك، وعندما يحين الوقت، كانوا يحسبون العقد بين السفينة وقطعة الخشب ، ويقدر هذا الرقم المقروء سرعتهم في الزمن المفترض عبر الساعة الرملية.[1]

ما الفرق بين العقدة والميل البحري

العقدة تساوي ميل بحري، فهما مرتبطين من حيث الكمية، ولكن الأمر مختلف بعض الشيء، فالعقدة والميل البحري لا يشيران إلى نفس المعنى، وإنما يستخدمان مع بعضهما البعض لدلالتهما المختلفة، ويكمن الفرق بينهما في التالي:[1]

  • العقدة: هي وحدة قياس معروفة قديماً لحساب سرعة السفن في عرض البحر كما شرحناها سابقاً.
  • الميل البحري: ويستخدم لقياس المسافة المقطوعة على سطح الماء، معتمداً بذلك على إحداثيات خطوط الطول والعرض للكرة الأرضية، وكل ميل بحري واحد يعادل دقيقة واحدة من خط العرض.

 ويعد استخدام إحداثيات خطوط الطول والعرض أكثر عملية للسفر لمسافات طويلة، حيث يصبح انحناء الأرض عاملاً في القياس الدقيق، وتستخدم المخططات البحرية، أي خطوط الطول والعرض، ولذلك يسهل على البحارة قياس المسافة بالأميال البحرية.

كم تساوي العقدة بالكيلومتر 

العقدة هو اسم واحدة قياس تم حسابها على أنها ميل بحري، والميل البحري هو المسافة التي تقطها السفينة في عرض البحر، بينما العقدة، هو سرعة السفن محسوبة بالكيلومتر، لذلك السؤال هو كم يساوي الميل البحري في الكيلومتر المربع، حيث أنه كل واحد ميل بحري، يساوي 1.852 كيلو متر، أما الميل البري الذي يتم استخدامه في اليابسة فقط، فكل ميل بري واحد يساوي 1.609344 كم.[2]

كيفية التحويل من ميل بحري إلى وحدات القياس الأخرى

هناك عدة ارتباطات وثيقة، تربط وحدات القياس فيما بينها، وعلى أساسها يتم تحويل هذه الوحدات، وذلك وفق التالي:[2]

  • للتحويل من ميل بحري إلى كيلو متر، نضرب عدد الأميال بالرقم 1.852.
  • للتحويل من كيلو متر إلى ميل بحري، نضرب عدد الكيلومترات بالرقم 0.54.
  • للتحويل من ميل بحري إلى ميل بري، نضرب عدد الأميال البخرية بالرقم 1.15.
  • للتحويل من ميل بري إلى ميل بحري، نضرب عدد الأميال البرية بالرقم 0.87.

ما هي العوامل المؤثرة على سرعة السفن

هناك عدة عوامل تؤثر على سرعة السفن، سواء كانت سفن تحارية أو سفن سياحية أو أي نوع آخر من السفن، وغالبية هذه العوامل هي عوامل طبيعية، ومن أهمها:[3]

  • نوع الرحلة: فنوع الرحلة يرتبط بخط سيرها وسرعتها، فالسفن السياحية تسير بسرعات متفاوتة، فهدفها الاستجمام ومشاهدة الطبيعة البحرية، بينما السفن التجارية تسير بسرعة ثابتة غالباً.
  • العوامل الجوية: وذلك تبعاً لحركة الرياح النشطة التي قد تأتي مع اتجاه سير السفينة أو عكسها، كما أن البحار والمحيطات هي مواطن الأعاصير، فلا يممن السفر في ظل ظروف الطقس القاسية.
  • مخزون الطاقة: والتي يعبر عنها بالوقود، فالتوقف والسير في عرض البحر، من شأنه أن يوفر في كميات الوقود، وخاصة في الرحلات السياحية، وهذا يؤثر على سرعة الإبحار.
  • الحالات الطارئة: وهي تتعلق بالأعطال الفنية داخل السفينة غالباً، أو بحالات الاستفدغاثة من قبل سفن أخرى، أو نقص الوقود، أو توقف المحرك بشمل مفاجئ.
  • الحياة البحرية: وهي التي تتمثل بالكائنات الحية الكبيرة، التي تتواجد في منطقة الإبحار ذاتها، والتي قد تعيق تقدم السفن، أو بسبب رغبة المسافرين التوقف ومشاهدتها.

شاهد أيضًا: الوحدة الدولية لقياس الزخم هي

أدوات قياس سرعة السفن

هناك عدة أدوات لقياس سرعة السفن، وغالبيتها هي الطرق الحديثة في وقتنا الخالي، ومع ذلك يتم تدريس الأدوات القديمة، فقد تتعرض السفن لعوامل في عرض البحر، تمنعها من استخدام الكرق الحديثة أو بسبب تعطلها، وفيما يلي نتعرف على أهم أدوات القياس الحديثة والقديمة، وهي:[3]

  • رمي سجل في الماء: وهو أول جهاز لقياس السرعة، الذي كان مجرد سجل خشبي بسيط، والذي شرحناه سابقاً في سبب تسمية العقدة.
  • طريقة الرقاقة والتسجيل: وتعرف أيضًا باسم طريقة السجل والبكرة، فسجل الرقائق هو لوح خشبي متصل بخط السجل، يحتوي الخط الخشبي على عقد على مسافة منتظمة، وتبلغ 47 قدمًا و 3 بوصات، ويتم لفها على بكرة بغرض الراحة.
  • مقياس الضغط: وهو جهاز تسجيل شبيه بمقياس ضغط الدم، حيث يتم قياس سرعة السفينة بالمياه التي مرت بها السفينة، ومقياس ضغط المياه عبارة عن مجموعة من الأجهزة، ويتم تضمين جهاز Impeller Log و Propellor RPM في هذه الفئة.
  • طريقة GPS: وهي الأكثر شيوعاً والأكثر دقة في وقتنا الحالي، ويقيس جهاز GPS جميع البيانات الملاحية الضرورية بما في ذلك سرعة السفينة، حيث يتم قياس السرعة باستخدام نظام الأقمار الصناعية وجهاز استقبال الراديو وجهاز الإرسال. 
  • باستخدام انزياح دوبلر: حيث يشير تأثير دوبلر إلى التغيير النسبي في تردد الموجة عندما يكون المصدر والمراقب في حركة نسبية، وبعض السفن مسلحة بأجهزة السونار التي تقيس انزياح دوبلر، حيث أنه ينعكس نبض الصوت الناتج عن حركة السفينة عن قاع المحيط، ويتم قياس نفس الشيء بواسطة أجهزة السونار هذه.
  • سجل سرعة الارتباط أو CVL: ويستخدم CVL مجموعة من أجهزة الإرسال وأجهزة الاستقبال المتعددة، ولكنها طريقة مكلفة لقياس السرعة، حيث يتم عمل الارتباط بين الإشارات، التي تتلقاها أجهزة الاستقبال المختلفة في نقاط زمنية مختلفة، ويستخدم نفس الشيء لقياس السرعة

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان ماهو مقياس سرعة السفن والذي تعرفنا من خلاله على مقياس سرعة السفن وسبب تسميتها بالعقدة والفرق بينها وبين الميل البحري وقيمة كل منها لوحدات القياس الأخرى، كما تعرفنا أيضاً على أهم أدوات قياس سرعة السفن والعوامل المؤثرة بهذه السرعة.

المراجع

  1. oceanservice.noaa.gov , What is the difference between a nautical mile and a knot? , 02/01/2022
  2. britannica.com , knot , 02/01/2022
  3. marine-knowledge.com , Ship Speed Measurement Techniques , 02/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.