المرجع الموثوق للقارئ العربي

يمكن للإنذار المبكر بالزلازل أن يحفظ الأرواح

كتابة : سلوى الحديد بتاريخ : 15 سبتمبر 2021 , 16:40

يمكن للإنذار المبكر بالزلازل أن يحفظ الأرواح، حيث من المُتعارف عليه أنّ الزلزال ظاهرة طبيعية تحدث دون تدخل الإنسان، وهي ناتجة عن طريق تفكك الصخور واهتزازها تحت باطن الأرض، ومن الجدير بالذكر جراء هذه الاهتزازات ينتج لدينا الكثير من الأضرار الجسدية والجسمية، وسوف يتحدث موقع المرجع في هذا المقال عن الإنذار المبكر للزلزال، وكيفية تجنب حدوث أضرار مادية وجسدية، وما هي أكبر الزلازل التي حصلت في العالم.

يمكن للإنذار المبكر بالزلازل أن يحفظ الأرواح

ساهم التطور التكنولوجي حول العالم بظهور أنظمة التحذير من الزلازل، وتستخدم أنظمة الإنذار المبكر من الزلازل لتنبيه الأجهزة والأشخاص عند توقع وصول موجات الاهتزاز إلى مواقعهم.

  • إجابة صحيحة، إذ أنّ الإنذار المبكر قبل حدوث الزلازل يساهم في الحفاظ على الأرواح البشرية، بالإضافة إلى معرفتهم المناطق المعرضة لحدوث الزلزال وتجنب التواجد فيها.

ومن الجدير بالذكر أنّهُ من الممكن أنّ يسمح التحذير المسبق والذي يقدر من خمس ثواني إلى عشرات الثواني للأشخاص والأنظمة باتخاذ إجراءات لحماية الأرواح والممتلكات من الاهتزازات المدمرة.[1]

شاهد أيضًا: تعتبر الموجات السطحيه أسرع الموجات الزلزالية

ما هي أشهر الزلازل التي حصلت في العالم

حدث حول العالم عدد هائل من الزلازل التي كانت مدمرة بشكل كبير جدًا، إذ فقد فيها العديد من الأرواح البشرية، وضرر كبير في المباني، وتشير الدراسات عبر التاريخ بأنّه أكثر الزلازل قوة هي:[2]

  • زلزال كشمير: والذي بلغت درجتهُ 7.6، حدث الزلزال في 8 أكتوبر 2005، في أقليم كشمير والأقليم الغربي لباكستان، وقد ألحق الضرر بأجزاء من الهند وأفغانستان، وتجدر الإشارة أنّ نتج عن هذا الزلزال مقتل ما يقارب 79000 شخص، مع انهيار أكثر من 32000 مبنى في كشمير.
  • زلزال سيتشوان: بلغت قوته 7.9 على مقياس ريختر، ونتج عنه ترحيل أكثر من 5 ملايين، وتدمير شامل لنصف مدينة بيتشوان، ضرب الزلزال في 12 مايو 2008، ونتج عنه دمار كبير للمناطق الجبلية جنوب غرب الصين.
  • زلزال المحيط الهندي وتسونامي: بلغت درجة الزلزال تحت البحر بقوة 9.1 درجة، قبالة ساحل جزيرة سومطرة الإندونيسية، ونتج عنها أمواج ضربت المحيط الهندي، إذ وصل ارتفاع الأمواج حوالي 9 أمتار، في 26 ديسمبر 2004 ضربت الخط الساحلي، وقتل تسونامي ما لا يقل عن 225000 شخص في اثنتي عشرة دولة.

شاهد أيضًا: الموجات الثانوية هي أطول الموجات الزلزالية وأقلها سرعة وهي المسببة لمعظم الدمار أثناء حدوث الزلزال

ما هو جهاز قياس الزلزال

أجهزة قياس الزلازل هي أدوات تستخدم لتسجيل حركة الأرض أثناء الزلزال ويتم تثبيتها في الأرض، اخترع الفيلسوف الصيني تشانغ هنغ أول منظار الزلازل في عام ١٣٢ بعد الميلاد، وكان يشير هذا الجهاز فقط إلى وقوع زلزال، وتم تطوير أول جهاز قياس الزلازل في عام 1890، إذ أصبح يتكون من كتلة متصلة بقاعدة ثابتة، تتحرك القاعدة ولا تتحرك الكتلة، وعادةً ما يتم تحويل حركة القاعدة إلى جهد كهربائي، ويتم تسجيل الجهد الكهربائي على ورق أو شريط مغناطيسي ويطلق عليه اسم ريختر.[3]

شاهد أيضًا: نقطة على سطح الارض تقع مباشرة فوق بؤرة الزلزال هذه النقطة تسمى

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا والذي تناولنا فيه يمكن للإنذار المبكر بالزلازل أن يحفظ الأرواح، إذ أنّ تطور العلم والتكنولوجيا ساعد في الحصول على معلومات بسيطة تخفف من أضرار الزلزال بالأرواح الجسدية عن طريق ظهور جهاز ريختر، ونأمل في نهاية مقالنا أنّ نكون قد قدمنا معلومات وافية تناسب القارئ وتسهل عليه عناء البحث بين المواقع.

المراجع

  1. usgs.gov , Earthquake Hazards , 15/09/2021
  2. britannica.com , The 6 Deadliest Earthquakes since 1950 , 15/09/2021
  3. usgs.gov , Seismometers, seismographs, seismograms - what's the difference? How do they work? , 15/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *