المرجع الموثوق للقارئ العربي

كيف يستفيد الأطباء من تقنية صبغة جرام؟

كيف يستفيد الأطباء من تقنية صبغة جرام؟ يوجد العديد من الوسائل والطرق الحديثة الّتي تمّ ابتكارها من أجل سهولة الوصول إلى البحث العلمي والحصول على النتائج الصحيحة من حيث الكشف عن الأمراض عن طريق اكتشاف الفيروسات والبكتريا والفطريات المتسببة بهذه الأمراض جميعها، وفي مقالنا هذا من موقع المرجع سوف نتعرّف على إحدى هذه الطرق وهي صبغة جرام، وكذلك سوف نتعرّف على خصائص هذه الصبغة ومكوّناتها.

ما هي صبغة جرام

هي عبارة عن مجموعة من الصبغات المتواجدة مع بعضها البعض والّتي تستخدم كإحدى الطرق المجهرية الّتي يتم من خلالها تلطيخ العيّنة بهذه الصبغات وذلك من أجل الكشف عن الأنواع البكتيريّة الّتي تصنّف وفق مجموعتين أساسيتين هما (البكتريا موجبة غرام، البكتيريا سالبة غرام)، وتتكوّن الصبغة من أربعة مكوّنات رئيسيّة هم:[1]

  • الكريستال البنفسجي: وهي عبارة عن صبغة ثلاثيّة الميتان وتحتوي على خصائص مضادّة للفطور وطاردة للدّيدان، وتنتج هذه الصبغة نتيجة تفاعل الفوسجين مع ثنائي ميثيلانيلين ويعطي مركب معقد، ويتفاعل هذا المركب مع ثنائي ميثيلانيلين بوجود أوكسيد كلوريد الفوسفور بالإضافة إلى حمض الهيدروكلوريك.
  • اليود: هو عبارة عن عنصر كيميائي ويعتبر إحدى أثقل الهالوجينات وهو متواجد على شكل مادّة صلبة، وعند إذابة اليود ضمن ظروف قاسية من أجل تكوين السائل البنفسجي.
  • مزيل اللون: يتم استخدام الأسيتون في صناعة صبغة جرام من أجل إزالة اللون، وهي عبارة عن مركّبات كيميائية لا لون لها وهي قابلة للاشتعال ولها رائحة مميزة.
  • السفرانين: هي عبارة عن صبغة بيولوجيّة تستخدم في علوم الأنسجة والخلايا، وهي ذات لون أحمر تستخدم كآخر خطوة من الخطوات المتّبعة في صيغة جرام.

شاهد أيضًا: تراكيب دقيقة جدا تشبه الشعيرات في شكلها وتتكون من البروتين

كيف يستفيد الأطباء من تقنية صبغة جرام؟

تعتبر هذه الصبغة من أهم الصبغات المستخدمة في المستشفيات والّتي يتم استخدامها من أجل التّعرف على نوع البكتيريا المسبب للمرض من أجل تحديد نوع العلاج الّذي يتم استخدامه للقضاء على هذه البكتيريا، ومن الجدير ذكره أنّه أول من اخترع هذه الصبغة هو العالم هانس كريستيان غرام، ومن خلال كل مما سبق نستنج أنّ إجابة سؤالنا هي:

  • عن طريق معرفة مدى تفاعل البكتريا مع هذه الصبغة وبالتّالي تحديد نوع العلاج الواجب استخدمه.

شاهد أيضًا: انواع البكتيريا الموجبة والسالبة لصبغة جرام

خصائص صبغة جرام

يوجد لهذه الصبغة العديد من الخصائص الّتي تميّزها عن غيرها ومن هذه الخصائص:

  • تعتبر هذه الصبغة من أكثر الصبغات استخداماً في مخابر الميكروبيولوجي.
  • تمّ تطوير هذه الصبغة في عام ألف وثمانمئة وأربعة وثمانون من قبل العالم هانز كريستيان الّذي سميت على اسمه.
  • تمّ اكتشاف هذه الصبغة ليس من أجل تمييز أنواع البكتيريا فقط بل من أجل جعلها أكثر وضوحاً ضمن الأجزاء الملطّخة.
  • تعمل صبغة غرام على السوائل المتواجدة في الجسم أو الخزعات عند الاشتباه بوجود عدوى بكتيريّة.
  • تظهر نتائج التّلطيخ بهذه الصبغة بشكل أسرع بكثير من ظهور نتائج الزراعة.

شاهد أيضًا: بحث احياء اول ثانوي عن البكتيريا

وفي نهاية هذا المقال نكون قد أجبنا على سؤالنا كيف يستفيد الأطباء من تقنية صبغة جرام؟ وكذلك تعرّفنا على ما هي صبغة جرام وما هي مكوّناتها، وما هي الخصائص الّتي تميّز هذه الصبغة عن غيرها من الطرق المستخدمة في الكشف عن البكتيريا.

المراجع

  1. medlineplus.gov , Gram Stain , 24/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.