المرجع الموثوق للقارئ العربي

البلاستيدات توجد في الخلية النباتية فقط

 البلاستيدات توجد في الخلية النباتية فقط هل هي عبارة صحيحة أم خاطئة؟ الصناعات الخضراء والتي يطلق عليها اسم البلاستيدات أوالكلوروبلاست، هي إحدى مكونات الخلية النباتية الحية، لها عدة فوائد هامة خلال دورة حياة النبات، ولكن وظيفتها الأساسية تكمن في كونها العنصر الأهم في معادلة عملية التركيب الضوئي أو ما يعرف بالتمثيل الضوئي، ومن وظائفها أيضا هو تخزين النشاء واصطناع عدة مركبات مثل بعض الأحماض الدهنية والتيربين اللازمة لعملية بناء النسيج الخلوي. تأخذ البلاستيدات الشكل السداسي غالباُ، محدبة الوجهين فراغياً، سوف نعرفكم من خلال موقع المرجع كل ما يخص البلاستيدات وتواجدها ومكونات الخلية النباتية.

البلاستيدات توجد في الخلية النباتية فقط

تعتبر البلاستيدات (الصانعات الخضراء) أهم ما يميز الخلية النباتية عن الخلية الحيوانية، وخاصة كما ذكرنا سابقاً أن مهمتها الأساسية هي القيام بعملية التركيب الضوئي (التمثيل الضوئي)، ومن ذلك نستنتج أن الجواب الصحيح لهذا السؤال هو: 

  • الصانعات الخضراء توجد في الخلية النباتية فقط هي عبارة صحيحة.

أي أن جميع أنسجة الخلايا الحية لمختلف الكائنات باستثناء النسج النباتية تفتقر بشكل تام وقطعي إلى وجود الصانعات الخضراء أو البلاستيدات.

شاهد أيضًا: الفجوات في الخلية النباتية أكبر من الفجوات في الخلية الحيوانية

مكونات الخلية النباتية

تتكون الخلية النباتية من عدة أجزاء تسهم في بناء الهيكل النباتي وإعطائه الشكل الهندسي المحدد، وهي ما يلي:

  • الغشاء الخلوي: هو غشاء حيوي شفاف، يشكل فاصلاً لمكونات الخلية عن الوسط الخارجي.
  • الجدار الخلوي: هو نسيج من ألياف السللوز عديد السكاريد، يعطي الخلية النباتية الشكل الهندسي المنتظم، وغير موجود بالخلايا الحيوانية.
  • السيتوبلازما: هو السائل التي تسبح فيه مكونات الخلية النباتية، المكون الأساسي له هو الماء، يتمتع بقدرة الاستجابة للمنبهات الخارجية كالحرارة والكهرباء والمنبهات الكيميائية، موجود في جميع خلايا الكائنات الحية ، في حين أنه غالبا ما يكون لسيتوبلازما النبات مظهر رغوي لم يتم تحديد التركيب الكيميائي له بدقة ولكن من المحتمل أنه مستحلب يحتوي بروتينات ودهون ومواد مختلفة موجودة ضمن وسط مائي.
  • النواة: هي أصغر جزء للمادة الحية والتي تنظم عملها بالكامل، تمتلك جسماً كروياً مستديراً منظماً بدقة عالية، وتحتوي على الكروموسومات التي تكوّن الDNA، وهي موجودة في نوى جميع الكائنات الحية.
  • البلاستيدات: وتتكون البلاستيدات من غشائين خارجي وداخلي، تتكون من صباغ اليخضور أ واليخضور ب وأصباغ الكاروتين واليصفور، تتواجد في الأجزاء الخضراء من النبات وأوراقها، تعطي النبات لونه الأخضر، ولها عدة أنواع، تستخدم البلاستيدات الخضراء الطاقة الناتجة عن ضوء الشمس بالإضافة إلى الماء وثنائي أكسيد الكربون لإنتاج الكاربوهيدرات، تتواجد بكثرة ضمن الخلية النباتية.
  • الجسيم المركزي: يساهم في انقسام الخلية (الانقسام المغزلي).
  • جهاز كولجي: له دور فعال في تخليق الأنزيمات وتجديد الأنظمة الخلوية.
  • الشبكة البلازمية الداخلية: تسمى أيضاً الشبكة الإندوبلاسمية، تتواجد في خلايا جميع حقيقيات النوى، تتكون من نبيبات وحويصلات متصلة بالغشاء البلازمي ونواة الخلية، تقوم بعدة وظائف منها صنع الكاربوهيدرات والدهون وطيّ البروتين ونقله إلى جهاز غولجي.
  • الميتوكوندريا: هي جسيمات صغيرة جداً، وظيفتها تأمين الطاقة للخلية من خلال تكسير البروتينات والدهون.
  • الجسيمات الحالّة: لها دور في تحطيم المواد الخلوية المختلفة.

وإلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية المقال الذي عرفنا فيه ما إذا كانت البلاستيدات توجد في الخلية النباتية فقط أم لا، وذكرنا فيه وظائف البلاستيدات (الصانعات الخضراء) وحددنا دورها الجوهري في الخلية النباتية الذي لولاه لما كان هناك نبات، وتطرقنا إلى مكونات الخلية النباتية ووظائف كل جزء من أجزاءها.

المراجع

  1. biologydiscussion.com , Plastids are found only in the plant cell , 28/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *