المرجع الموثوق للقارئ العربي

الفرق بين الإبعاد والترحيل في السعودية

كتابة : وليد فهمي

إنّ الفرق بين الإبعاد والترحيل في السعودية من الأمور الهامة التي ينبغي أن يتعرف عليها المقيمون والوافدون إلى المملكة العربيّة السعوديّة؛ لأنهم قد يتعرضون إلى إحدى هذين العقوبتين أثناء تواجدهم في السعودية، وهذا في حال مخالفة قواعد التعامل مع الوافدين من مخالفي الأنظمة المعمول بها في جميع أنحاء المملكة؛ ولذلك يخصص موقع المرجع هذا المقال للتعريف بالفرق بين الإبعاد والترحيل إلى خارج المملكة العربيّة السعوديّة.

قواعد التعامل مع الوافدين من مخالفي الأنظمة

حددت هيئة الخبراء بمجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية قواعد التعامل مع الوافدين من مخالفي الأنظمة واللوائح والقوانين السعودية، وذلك من خلال النظام الذي صدر في عام 1434 من الهجرة بما يوافق عام 2013 من الميلاد، وملخص تعريف هذا النظام أنّ وزارة الداخلية السعودية هي المنوطة بضبط العمال الوافدين المخالفين الذين يعملون لحسابهم الخاص وأن تقوم بترحيلهم، كما أنّ النظام يوجب على الشركات التي تتخصص في خدمات الحجاج أن تقوم بالإبلاغ عن عدم مغادرة الحجاج أو المعتمرين للمملكة العربية السعودية بعد انتهاء الإقامة الخاصة بهم، ويمكن الاطّلاع على قواعد التعامل مع الوافدين مخالفي الأنظمة “من هنا“.[1]

عقوبة الإبعاد في السعودية

إنّ عقوبة الإبعاد في المملكة العربية السعودية هي عبارة عن تطبيق الحرمان المباشر للمقيم من التواجد على أراضي المملكة العربية السعودية، ويتم الإبعاد للمقيمين أو الوافدين بشكل مفاجئ؛ حيث يتم حرمان الفرد من وظيفته دون سابق إنذار، ويتم تطبيق قرار الإبعاد خلال شهر واحد من صدور القرار، وتعطي القوانين السعودية الحق للفرد الذي يتم إبعاده في أن يفوّض أي شخص آخر من أجل تصفية الأعمال الخاصة به، ويذكر أنّ الإبعاد هو عقوبة معمول بها في جميع بلدان العالم.

عقوبة الترحيل في السعودية

إنّ عقوبة الترحيل في المملكة العربية السعودية هي عقوبة تصدر في حق المقيم أو الوافد إلى المملكة الذي ارتكب بعض المخالفات المنصوص عليها في القوانين السعودية؛ حيث بعد ارتكاب هذه المخالفات القانونية يكون من الواجب ترحيل الوافد بشكل نهائي من المملكة العربية السعودية؛ إذ لا يحق له أن يعود مرة أخرى إلى أراضي المملكة إلا في حالة أداء فريضة الحج أو العمرة فقط.

شاهد أيضًا: شروط تحويل القضية من مكتب العمل إلى المحكمة

الفرق بين الإبعاد والترحيل في السعودية

يتشابه الإبعاد مع الترحيل من المملكة العربية السعودية في أنّ كلاً منهما يعني إخراج المقيم أو الوافد المتواجد في السعودية وإرساله إلى البلد التي أتى منها؛ حيث لا يحق له العودة مرة أخرى إلا في حالات قضاء الفرائض الدينية، ولكن هناك فرق جوهري نلاحظه بعدما تعرّفنا على تعريف كلٍ من الإبعاد والترحيل، وهذا الفرق الدقيق يكمن في أنّ الإبعاد يكون بشكل مفاجئ ودون سابق إنذار، ويتم تطبيقه لأي سبب تراه السلطات السعودية، وأما الترحيل فيكون بعد ارتكاب الوافد لعدد من المخالفات القانونية؛ ولهذا يمكننا اعتبار أنّ الإبعاد أشدّ من الترحيل.

أسباب الترحيل من السعودية

تتعدد الأسباب التي يتم من أجلها ترحيل الأفراد المتواجدين في المملكة العربية السعودية، ويمكن ذكر أشهر هذه الأسباب فيما يأتي:

  • إذا تم ضبط الوافدين الذين يمتلكون بطاقة إقامة أو تأشيرة غير سارية الصلاحية؛ حيث إنّ هؤلاء يتم ترحيلهم على الفور.
  • إذا قام الكفيل بالإبلاغ عن الوافد الذي يعمل لديه يتم ترحيله فوراً.
  • وأيضاً إذا قام الوافد بارتكاب الجرائم الجنائية أو الجرائم التي تخل بالشرف.
  • إذا قام الوافد إلى المملكة العربية السعودية بتشغيل العمالة غير المنتظمة، أو تستّر عليهم، أو ساعدهم في العمل، أو إيجاد سكن لهم، وأيضاً إذا قام بإيوائهم.

إجراءات رفع الإبعاد في السعودية

يمكن للمقيمين أو الوافدين إلى المملكة العربية السعودية أن يقوموا بطلب رفع الإبعاد الصادر في حقهم بعد تنفيذ الإجراءات التالية:

  • في البداية يتم تقديم طلب إلغاء الإبعاد من خلال الإنترنت عبر موقع منصة أبشر الإلكترونية.
  • بعد ذلك يتعهد صاحب الطلب بتطبيق اللوائح والالتزام بالقوانين في المملكة العربية السعودية.
  • تتم مراجعة حالة الطلب الذي تم تقديمه.
  • إذا تم قبول طلب إلغاء الإبعاد يتم إخطار صاحب الطلب.

طريقة تقديم طلب رفع الإبعاد من السعودية

يحق للمقيم في المملكة العربية السعودية الذي صدر في حقه قرار إبعاد أو ترحيل أن يقوم بتقديم طلب من أجل رفع هذا الإبعاد، ويتم تقديم طلب رفع الإبعاد من السعودية عن طريق الخطوات التالية:[2]

  • تسجيل الدخول إلى موقع منصة أبشر الإلكترونية “من هنا
  • الدخول إلى خدمة الإمارات.
  • اختيار طلب الإعفاء من الإبعاد.
  • كتابة اسم مقدم الطلب.
  • إدخال رقم الجوال المسجل في منصة أبشر.
  • كتابة رقم الهوية الخاص بمقدم الطلب.
  • تحديد جنسية صاحب الطلب.
  • كتابة اسم المبعد بالكامل.
  • كتابة رقم هوية المبعد أو رقم الإقامة الخاص به.
  • تحديد جنسية المبعد.
  • توضيح أسباب تقديم الطلب، ثم توضيح الدفوع الخاصة بالطلب.
  • الموافقة على الشروط والأحكام.
  • الضغط على “إرسال الطلب”.

حالات تطبيق عقوبتي الإبعاد والترحيل في السعودية

تشمل العقوبات المقررة للإبعاد والترحيل التي يتم تطبيقها في المملكة العربية السعودية الفئات التالية:

  • الوافدون الذين يحملون تأشيرة العمل الحر ولم يسبق لهم العمل ولا يعملون وقت القبض عليهم.
  • الوافدون الذين يمتلكون بطاقة إقامة سارية، ولكن لا يحصلون على فرصة عمل، أو لم يسبق لهم العمل خلال فترة الإقامة مع الكفيل الخاص بهم.
  • والوافدون الذين يعملون مع أصحاب عمل آخرين بخلاف الكفيل الخاص بهم، مع علم الكفيل بهذا الأمر، ومن ضمن هؤلاء الذين يريدون نقل الرعاية رغم أنهم لم يكملوها.
  • أيضاً الوافدون الذين هربوا من الكفيل الخاص بهم، وهم يمتلكون بطاقة إقامة سارية المفعول، كما أنهم يعملون مع كفيل آخر بخلاف الكفيل الخاص بهم.
  • وكذلك الوافدون الذين يمتلكون بطاقة إقامة غير سارية المفعول، وقد هربوا من الكفيل الخاص بهم، وهم ملتحقون بالعمل لدى أحد أصحاب العمل أو الشركات المتواجدة في المملكة العربية السعودية.
  • تعتبر هذه الانتهاكات تعدياً على القوانين في المملكة العربية السعودية، كما أنها أيضاً انتهاك لقوانين الهجرة؛ حيث يخضع المخالفون لها لعقوبة الاحتجاز في المملكة أو الترحيل إلى الخارج.

طريقة الاستعلام عن الإبعاد من السعودية

يستطيع الوافدون إلى المملكة العربية السعودية الاستعلام عن قضية الإبعاد من المملكة العربية السعودية باتباع الخطوات التالية:

  • الذهاب إلى منصة أبشر الإلكترونية مباشرة “من هنا
  • تسجيل الدخول عن طريق اسم المستخدم وكلمة المرور.
  • اختيار خدمة الاستعلامات الإلكترونية.
  • اختيار الجوازات من بين الخدمات المتاحة.
  • الدخول إلى اختيار الاستعلام العام للبصمة.
  • إدخال رقم الإقامة في النافذة التي ظهرت.
  • كتابة رمز التحقق المرئي الظاهر في الصورة.
  • الضغط على أيقونة “عرض”.
  • بعد ذلك ستظهر تفاصيل الاستعلام عن قضية الترحيل أو الإبعاد من السعودية.

أنواع عقوبات الإبعاد في السعودية

تنقسم عقوبات الإبعاد في المملكة العربية السعودية إلى نوعين يمكن التعرف عليهما في النقاط التالية:

  • الأبعاد بحكم قضائي: هو الذي يحق للوافد بعده أن يقوم بالاعتراض أو الطعن على الحكم.
  • الإبعاد الإداري: يتم تطبيق هذا النوع من الإبعاد على الوافد الذي يرتكب جرائم كبيرة، أو على من تم الحكم عليه بثلاثة أشهر سجن وأكثر من ذلك، وأيضاً من حُكم عليه بـ 40 جلدة فأكثر.
  • تستثنى عقوبة الإبعاد الإداري في السعودية في حالة تنفيذ العقوبات المنصوص عليها، وذلك بشرط أن يكون الفرد الذي يتم إبعاده ابناً لسيدة سعودية أو زوجاً لامرأة سعودية.
  • كما يحق للفرد الذي تم إبعاده أن يقوم بالطعن على الحكم في المحكمة الإدارية التي أصدرت العقوبة، وذلك بعد مرور شهرين من صدور الحكم؛ حيث يكون الطعن في حال تحقق العقوبة بشكل مخالف لما في القرار.

شاهد أيضًا: رابط الاستعلام عن موعد قضية برقم الهوية وزارة العدل moj.gov.sa

هل يمكن العودة إلى السعودية بعد الترحيل؟

لا يمكن العودة مرة أخرى إلى المملكة العربية السعودية إذا تم تطبيق عقوبة الإبعاد على أحد الوافدين أو المقيمين في المملكة، وهذا باستثناء أن يكون ذهاب المبعد إلى المملكة مرة أخرى من أجل أداء مناسك الحج أو العمرة؛ حيث إنّ المملكة العربية السعودية تحرص على أداء جميع المسلمين لمناسكهم.

وكما رأينا، إنّ الفرق بين الإبعاد والترحيل في السعودية هو أنّ الترحيل يكون بعد ارتكاب الوافد أو المقيم لعدة مخالفات قانونية في المملكة العربية السعودية؛ حيث يتم ترحيله بعد الإنذار، وأما الإبعاد فهو يكون بشكل مفاجئ ودون سابق إنذار، مع ملاحظة أنّ المصطلحين قد يُستعملان بمعنى واحد تقريباً.

المراجع

  1. laws.boe.gov.sa , قواعد التعامل مع الوافدين من مخالفي الأنظمة , 29/01/2022
  2. my.gov.sa , إعفاء من الإبعاد , 29/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.