المرجع الموثوق للقارئ العربي

اعتقد فلاسفة الإغريق أن مصدر الأشعة الضوئية هو عيوننا ما هو الدليل على خطأ النظرية

كتابة : ندى ابراهيم بتاريخ : 11 سبتمبر 2021 , 12:00

اعتقد فلاسفة الإغريق أن مصدر الأشعة الضوئية هو عيوننا ما هو الدليل على خطأ النظرية، فالضوء هو دليلُ الإنسان للرؤية، إذ يحدث التفاعل المُعقد ما بينّ الضوء والعينين والدماغ، ولكن هل العين هي المسؤولة عن اصدار هذا الضوء، هذا تمامًا ما سنتحدثُ عنّه من خلال موقع المرجع في السطور الآتية.

الضوء

الضوءُ هو إشعاع يتكونُ من مجموعةٍ من الموجات الكهرومغناطيسية المُنعكسة على الأشياء، إذ تحدثُ الرؤية نتيجةً لانتقال الضوء عبر الأشياء في الفضاءِ المُحدد، والضوءُ له أطوال موجية مختلفة، بحيثُ تنعكس هذه الأطوال الموجية على العين فتنتقلُ الى الدماغِ، ليترجمها الى اللونِ المُحدد، إذ يكون لكلِ لون من ألوان الطيف السبعة طولاً موجيًا خاصًا بهِ يميزهُ عن غيّره من الألوانِ الأخرى، فاللونُ الأحمر هو الأطولُ على الإطلاق، واللون البنفسجي هو الأقصرُ على الإطلاق، ويتخللُ هذه الألوان أطولاً موجية مُتفاوتة تصف ألوانًا أخرى.

شاهد أيضًا: من الظواهر الدالة على أن الضوء يسير في خط مستقيم ظاهرة الظل

اعتقد فلاسفة الإغريق أن مصدر الأشعة الضوئية هو عيوننا ما هو الدليل على خطأ النظرية

بعقولهم الفذة وفي محاولة منّهم لفهم طبيعة الضوء والرؤية اعتقد فلاسفة الإغريق أن مصدر الأشعة الضوئية هو عيوننا ما هو الدليل على خطأ النظرية؟

  • الدليلُ على خطأ النظرية هو حدوثِ الظلام، إذ أننا لا نتمكنُ من الرؤية في الظلامِ دون وجود مصدرًا للضوء.

فالرؤية تحدثُ بفعلِ الضوء المنبعث من الأشياءِ عبرَ الفضاء الموجودَ حولّها وصولاً إلى العينين، فلا يوجدُ رؤيةً من دون الضوء، فالضوءُ هو القادر على تحديد الأشياء والمساحات والمواد من حولنا عبر الاشعاعاتِ المُنبعثة.

مصادر الضوء

الضوءُ ذو أهميةٍ كُبرى لكافة الكائناتِ الحية من الإنسان والنبات والحيوان، ويوجدُ له العديد من المصادر، وهي: [1]

  • مصادر الضوء الطبيعية: توجدُ هنالك العديد من مصادر الضوء الطبيعية التي سخّرها الله سبحانه وتعالى للإنسانِ، وهي:
    • ضوء الشمس: فالشمسُ هي المصدر الأساسي للضوء، حيثُ ينتجمُ الضوء منّها بفعلِ الانفجارات الكثيرة التي تحدثُ في مركزها، فتعطي الشمس ضوءًا وطاقة.
    • ضوء القمر والنجوم: قالقمرُ والنجوم أحد مصادر الضوء الطبيعية، رغمَ أنّ اشعاعها قليل بسبب بُعدها عن الأرض.
    • ضوء الكائنات الحيّة: فبعضُ الكائناتِ الحية تنتجُ ضوءًا بفعل التفاعلات الكيميائية التي تحدثُ داخل أجسامِها مثل الفراشات المتوهجة، وبعضُ أنواعِ الديدان.
    • ضوء البرق: فضوءِ البرق المُشع ينتجُ بفعلِ وقوع التصادم بين سحابة محملةً بشحناتٍ موجبة وأخرى محملة بشحنات سالبة.
    • النار: فالشعاعُ والتوهج والانبعاث الضوئيّ الصادر من النار يحدثُ بفعلِ التفاعلات الكيميائية الحادثة.
  • مصادر الضوء الصناعية: المصادرُ الصناعية هي التي تكونُ بفعلِ انتاجَ الانسان، ومنّها:
    • المصابيح الكهربية: فتعملُ المصابيح على مبدأ تحويل الطاقة الكهربية الى طاقة ضوئية، وأول من اخترع فكرة المُصباح الكهربي هو العالم الأمريكي توماس أديسون.
    • الشمعة: وهي من أقدمِ الوسائل التي استعملت من أجل توليد الضوء، وما زالت مستعملةً حتى وقتُنا الحالي.
    • الفانوس: والذي استخدم كبديل عن الشمعة، إذ أنّه يعملُ بالبطارية.
    • مصباح فلورسنت: وهو من أكثرِ أنواع المصابيح الضوئية شيوعًا في الحاضر، ويصدرُ هذا المُصباح ضوءًا أبيض لا يشبهُ ضوء مصباح النيون المعروف.
    • مصباح هالوجيني: وهو من أكثر المصابيح توفيرًا للطاقةِ، إذ يحتوي على كبسولة محتوية على غاز الهالوجين حول الفتيلة، والذي يقومُ بعكس الحرارة مرارًا وتكرارًا لابقائِه مشتعلاً.

شاهد أيضًا: انحراف الضوء عن مساره عند انتقاله بين وسطين شفافين مختلفين يسمى

أهمية الضوء

يكونُ للضوء الدور المحوري في حياةِ الكائنات الحيةّ كافةُ، حيثُ تتلخصُ أهميته في الآتي:

  • مكّن الإنسان من رؤية الأشياء التي حوله.
  • ساعد النبات في صنعِ غذائه من خلالِ عملية التمثيل الضوئي.
  • ساعد في تحديد مسارات هجرة الطيور والأسماك من بيئتها إلى بيئة أخرى.
  • ساعد في تطوير العديد من التطبيقات التكنولوجية الناتجة عن التحكم في خصائص الضوء مثل: الليزر.
  • ساعد في تطوير ميكانيكا الكم.
  • ساعد في انارة البيوت والشوارعِ والطرقات واضاءة السفن ليلاً.

الى هنا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا اعتقد فلاسفة الإغريق أن مصدر الأشعة الضوئية هو عيوننا ما هو الدليل على خطأ النظرية، حيثُ سلطنا الضوء على الضوءِ والرؤية، ومصادر الضوء، ومدى أهميتهِ لحياة الكائنات الحيّة كافةً.

المراجع

  1. vedantu.com , Light Sources , 11/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *