المرجع الموثوق للقارئ العربي

المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي ويلائم طريقة عيشه يسمى ب

المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي ويلائم طريقة عيشه يسمى ب أحد المواضيع العلمية المتاحة ضمن المناهج التدريسية الحديثة، والتي تهتم بتثقيف الطالب بعلوم البيئة والطبيعة على اختلاف ماهيتها، وبأساليب الحفاظ عليها، وهو ما سوف يتيح لكم موقع المرجع فرصة التعرف عليه وأخذ العلم بأدق تفاصيله، من خلال تسليط الضوء على أهم مقومات الحياة الطبيعية في البيئة ومكوناتها.

المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي ويلائم طريقة عيشه يسمى ب

يمكن للكائن الحي أن يعيش في ظروف بيئية محددة، تتناسب مع طبيعة جسمه التي تحورت بما يتأقلم مع هذه البيئة، كالأسماك في الماء والصبار في الصحراء وغيرها، وهذا التنوع يؤمن فكرة التكامل البيئي، وعليه تكون الإجابة الصحيحة على الاستفسار التالي:[1]

  • المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي ويلائم طريقة عيشه يسمى بالمجتمعات الحيوية.

ويمكن أن نلاحظ وجود المجتمع الحيوي في كل الأماكن، وتختلف أعداد وأنواع الكائنات الحية الموجودة على الأرض، والتي قدر علماء البيولوجية بأنها تخطت عتبة الـ 80 مليون نوع أو أكثر، ويشمل التقييم كافة الأنواع دون استثناء.

شاهد أيضًا: ما هو أطول الكائنات الحية عمراً

ما هو المقصود بعلم بيئة المجتمعات الحيوية

يقصد بالمجتمع الحيوي البيئة التي تتضمن الكائنات الحية على اختلاف أنواعها وأجناسها، من نباتات وحيوانات وفطريات دقيقة وغيرها، مما يبين تنوع هذه الكائنات الحية المترابطة مع بعضها البعض بروابط نيتروجينية، بحيث تترتب وفقاً لعمليات تبادلية كفيلة بإظهار هذا التنوع والاختلاف الناجم عن التعدد، نظراً للاختلافات في البنية البيولوجية والصفات الملازمة لها لا سيما الوظائفية منها.

أهمية المجتمع الحيوي

تبرز أهمية المجتمع الحيوي والتنوع البيولوجي من خلال النقاط التالية:

  • إنه قيمة اجتماعية واقتصادية فهو الأساس للحياة على الأرض.
  • يساهم التنوع في المحافظة على الموارد البيئية.
  • يساهم التنوع بنمو السياحة البيئية لأن المجتمعات الحيوية النادرة مقصداً للعلماء.
  • التنوع البيولوجي كان يحظى بقيمة روحية عقائدية منذ القدم، فقد قدس الإنسان بعض الكائنات الحية التي اندثر معظمها مع مرور الوقت.

تناقص المجتمع الحيوي في العالم

كان للإنسان عبر مر العصور الأثر الواضح في تناقص التنوع البيولوجي، عبر نشاطاته غير المقننة والجائرة على مقدرات ومكونات البيئة والمجتمعات الحيوية، فقد انقرضت أعداد كبيرة من الكائنات الحية تجاوزت الـ 724 نوعاً من آخر تقييم خلال العام 1600 ميلادي، والتي يقدر عددها بقرابة الـ 40 ألف نوع، يوجد منها قرابة الـ 3500 نوع مهدد بالانقراض، وقد أشارت تقارير بعض العلماء عن وجود خطر الانقراض لـ 25% من التنوع البيولوجي خلال الـ 20 – 30 عاماً القادمة.

هكذا؛ نكون قد وصلنا وإياكم إلى ختام موضوع بحثنا، الذي كان بعنوان المكان الذي يعيش فيه المخلوق الحي ويلائم طريقة عيشه يسمى ب، فقد تعرفنا عبر فقراته على المعنى المقصود بالمجتمع الحيوي وأسباب تنوعه وانقراض بعض الأنواع من الكائنات الحية فيه.

المراجع

  1. sites.google.com , علم بيئة المجتمعات الحيوية , 04/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *