المرجع الموثوق للقارئ العربي

العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية

العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية، اتخذت المملكة العربية السعودية ممثلةَ في مجلس الوزراء السعودي ووزارة الداخلية، خطوات جادة بشأن الانتهاكات والجرائم المعلوماتية والسيبرانية، والتي انتشرت مؤخرًا، فتلك الجرائم لم تعد أقل خطرًا أو تأثيرًا من الجرائم العادية التي تهدد أمن البلاد وحقوق الآخرين، ولهذا السبب يجيب موقع المرجع على ذلك السؤال المطروح، كما يتطرق إلى أهم ما ينبغي معرفته بشأن قانون الجرائم السيبرانية.

العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية

صدر قانون الجرائم السيبرانية في المملكة العربية السعودية بعد التعديل عام 1436هـ، ويعود إصدار نظام مكافحة جرائم المعلوماتية إلى عام 1428هـ، وقد يأتي ذلك بعد كِبَر حجم مخاطر الجرائم السيبرانية على الفرد والمجتمع وأمن الوطن، وخاصةً مع تطور علوم تكنولوجيا المعلومات والإنترنت بوتيرة سريعة للغاية، وقد شملت العقوبات السجن والغرامة أو إحدى العقوبتين، ويأتي حجم العقوبة بما يتلاءم مع حجم الجريمة، وقد تصل إلى عشر سنوات وخمسة ملايين ريال سعودي.[1]

شاهد أيضًا: تعريف الأمن السيبراني

عقوبة الجرائم السيبرانية في السعودية

تبدأ عقوبة الجرائم السيبرانية بالسعودية من السجن بمدة لا تزيد عن سنة واحدة، وغرامة مالية لا تزيد عن 500 ألف ريال سعودي، أو بإحدى العقوبتين، وذلك للجرائم التي تتعلق بالتنصت الإلكتروني، أو تهديد شخص وابتزازه على الإنترنت، أو التشهير بالآخرين، كما قد تصل العقوبة إلى السجن عشر سنوات وغرامة مالية 5 ملايين ريال سعودي، للجرائم المتعلقة بإنشاء موقع إلكتروني لمنظمات إرهابية، أو اختراق موقع إلكتروني يتعلق بالأمن الداخلي أو الخارجي، وفيما يلي أبرز العقوبات:

  • السجن سنة واحدة، وغرامة 500 ألف ريال: جرائم التنصت، واختراق الحسابات بهدف الابتزاز.
  • السجن 3 سنوات، وغرامة 2 مليون ريال: جرائم الاستيلاء على أموال، وبيانات بنكية، وخدمات.
  • السجن 4 سنوات، وغرامة 3 ملايين ريال: جرائم الاختراق لحذف بيانات، أو تعطيل الشبكة المعلوماتية، أو تشويهها.
  • السجن 5 سنوات، وغرامة 3 ملايين ريال: جرائم الاتجار الإلكتروني بالبشر، والمساس بالنظام العام والقيم الدينية وحرمة الحياة الخاصة، أو الاتجار بالمخدرات.
  • السجن 10 سنوات، وغرامة 5 ملايين ريال: جرائم إنشاء موقع إلكتروين لمنظمات إرهابية، أو نشر أفكارها أو تمويلها.

شاهد أيضًا: الفرق بين امن المعلومات والامن السيبراني

ما معنى الجرائم السيبرانية

إن مصطلح الجرائم السيبرانية (بالإنجليزية: Cyber Crime)، هو مصطلح يشير إلى الجرائم التي تنتهك الأمن الإلكتروني، أو كل ما يتسبب في تهديد أو مخاطر عبر الإنترنت والشبكة المعلوماتية، كاختراق الحسابات والمواقع بهدف انتهاك حقوق الآخرين وابتزازهم، أو اختراق مواقع بهدف تهديد أمن الوطن والتخريب، أو الاحتيال وسرقة أموال وبيانات بنكية، وذلك لما نتج عن التطور السريع لتكنولوجيا المعلومات والإنترنت من مخاطر سلبية تتمثل في زيادة حجم الجرائم المعلوماتية.[2]

خصائص الجرائم السيبرانية

يمكن تمييز الجرائم السيبرانية بعدة خصائص تشير إلى وجودها، وأول هذه الخصائص هو استخدام الحاسب الآلي والهواتف الخلوية والذكية ليتمكن المجرم من تنفيذ جريمته، كما تتميز الجرائم الإلكترونية بسرعة حدوثها بشكل غير متوقع، إذ لا تستغرق في كثيرٍ من الأحيان سوى ثوانٍ قليلة، كما أنها يمكن تنفيذها عن بُعد، بل من دولٍ ومناطق أخرى، هذا بالإَضافة إلى أنها لا تحتاج إلى عنف، رغم أنها قد تتسبب في ذلك، ونظرًا لهذه المخاطر، فقد نتج عن ذلك أن صدر قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية.

شاهد أيضًا: جامعات الأمن السيبراني في السعودية 

بهذا نصل إلى ختام مقالنا العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية، والذي أوضحنا في عام صدور هذا القانون بالمملكة، كما تطرقنا إلى عقوبات تلك الجرائم بحسب نوعها، ثم اختتمنا بعرض موجز لتعريف الجرائم السيبرانية وخصائصها.

المراجع

  1. laws.boe.gov.sa , نظام مكافحة جرائم المعلوماتية , 21/08/2022
  2. eimj.org , الجرائم السيبرانية , 21/08/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *