المرجع الموثوق للقارئ العربي

انتقال الصفات الوراثية من الآباء إلى الأبناء تسمى

كتابة : بتول منصور بتاريخ : 13 سبتمبر 2021 , 23:15

انتقال الصفات الوراثية من الآباء إلى الأبناء تسمى، من المعلومات ذات الأهمية في علم الأحياء والتي لها علاقة بالصبغيًات الوراثية المسؤولة عن انتقال الصفات الوراثية من الآباء والأجداد إلى الأبناء والأحفاد، ومن هذا المبدأ من خلال سطورنا التالية في هذا المقال في موقع المرجع سنسلط لكم الضوء عن كل ما يخص هذا الموضوع.

الصفات الوراثية

الصفات الوراثية هي الصفات التي تنتقل من الآباء إلى الأبناء من خلال الجينات الوراثية، ومن أبرز الصفات الوراثية ما يلي:

  • لون العينين: يكتسب الأبناء ألوان عيونهم من أحد الأبوين فإذا كان لون عيني الأب أو الأم أو الأجداد أزرق ممكن أن يحمل الطفل هذا الجين الوراثي.
  • لون الجلد: لون الجلد هو عامل وراثي أيضاً يتبع للون بشرة عائلته، لكن قد يتغير هذا اللون بفعل الشمس لذلك لا يخلط بين الأسمرار الناتج عن الشمس أو لون الجلد الأصلي الذي يخلق فيه الطفل.
  • الطول: الطول أيضاً أحد العوامل التي تتبع للتاريخ الوراثي، فالطفل الذي ينتمي لعائلة قصار القامة سيكون قصير.
  • لون الشعر وكثافته: أيضاً لون الشعر وكثافته من الصفات التي تعتمد على الوراثة من أحد أفراد العائلة.

شاهد أيضًا: العلم الذي يهتم بدراسة المخلوقات الحية وطرائق ارتباطها معا

انتقال الصفات الوراثية من الآباء إلى الأبناء تسمى

يمتلك الأبناء العديد من الصفات بالوراثة من أحد أفراد عائلتهم الأب أو الأم أو الأجداد، ومن هذه الصفات لون العينين والجلد والشعر والصفات الأخرى التي ذكرناها أعلاه، فالجواب الصحيح يكون:

  • انتقال الصفات الوراثية من الآباء إلى الأبناء تسمى الوراثة.

علم الوراثة هو دراسة الصفات الوراثية والجينات على جميع المستويات لدى الكائنات الحية، وعلم الوراثة شكل واحد من الأعمدة المركزية من علم الأحياء يتداخل مع العديد من المجالات الأخرى، مثل الزراعة و الطب و التكنولوجيا الحيوية، كما يدرس هذا العلم الطرق التي يتصرفون بها فيالخلية وطرق انتقالها من الآباء إلى الأبناء.

شاهد أيضًا: المعلومات الوراثيه للخليه الحيوانيه موجوده في

ما هو علم الوراثة

علم الوراثة هو مجموع كل العمليات البيولوجية التي تنتقل من خلالها خصائص معينة من الآباء إلى نسلهم، مفهوم الوراثة يشمل ملاحظتين على ما يبدو متناقضة حول الكائنات الحية: ثبات من الأنواع من جيل إلى جيل والاختلاف بين الأفراد داخل النوع الواحد، فالثبات والتباين هما في الواقع وجهان لعملة واحدة، كما يتضح في دراسة علم الوراثة، يمكن تفسير كلا جانبي الوراثة بالجينات الوحدات الوظيفية للمادة القابلة للتوريث الموجودة داخل جميع الخلايا الحية، كل عضو في نوع ما لديه مجموعة من الجينات الخاصة بذلك النوع، هذه المجموعة من الجينات هي التي توفر ثبات النوع، ومع ذلك بين الأفراد داخل نوع ما يمكن أن تحدث اختلافات في الشكل الذي يتخذه كل جين، مما يوفر الأساس الجيني لحقيقة أنه لا يوجد فردين (باستثناء التوائم المتماثلة) لهما نفس السمات تمامًا.[1]

وهكذا نكون أنهينا لكم هذا المقال الذي حمل عنوان انتقال الصفات الوراثية من الآباء إلى الأبناء تسمى والذي أرفقنا فيه معلومات عن الصفات الوراثية وفي نهاية المقال عرفنا علم الوراثة ليتضح لدى قرائنا الأعزاء الفكرة بالشكل الأمثل.

المراجع

  1. britannica.com , Heredity , 13/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *