المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هي دول شمال افريقيا

كتابة : غدير مقداد

ما هي دول شمال افريقيا؟ تتعدد الدول الموجودة في شمال أفريقيا، والتي تتميز بموقعها الاستراتيجي والمتنوع فهناك مناطق تقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وهناك مناطق يتوسطها حوض نهر النيل والذي يُعد أكبر دول العالم، ومن خلال موقع المرجع سيتم الحديث عن منطقة شمال أفريقيا وذكر دولها، والاقتصاد في هذا الدول، بالإضافة إلى أهم المناطق السياحية فيها، وسكانها ومهنتهم التي يعملون بها.

شمال أفريقيا

قُسِّمت قارة أفريقيا إلى خمس مناطق رئيسية، وذلك لتسهيل معرفة كل منطقة وتحديد موقعها الاستراتيجي، إذ تعتبر ثاني أكبر قارة في العالم من حيث المساحة، وتتضمن قارة أفريقيا: منطقة شمال أفريقيا، ومنطقة جنوب أفريقيا، ومنطقة شرق أفريقيا، ومنطقة غرب أفريقيا، ومنطقة وسط أفريقيا، وتمتاز منطقة شمال أفريقيا بموقعها الجغرافي المميز، حيث نقع معظم دولها على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وتتميز بسهولة الزراعة فيها لاحتوائها على سلسلة جبال أطلس القريبة من شاطئ البحر، مما يزيدها طابعاً سحرياً وخاصة عند شروق الشمس.[1]

شاهد أيضًا: ما هو اكبر خليج في العالم

ما هي دول شمال افريقيا

تتضمن منطقة شمال أفريقيا عدّة دول، ومن هذه الدول:

جمهورية مصر العربية

تقع جمهورية مصر العربية في الجهة الشمالية الشرقية من قارة أفريقيا، وتبلغ مساحتها حوالي مليون كيلو متر مربع، فهي تُغطي الأراضي الأفريقية بمسافة ألف ومائة كيلو متر من الشرق إلى الغرب، وممتدة من الشمال إلى الجنوب بمسافة ألف وثمانية كيلو متر، ويحد مصر من الجهة الغربية الجمهورية الليبية، ومن الجنوب السودان، ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط، بينما يحدها من جهة الشرق البحر الأحمر وفلسطين، بما فيها الحدود البرية مع قطاع غزة.

مميزات دولة جمهورية مصر العربية

تمتاز جمهورية مصر ببعض المميزات والخصائص التي تمتلكها، ومنها ما يلي:

  • تمتلك مصر وادي ودلتا النيل والتي تقع على ما يعادل 4% من إجمالي مساحتها.
  • توجد بها الهضبة الصحراوية، مما يجعل السمة الصحراوية هي السائدة فيها.
  • توجد بها بعض المناطق المرتفعة على جانبي نهر النيل، والتي تصل إلى ثمانية مائة متر فوق مستوى سطح البحر في المناطق الغربية، وحوالي 1000م فوق مستوى سطح البحر في المناطق الشرقية.
  • تتضمن مصر الكثير من الأراضي الزراعية في المناطق القريبة من دلتا النيل، وضفاف نهر النيل، وحول القنوات الرئيسية التي تتفرّع منه.
  • تمتد المراعي الموجودة في جمهورية مصر العربية على طول الشريط الساحلي للبحر الأبيض المتوسط، ولكنها قليلة المساحة بعض الشيء.
  • يُمثّل جبل كاترين أعلى قمة جبلية في مصر، ويقع في صحراء سيناء، حيث يصل ارتفاعه إلى 2629م فوق مستوى سطح البحر.
  • تُمثل منطقة القطارة المنطقة الأخفض في مصر، حيث تنخفض بمقدار 133م تحت مستوى سطح البحر، وتقع في الجزء الشمالي من الجمهورية.

جمهورية مصر العربية

تونس

تحتل دولة تونس المرتبة الحادية والتسعين بين دول العالم من حيث مساحتها الجغرافية، والتي تُقدّر بحوالي 163,610 كيلومتر مربع، وتقع تونس في أقصى الشمال من قارة أفريقيا، وتنقسم مناطق دولة تونس إلى يابسة ومسطحات مائية، إذ تغطي اليابسة مساحة 155,360 كيلومتر مربع تقريباً من إجمالي مساحة البلاد، أمّا المسطحات المائية فيها فتغطي مساحة 8,250 كيلومتر مربع من المساحة الإجمالية للدولة، ويحد تونس من الشرق الجمهورية الليبية، بينما يحدها البحر الأبيض المتوسط من الجهة الشرقية والشمالية، بينما من جهة الغرب تحدها دولة المغرب والجزائر

مميزات دولة تونس

تتميز تضاريس دولة تونس بالعديد من المميزات، ومن هذه المميزات ما يلي:

  • توجد جبال أطلس في المنطقة الشمالية الشرقية والشمالية من تونس، وتكون ممتدة مع الحدود الجزائرية حتى البحر الأبيض المتوسط.
  • تمتاز تونس بوجود المناطق السياحية المسطحة والتلال المنخفضة.
  • توجد في جنوب تونس الصحراء الكبرى وهي أكبر صحراء على مستوى الأكبر.
  • تتواجد حقول من الكثبان الرملية في الجزء الأوسط من الدولة التونسية، والتي تُعرف باسم العرق الشرقي الكبير.
  • يتواجد بها عدد من الجزر، مثل:
    • سلسلة جزر قرقنة، والتي تعدّ من الجزر المنخفضة والتي لا يتجاوز ارتفاعها 13م فوق مستوى سطح البحر.
    • جزيرة جربة، والتي ترتبط باليابسة عبر طريق رومانيّ قديم، وتمتدّ على مساحة أربعة مائة كيلو متر مربع.
    • تتميز الأراضي التونسية بوجود نهر وادي مجردة الذي يجري فيها، وهو النهر الأطول في البلاد، ويصل طوله إلى حوالي أربعة مائة وخمسين كيلو متر، كذلك يوجد بها عشرات الروافد، ويصب في البحر الأبيض المتوسط.

تونس

الجزائر

تحتل مدينة الجزائر المركز الأولى في قارة أفريقيا، والمرتبة العاشرة على مستوى العالم من حيث المساحة الجغرافية ، حيث تبلغ مساحتها حوالي ٢.٣٨ مليون كيلومتر، وتقع في الجزء الشمالي من الصحراء الكبرى، وتشترك الجزائر بالحدود الغربية مع المملكة المغربية وموريتانيا، ومالي والنيجر من الجهة الجنوبية، أما من جهة الشرق، فهناك تونس وليبيا تشترك معها في نفس الحدود، كما يحدها من الشمال البحر الأبيض المتوسط

مميزات دولة الجزائر

وتمتاز الجزائر بعدد من الخصائص، وهي:

  • وجود العديد من المظاهر السطحية في الجزائر، مثل الصحراء الكبرى، حيث تحتل 80% من مساحة البلاد بالإضافة إلى جبال أطلس.
  • تشتهر الجزائر بوجود العديد من مصادر النفط والغاز الطبيعي.
  • يتميز مناخ الجزائر بالجفاف، حيث تصل درجة الحرارة إلى 21 درجة مئوية، و24 درجة مئوية صيفاً،  أمّا في فصل الشتاء فتنخفض درجة الحرارة إلى عشرة درجات واثنى عشرة درجة مئوية.

الجزائر

السودان

تحتل السودان المرتبة الثالثة من الدول الأفريقية من حيث المساحة، حيث تبلغ مساحتها 1.88 مليون كيلومتر مربع، وتشكل السودان حلقة وصل ما بين أفريقيا جنوب الصحراء والعالم العربي في شمال أفريقيا، وهذا ما يمنحها موقعاً جغرافيّاً ذو أهمية سياسية كبيرة، وتشترك السودان في الحدود الغربية مع أفريقيا وتشاد، أمّا من الحدود الشمالية فتشترك فيها مع مصر ويحدها من جهة الشرق كل من إريتريا واثيوبيا، ويحدها من الشمال الغربي ليبيا، ومن الشمال الشرقي توجد السودان.

مميزات دولة السودان

وتتميّز الجمهورية السودانية ببعض الخصائص، وهي كما يلي:

  • تنقسم السودان إلى ثلاث مناطق رئيسية من الناحية البيئية، وهي:
    • منطقة السافانا.
    • المناطق الصحراوية.
    • المناطق شبه الصحراوية.
  • تتميز معظم الأراضي السودانية بطبيعتها السهلية المنبسطة مثل: جبال النوبة وجبل مرة، وتلال البحر الأحمر.
  • تنقسم السودان من الناحية الإدارية، إلى خمس عشرة ولاية، حيث يوجد لكل ولاية إدارة مالية خاصو بها ومجلس تشريعي، بالإضافة إلى أنه يترأس الحكم والٍ، ومجموعة تتراوح من سبعة إلى عشرة وزراء، ويتم تفويض أربعة أو خمسة أعضاء لإدارة أمور الأقاليم المختلفة.
  • تختلف التربة في السودان من منطقة إلى أخرى، حيث تُغطي الرواسب الطينية تربة الأراضي الشرقية والوسطى من البلاد، ولكن تتغطى الأراضي الشمالية، والغربية بالكثبان الرملية، أمّا تربة المناطق الجنوبية تكون من الحديد الأحمر، كما تتميّز الأراضي الواقعة على طول ضفاف نهر النيل، والدلتا، والأنهار الأخرى بوجود التربة الغرينية.

السودان

المغرب

تتواجد المملكة المغربية في الجزء الشمالي من قارة أفريقيا، وتُعدّ إحدى الدول التي تشترك في حدودها مع كلٍ من: البحر الأبيض المتوسط، وشمال المحيط الأطلسي.

مميزات دولة المغرب

وتتميز المغرب بعدد من الخصائص والمميزات، وهي كما يلي:

  • وجود المناطق الجبلية الوعرة.
  • تواجد العديد من الأراضي الشاسعة ذو الطبيعة الصحراوية.
  • يسود مناخ البحر الأبيض المتوسط فيه.
  • تتكون المغرب من ست عشرة منطقة رئيسية من الناحية الإدارية.
  • تنقسم المناطق في المغرب العربي إلى اثنتين وستين محافظة ومقاطعة، حيث تضمّ هذه المقاطعات والمحافظات العديد من المدن والقرى، ومن أهم المدن المغربية:
    • مراكش.
    • طنجة.
    • تطوان.
    • سلا.
    • فاس.
    • أكادير.
    • مكناس.
    • وجدة.
    • القنيطرة.
    • الناظور.
    • مدينة الدار البيضاء.

المغرب

ليبيا

تُعد طرابلس العاصمة للجمهورية ليبيا، حيث تقع في الجزء الشمالي من قارة أفريقيا وتبلغ مساحتها حوالي 1,759,540 كيلومتراً مربعاً، وتحتل المرتبة المائة وتسعة في قائمة أكبر دول العالم من حيث عدد السكان، وتطل من الناحية الشمالية على البحر الأبيض المتوسط، وتشترك مع الجمهورية العربية المصرية في الحدود الشرقي، وتشترك من الجهة الجنوبية الشرقية مع السودان، أما من الجنوب فيحدها تشاد والنيجر، ويحدها من الغرب تونس والجزائر.

مميزات دولة ليبيا

وتتعدد خصائصها ومميزاتها، ومنها كما يلي:

  • تعتمد في اقتصادها على النفط التي تم اكتشافه في الخمسينات من القرن الماضي وهذا ما ساعد في تطوير الزراعة والصناعة.
  • تتميز ليبيا بتطوّر الرعاية الطبية والتعليم وأماكنها.

ليبيا

السكان في دول أفريقيا

تصل أعداد السكان في منطقة دول شمال أفريقيا إلى 243,883,724 نسمة، وفقاً للدراسات التي نشرتها الأمم المتحدة عام 2019م، أي ما يعادل نسبة 3.13% من إجمالي سكان العالم، مما جعلها تحتل المرتبة الثالثة في أفريقيا بين المناطق الإقليمية من حيث عدد السكان، إذ أن الكثافة السكانية في دول شمال أفريقيا تُقدّر بحوالي واحد وثلاثين شخصاً لكل كم2، ويعيش حوالي 52.3% من السكان في المناطق الحضرية، وتعتبر دول شمال أفريقيا من المناطق التي تكون أعمار سكانها فتيّة، إذ أن متوسط الأعمار في دولها 25 عاماً، وفيما يلي نُورد التعداد السكاني لدول شمال أفريقيا:

  • مصر: 100,388,073 نسمة.
  • الجزائر: 43,053,054 نسمة.
  • السودان: 42,813,238 نسمة.
  • المغرب: 37,054,232‬ نسمة.
  • تونس: 11,694,719 نسمة.
  • ليبيا: 6,777,452 نسمة.

شاهد أيضًا: مساحة الدول العربية وعدد سكانها بالترتيب

جمعيات حملت اسم شمال أفريقيا

ظهرت عدة جمعيات وطنية شمال إفريقيا والتي تضم عدداً من التونسيين والجزائريين والمغاربة، وكان ذلك خلال الاستعمار البريطاني وما بعدها، ومن أهم هذه الجمعيات ما يلي:

  • جمعية نجم شمال إفريقيا: وتأسست هذه الجمعية في شهر آذار عام 1926م، وارتبطت بالزعيم الجزائري مصالي الحاج.
  • جمعية طلبة شمال إفريقيا المسلمين بفرنسا: وتأسست عام 1927م، حيث انضم إليها عدد من طلبة البلدان الثلاثة بالجامعات الفرنسية.
  • جمعية الطلبة المسلمين لإفريقيا الشمالية بالجزائر: وتأسست عام 1919م، حيث تضم الطلبة الجزائريين وبعض الطلبة التونسيين بجامعة الجزائر.

شاهد أيضًا: كم عدد الدول العربية في قارة أفريقيا

تاريخ دول شمال أفريقيا

مرّت العديد من العصور التاريخية على منطقة شمال أفريقيا بدولها التي تتواجد بها، وهذه العصور هي:

عصور ما قبل التاريخ

تعتبر منطقة شمال أفريقيا هي المنطقة التي كانت بمثابة خروج وانطلاق الإنسان للحداثة، إذ خرج من القارة في الهجرة خارج إفريقيا أولاً، حيث ترك السكان الأوائل في وسط شمال إفريقيا وراءهم بقايا كبيرة، فقد تمَّ العثور على بقايا مبكرة من الاحتلال البشري في شمال إفريقيا في عين الحنش والتي تعود إلى العام 200،000 قبل الميلاد، كذلك عُثر على آثار لبعض بقايا الإنسان في جبل إرهود في المغرب، بالإضافة إلى العثور على الكهوف في طاسيلي نجير، شمال تمنراست، الجزائر، وقد شهدت مناطق شمال أفريقيا في هذا العصر العديد من المشاهد النابضة بالحياة والتي تعود إلى العصر الحجري الحديث.

شاهد أيضًا: كم عدد دول العالم وأسمائها وعواصمها

العصور القديمة

برزت بعض الدول الواقعة شمال أفريقيا في العصور القديمة، وأهمها دول قرطاج ونوميديا والتي تقع شمال غرب أفريقيا، ثم جاء الاستعمار الفينيقي واستولى على معظم شمال أفريقيا بما في ذلك قرطاج، وذلك لقوتها التجارية ومميزات البحرية فيها، مما جعل قرطاج تعتمد على بعض المرتزقة لمد إمبراطورية القرطاجيين حتى تصل إلى شبه الجزيرة الإيبيرية وصقلية، مما أدى إلى وقوع الحرب البونيقية الأولى مع الرومان، وبعد أكثر من مئة عام، غزا الرومان جميع الأراضي القرطاجية، والذي جعل الأراضي في شمال إفريقيا تتحول إلى مقاطعة إفريقيا الرومانية وذلك عام 146 قبل الميلاد، والذي أدى إلى حدوث الحرب بين الرومانيين والنوميديين، وقد ظلت شمال إفريقيا جزءًا من الإمبراطورية الرومانية، حتى جاء الفاندال عبر مضيق جبل طارق، وتغلبوا على القوة الرومانية، مما جعل مناطق شمال أفريقيا تخسر الحرب، لتصبح هذه الفترة ذروة سقوط الإمبراطورية الرومانية الغربية.

العصر الحديث

سيطرت الإمبراطورية العثمانية على جميع مناطق شمال أفريقيا ما عدا دولة المغرب العربي، كما سيطرت الإمبراطورية الإسبانية بعد العصور الوسطى على العديد من المدن الساحلية بين القرن السادس عشر والثامن عشر، أما بعد القرن التاسع عشر، فقد بدأ الاستعمار من قبل فرنسا، المملكة المتحدة، إسبانيا وإيطاليا، وسيطروا على معظم دول العالم والدول الأفريقية، وبعدها حازت جميع الدول الشمالية في أفريقيا على استقلالها في خمسينيات وستينيات القرن الماضي.

أهم الأماكن السياحية في شمال أفريقيا

تتميز مناطق شمال أفريقيا بوجود العديد من المناطق السياحية، مثل:

أهرامات الجيزة في مصر

تتميز الأهرامات في محافظة الجيزة بمصر برجوعها إلى العصر الفرعوني، حيث تم تشييدها من أجل ملوكهم، وهم خوفو، خفرع ومنقرع، وتمتاز بما يلي:

  • يعد هرم خوفو أقدم وأكبر الأهرامات الموجودة.
  • تمتلئ الأهرامات منذ بنائها بكنوز مخفية فيها، ولكنها تعرضت للسرقة والنهب خلال العصور الوسطى.
  • وجود بعض التماثيل والغرف الخفية الضخمة الموجودة داخلها.
  • النقوش الهيروغليفية الجاذبة لزائريها.

جبال الأطلس

تربط سلسلة جبال الأطلس في أفريقيا بين تونس والمغرب والجزائر، وتتفرع إلى أربع سلاسل فرعية، وهي غنية بمجموعة من الموارد الطبيعية، وتتميز جبال أطلس بما يلي:

  • غروب الشمس الجذاب بمنظره الرائع ومشهده الخلاب عند مشاهدته على أعلى قمة في هذه الجبال.
  • توجد أنواع مختلفة من النباتات والحيوانات فيها.

مراكش في المغرب

تعتبر مدينة مراكش من أشهر المدن السياحية في دولة المغرب الواقعة بأفريقيا، حيث تتميز بالكثير من الخصائص، وهي كما يلي:

  • ازدحام شوارعها الضيقة بالباعة المتجولين البارعين وعدد لا يحصى من الأصوات والروائح.
  • المعالم المغربية التاريخية، مثل مقابر السعديين أو قصر البادي.

شاهد أيضًا: يربط وطننا المملكة العربية السعودية بين قارات آسيا وأفريقيا وأوروبا

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي حمل عنوان، ما هي دول شمال افريقيا، حيث تعرفنا على منطقة شمال أفريقيا وسكانها، كذلك العصور التي مرت عليها، والجمعيات التي سجلت باسمها.

المراجع

  1. britannica.com , North Africa , 03/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.