المرجع الموثوق للقارئ العربي

متى تحررت الكويت بالهجري والميلادي

متى تحررت الكويت بالهجري والميلادي إذ يستذكر العالم باستمرار إحدى الذكريات الأليمة والجارحة في التاريخ العربي الحديث، والتي اجتاحت خلالها القوات العراقية أراضي دولة الكويت مبيحهً لنفسها التسبب بدمار هائل في البنى التحتية، لإحدى أهم الدول العربية بالنسبة للإنتاج النفطي حينها، ومن خلال موقع المرجع سيتم معرفة متى تأسست دولة الكويت تاريخياً، كما سيتم التطرق لموضوع غزو الكويت عام كم.

متى تحررت الكويت بالهجري والميلادي

تم إجلاء آخر جندي عراقي عن الأراضي الكويتية في الـ 24 من شهر فبراير / شباط سنة 1991 مـ الذي وافق الـ 12 من شهر شعبان خلال العام 1411 هجري، لكن تم رسمياً الإعلان عن تحرير دولة الكويت من الاحتلال العراقي بتاريخ الـ 26 من الشهر ذاته، وتم التصريح بأن هذا اليوم بات مناسبة وطنية تعطل بها الجهات الرسمية احتفاءً بانتصار الإرادة تحت مسمى عيد التحرير الكويتي، حيث تم في هذا اليوم إنهاء مظاهر الاحتلال، والتي كان آخرها القضاء على الجنود العراقيين المحتلين لمطار الدولي والمتحصنين فيه، بعد مضي سبعة أشهر على الاحتلال دمرت خلالها البنى التحتية ومعالم المدن الرئيسية بطريقة وحشية.[1]

شاهد أيضًا: كم عدد الناخبين في الكويت

سبب غزو الكويت

يرجع الغزو العراقي للكويت لأسباب قديمة ذات خلفية تاريخية وأخرى تزامنت مع حركة الإنتاج النفطي، بدأت المشاكل التاريخية على ترسيم الحدود بين البلدين قبل ظهور صدام حسين بزمن الحماية البريطانية لبعض دول الخليج، تجددت الخلافات، وتفاقمت في ظل إنتاج الكويت كميات نفطية كبيرة خارج الحصص المخصصة لها وفق منظمة أوبك ما تسبب بانخفاض السعر العالمي وخسارة كبيرة بالنسبة لجانب العراقي الذي خرج مؤخراً بديون تراكمية جراء حرب الخليج الأولى، وازداد الخلاف عندما أقدم صدام حسين على مطالبة السعودية والكويت بتحمل جزء من الديون على اعتبار أن حربه كانت لحماية واجهة العرب الشرقية، وهو ما حصل عليه بعد عدة اجتماعات للتهدئة، إلا أن الدمار الذي حل بموانئ العراق جراء الضربات الإيرانية ما شل الحركة الاقتصادية، وكانت الكويت فرصةً لاستثمار موانئها ونفطها أمام صدام حسين، وهو ما دفعه لاجتياحها في صيف العام 1990 مـ.

شاهد أيضًا: اوقات عمل مكتبة جامعة الكويت الشويخ 

جرائم الجيش العراقي في الكويت

بدأ اجتياح العراق بمهمة سرية لقوات الحرس الجمهوري العراقي التي تحركت باتجاه الحدود مع الكويت منذ الـ 17 من تموز/ يوليو عام 1990، بحجة إجراء مناورات عسكرية، فبدأ التخطيط للاجتياح وإقحام الكويت بمعركة غير متكافئة الأطراف شاركت فيها سبع فرق عسكرية عراقية ثلاثة منها مدرعة ومسلّحة بأسلحة من العيار الثقيل، بدأت ساعة الصفر فجر الـ 2 من آب / أغسطس 1990 مـ، واستهل الاجتياح كتيبة مشاة بحرية احتلت جزيرة بوبيان، ثم ألحقتها بجزيرة فيلكا التي أبادت حاميتها، وبعمليات إنزال في العاصمة لقوات اشتبكت مع حامية قصر دسمان، تزامنت الأعمال العسكرية المنتشرة على أكثر من جبهة مع قصف عنيف لتدمير كافة البنى التحتية، وبمضي 24 ساعة كانت القوات العراقية التي واجهت المدنيين العزل في غالب المناطق قد سيطرت على غالب مناطق الكويت، في احتلال استمر 7 أشهر.

شاهد أيضًا: هل المولد النبوي اجازة رسمية في الكويت

من حرر الكويت من الغزو العراقي

ساهم في تحرير الكويت من العراق تحالف عدد من الدول العربية والأجنبية بقيادة الجيش الأمريكي تحت مظلة الأمم المتحدة، علماً أن الأمريكيين واجهوا مشكلات أمام الرأي العام الأمريكي الذي طالب جورج بوش بالتزام الحياد بشأن القضية، بعد مطالبة حكام الكويت بالتدخل العاجل لنصرة الكويتيين، وساهمت الكويت في إقناع الشارع الأمريكي بتخليص الكويتيين عبر استثمار الإعلام في تلك البلاد لصالحها، استمر الأمر حتى الـ 21 من يناير سنة 1991 بحصول الإدارة الأمريكية على موافقة مجلس الشيوخ والنواب بالسماح للقوات الأمريكية بالتدخل العاجل بالرغم من تقارب الأصوات المعارضة من المؤيدين للاجتياح.

شاهد أيضًا: متى يحق للمتجنس التصويت في الانتخابات

دور مصر في تحرير الكويت

بدأ الدور المصري بشأن تحرير العراق بالموقف الثابت للرئيس المخلوع حسني مبارك الذي أدان الاجتياح قبل وقوعه، ووصفه بوصمة العار للعرب بعد وقوعه أعادتهم عادات إلى الجاهلية، فكان منذ البداية رافضاً للاجتياح حقناً للدماء في المنطقة العربية، والتأييد للكويت لم يكن فقط لفظياً بل اقترن بالفعل عبر إرسال 40 ألف مقاتل مصري للمشاركة في ردع القوات العراقية، كما أرسل رسالة لصدام حينها أعلمه فيها أن قراءته للواقع كان خاطئة تماماً، علماً أن مصر كانت من السباقين للدعوة لعقد قمة عربية طارئة نصرةً للكويتيين.

شاهد أيضًا: كم مرة حل مجلس الأمة الكويتي

دور السعودية في تحرير الكويت

منذ بداية تأزم الوضع الأمني والعسكري بين الكويت والعراق أعلنت السعودية مخاوفها من امتداد الأطماع العراقية لحقول النفط السعودية التي تعتبر العامل الأبرز في اقتصاد المملكة، كما دفعتها المصالح المشتركة وروابط الأخوة في الشارع العربي لتبني ثلاثة مواقف منذ انطلاق الاجتياح، وهي:

  • انسحاب قوات لعراق من أراضي الكويت.
  • عودة الحكومة الكويتية من فورها للحكم على اعتبار شرعيتها.
  • تحديد الأسس  والمبادئ الضامنة لعدم تكرار هذه الخرق الدولي من جديد.

لذا وفور الاجتياح ساعدت المملكة الكويت في مطالبة المجتمع الدولي بالتدخل العاجل وفتح أراضيها للقوات المشاركة في عملية إجلاء العراقي عن الكويت، فضلاً عن ضخ بين الـ 60 ألف حتى الـ 100 ألف بين جموع الجنود التي قاربت المليون.

هكذا؛ وفي ظل هذه القراءة السريعة لأحداث يوم تحرير الكويت، نختتم هذا المقال وهو بعنوان متى تحررت الكويت بالهجري والميلادي، بعدما تعرفنا عبر فقراته على الغزو تاريخياً من حيث الأسباب ومن حيث جرائم الجيش العراقي في دولة الكويت.

أسئلة شائعة

  • كم سنة مرت على حرب الكويت

    مضى على تحرير دولة الكويت 31 عاماً، حيث تم تحريرها بعد حرب الخليج الثانية التي انتهت في 24 شباط / فبراير سنة 1991 مـ.

  • تاريخ انسحاب الجيش العراقي من الكويت

    الرابع والعشرين من شباط خلال العام 1991 ميلادي، وقد أعلن التحرير رسمياً في السادس والعشرين من نفس الشهر وبات عيداً وكنياً بمسمى عيد التحرير الكويتي.

  • كم دولة ضد العراق؟

    أقيم حلف عسكري مؤلف من 34 دولة عرية وأجنبية على رأسها الولايات المتحدة اجتمعوا تحت مظلة الأمم المتحدة، وقد شكل الجيش الأمريكي 74 % من إجمالي قوات التحالف التي وصل عددها إلى 959,600 جندي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *