المرجع الموثوق للقارئ العربي

تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية

كتابة : أيوب شامية

تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية ، تُعدّ المملكة من أكبر الدّول وأعظمها على مستوى العالم، وقد وصلت لما هي عليه بعد توحدّها الذي كان ثمرة كفاحٍ طويل دام لسنوات، فالكثير من الدّول حول العالم، تمرّ بصراعات وانقسامات داخليّة، ومشاكل واضّطرابات، لكنّها تصل لمرحلة الاستقرار والتّوحّد، وينطلق فيها البناء والتّقدّم، والسّعوديّة ضربت مثالاً عظيماً في التقدّم الهائل الذي حقّقته بعد توحّدها، ولذلك يهتمّ موقع المرجع في هذا المقال بتعريفنا بتاريخ توحيد المملكة العربية السعودية والمراحل التاريخية التي مرّت بها.

تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية

إنّ تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية يعود للمرسوم الملكي الذي أصدره الملك المؤسس في 23/ سبتمبر أيلول/ 1932م، حيث تمّ توحيد أغلب المناطق في المملكة عن طريق قوّةٍ عسكريّة، فلقد دارت الكثير من الحروب والصّراعات في شبه الجزيرة العربية من عام 1902م إلى تاريخ إعلان توحيد البلاد، وفي ذات الوقت تمّ توحيد بعض الأجزاء عن طريق المعاهدات والاتفاقيّات بشكلٍ سلمي، حيث أنّ آل سعود كانوا منفيّين في الكويت، وذلك عقب إزاحتهم من السّلطة وزوال الدّولة السعودية على يد إمارة حائل الرّشيدية، حتّى تمكّن آل سعود مجدّداً من السّيطرة على الرّياض، واعتمادها كعاصمةٍ للبلاد، ثمّ استولوا على نجد ثمّ الإحساء وجبل شمّر وعسير والحجاز تباعاً، وسمّيت الدّولة في البداية مملكة نجد والحجاز، إلى أن أعلن الملك المؤسس عن توحيد المملكة وتغيير اسها ليكون المملكة العربيّة السّعودية وهو اسمها الحالي.[1]

شاهد أيضًا: اجمل ما قيل عن الوطن السعودية

الملك المؤسس

الملك المؤسس الذي حدّد تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية، هو الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل بن تركي بن عبد الله بن سعود، أبوه الإمام عبد الرحمن بن الإمام فيصل، وأمّه هي سارة بنت أحمد بن محمد السديري، وُلد في الرّياض عام 1293هـ الموافق 1876م، عُهد به لأفضل المعلّمين في صغره، وهو في العاشرة من عمره تلقّى تعاليم القرآن الكريم والفقه والتّوحيد، وحرص والده على تعليمه ركوب الخيل والفروسية، وكان يتمتّع بذكاءٍ مفرطٍ منذ نشأته، لجأ إلى الكويت مع والده، لكنّه وحين اشتدّ عوده انطلق هو ورجاله الذين بلغوا أربعين رجلاً من الكويت قاصدين الرّياض، حيث تمكّن من استردادها وقام ببناء اللبنة الأولى لقيام الدولة السعودية، حيث كافح من بعد استعادة الرّياض أكثر من ثلاثين عاماً في سبيل توحيد المملكة، وبقي صامداً في وجه الصّعوبات إلى أن تكلّل صموده وكفاحه بما أراد، توفّي الملك عبد العزيز بن عبد الرّحمن آل سعود في محافظة الطّائف في يوم الإثنين 2/ ربيع الأول/ 1373هـ الموافق 9/ نوفمبر/1953م، وذلك بعد حكمٍ دام أربعٍ وخمسين سنة، وعن عمرٍ ناهز 77 عاماً.[2]

اليوم الوطني السعودي

يحتفل السّعوديّون في ذكرى تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية، باعتباره يوماً وطنيّاً للبلاد، فموسم اليوم الوطني أحد مواسم السّعودية التي تنظّمها على مدار العام، والذي تمّ إطلاق مبادرة الموسم بتاريخ 2019م،  وتمّ إقراره بأنّه إجازة رسميّة في البلاد  في العام 2005م، حيث أنّه وفي اليوم 17/جمادى الأولى/1351هـ الموافق 19/ أيلول سبتمبر/1932م، أصدر الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرّحمن آل سعود مرسوماً ملكيّاً يعلن فيه توحيد البلاد وإعلان اسمها الجديد المملكة العربية السّعودية، وذلك على أن يتمّ العمل بهذ المرسوم في يوم الخميس 23/ أيلول/ 1932م، ومنذ ذلك الحين وبعد توحيد المملكة يعدّ هذا اليوم يوماً وطنيّاً رسمياً للسّعودية.[3]

شاهد أيضًا: متى تحتفل المملكة العربية السعودية باليوم الوطني

سبب تسمية السعودية بهذا الاسم

اشتقّ اسم المملكة العربيّة السّعودية واستُلهم من اسم سعود بن محمّد آل مقرن، الجدّ الأكبر لعائلة آل سعود، والذي يرجع نسبها إليه، كان حاكماً للدّرعية، ويعد  الأمير الثالث عشر لها، وهو مؤسّس السّلالة الحاكمة للدّولة السّعودية بتاريخها الطّويل، وقد توفّي عام 1137هـ.

شاهد أيضًا: كم دولة لها حدود مع السعودية

تاريخ المملكة العربية السعودية

عاشت المملكة العربية السّعودية أوقاتاً مختلفة وعاصرت حروباً ونزاعاتٍ كثيرة، وذلك قبل تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية، حيث مرّت بالكثير من المراحل الطّويلة لتصل لمرحلة التّوحيد، وقد قسّمت فتراتها لثلاث دول، الدولة السّعودية الأولى والدّولة السّعودية الثانية، والدّولة السّعودية الثّالثة والتي تُعرف اليوم باسمها المملكة العربية السعودية.

شاهد أيضًا: من هو الملك السابع للمملكة العربية السعودية

الدولة السعودية الأولى

قام محمّد بن سعود بتأسيس أوّل دولة سعودية في الدّرعية، وذلك من العام 1744م، وبدعمٍ من الشّيخ محمّد بن عبد الوهّاب، حيث عمل على نشر الدعوة ودعم المعرفة، وقد شملت معظم مناطق شبه الجزيرة العربية، سقطت على يد القوات المصريّة التّابعة للحكم العثماني، وبقيادة ابراهيم باشا في عام 1818م.[4]

شاهد أيضًا: عندما انتهت الدولة السعودية الأولى عام 1233ه عادت الدولة

الدولة السعودية الثانية

يُطلق اسم الدولة السّعودية الثانية على الدّولة التي أسّسها آل سعود في شبه الجزيرة العربية، وذلك بعد سقوط الدولة الأولى وقبل قيام الدولة السّعودية الثالثة، أسّسها تركي بن عبد الله، جعل عاصمتها الرّياض بدلاً من الدّرعيّة، والتي تمّ تدميرها من طرف القوات العثمانية المصرية إبراهيم باشا، انتهت مرحلة الدّولة السّعودية الثانية في عام 1891م عندما سيطر أمير حائل على نجد.[5]

شاهد أيضًا: من هو مؤسس الدولة السعودية الثانية

الدولة السعودية الثالثة

هي وريثة الدّولتين الأولى والثّانية، تمّ تأسيسها في 5 / شوال/ 1319هـ الموافق 15/ يناير/ 1902م، وذلك على يد الملك المؤسّس عبد العزيز بن عبد الرّحمن آل سعود، الذي تمكّن من استعادة مدينة الرّياض ليؤسّس بذلك الدولة السّعودية الحديثة، والتي أطلق عليها المملك العربية السّعودية، والتي عُرفت بمملكة الحجاز ونجد وملحقاتها قبل إطلاق هذا الإسم عليها في تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية.

شاهد أيضًا: من هو مؤسس الدولة السعودية الثالثة

إلى هنا وصلنا لنهاية المقال الذي تمّ فيه الحديث حول تاريخ توحيد المملكة العربية السعودية، والتّعرّف بالملك المؤسس، وبيان اليوم الوطني، والتّعرّف على سبب تسمية المملكة بهذا الاسم، والمرور على تاريخ المملكة الطويل منذ تأسيس الدولة السّعودية.

المراجع

  1. wikiwand.com , توحيد السعودية , 13/09/2021
  2. marefa.org , عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود , 13/09/2021
  3. marefa.org , اليوم الوطني للسعودية , 13/09/2021
  4. marefa.org , الدولة السعودية الأولى , 13/09/2021
  5. marefa.org , الدولة السعودية الثانية , 13/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.