المرجع الموثوق للقارئ العربي

كيف اسهم في بناء وطني وانا مازلت على مقاعد الدراسة

كتابة : ‎آية قنديل‎

كيف اسهم في بناء وطني وانا مازلت على مقاعد الدراسة أو في مراحل الدراسة المختلفة، وما هو دور الطلاب أو صغار السن في النهوض بمجتمعهم وبناء أوطانهم ورفع راية بلادهم، هذا ما سنوضحه من خلال هذا المقال الذي يقدمه موقع المرجع لكل الطلاب الذين يحبون أوطانهم حبًا صادقًا ويودون المساهمة في بنائه ورفعة شأنه، وهو ما يدل على وطنية هؤلاء الطلاب وارتفاع الحس الوطني والمسؤولية الوطنية لديهم.

كيف اسهم في بناء وطني وانا مازلت على مقاعد الدراسة

يهتم كل محب لوطنه بالمساهمة في بنائه والنهوض به نحو الأعالي، وذلك مهما كان عمره حيث أن حب الوطن فطرة في كل إنسان صالح، ويستطيع كل إنسان المساهمة في ذلك مهما كان موقعه أو عمره أو مسؤولياته فلا يتطلب الأمر تحمل ما لا يستطيع، وإنما يمكن المساهمة في بناء الوطن من خلال حبه الصادق والاعتزاز به والمحافظة على نظافته وأداء مهامه التعليمية أو العملية بإتقان، لذلك يستطيع الطالب في مراحله الدراسية المساهمة في بناء الوطن بهذه الطريقة: [1]

  • الاهتمام بالدراسة ومذاكرة الدروس جيدًا ليصل لأعلى المناصب لخدمة بلده.

اقرأ أيضًا: مذكره يوميه عن يوم مهم في حياتي

كيف أساهم في بناء الأمة

حثنا الدين الإسلامي على حب أوطاننا والدفاع عنها حيث جعل الموت في سبيل الدفاع عن الوطن شهادة، وكان النبي -صلى الله عليه وسلم- خير مثالًا وقدوة على حب الوطن، ويستطيع كل فرد مهما كان عمره أو عمله أن يساهم في بناء أمته ورفعة شأنها، وفيما يلي نستعرض بعض الطرق التي يستطيع بها الطالب المساهمة في بناء مجتمعه:

  • السعي المستمر في التعلم.
  • الاهتمام بالدراسة والاجتهاد في التعليم.
  • المساهمة في الأعمال التطوعية.
  • الاهتمام بالمناسبات الوطنية.
  • الاطلاع على أحدث الأخبار الوطنية.
  • دعم الاقتصاد الوطني.
  • الامتثال للقوانين والأنظمة الوطنية.

اقرأ أيضًا: موضوع تعبير عن يوم العلم الأردني بالعناصر

كيف يمكن للطالب أن يساهم في بناء وطنه

يستطيع الطلاب مهما كانت أعمارهم المساهمة في خدمة أوطانهم وبناء مجتمعاتهم دون تحمل ما هو أكبر من عمرهم وطاقتهم، فكل ما عليهم هو الاهتمام بمشوارهم الدراسي حتى يستطيعون إفادة أوطانهم بما يتعلموه، ويمكن استعراض بعضًا من أهم الخطوات التي يستطيع الطلاب اتباعها فيما يلي:

  • مساعدة غيرهم من الطلاب وخاصةً ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • المشاركة في الأنشطة التطوعية المدرسية أو الجامعية.
  • التبرع بالدم للمرضى في حالة القدرة الصحية.
  • الحرص على نظافة المجتمع.
  • اتباع القوانين والإرشادات الرسمية.

اقرأ أيضًا: موضوع تعبير عن أسبوع المرور الخليجي

إلى هنا ننتهي من توضيح كيف اسهم في بناء وطني وانا مازلت على مقاعد الدراسة، وذلك بعدما تم التعرف على أهم الطرق التي يستطيع بها الطالب أن يخدم وطنه ويشارك في تطوره ورفعة شأنه وبناء مستقبله ورفعة شأنه.

المراجع

  1. britannica.com , patriotism , 11/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.