المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز اكل الضفدع

كتابة : يحيى شامية

هل يجوز اكل الضفدع هو ما يبحث عنه الكثير من الناس، ذلك أنه انتشر عن الكثير من الشعوب من أقوام غير المسلمين أنّهم يأكلون مخلوقات غريبة كالحشرات والثعابين والديان والكلاب والقطط وغير ذلك من المخلوقات التي لا يُباح أكلها في الشريعة الإسلامية، بل إن أكلها ينافي الفطرة السليمة، لذلك فإن موقع المرجع يهتم ببيان هل أكل الضفادع حلال أم حرام.

هل يجوز اكل الضفدع

اختلف أهل العلم في مسألة هل يجوز اكل الضفدع، فمنهم من أجاز أكله ومنهم من حرّمه، وقد ورد عن مالك بن أنس رضي الله عنه ومن وافقه من أهل العلم أنّهم أباحوه، وقد منعه الإمام أحمد بن حنبل ومن وافقه وأخذ برأيه من أهل العلم، وقد استدل المبيحين لأكله بقوله تعالى: {أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ الْبَحْرِ وَطَعَامُهُ مَتَاعًا لَكُمْ وَلِلسَّيَّارَةِ‏}.[1] ولقول النبي صلى الله عليه وسلم عن البحر الطهور ماؤه الحل ميته والضفدع من صيد البحر في أصله، أما المانعين له فاستدلوا بما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه نهى عن قتل الضفدع فلو جاز أكله لما نهى عن قتله، والنهي عن القتل إما لحرمته أو لتحريم أكله، والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز أكل الكنغر عند الشيعة

هل أكل الضفادع حلال أم حرام

إنّ الراجح في القول عن أهل العلم أنّ الضفادع يحرم أكلها، ذلك لما ورد في النهي عن قتلها، والنهي عن القتل يُلزم منع الأكل، وقد ورد عن صاحب عون المعبود أنّه قال: “روى البيهقي في سننه عن سهل بن سعد الساعدي أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن قتل خمسة: النملة والنحلة والضفدع والصرد والهدهد” ونهي النبي صلى الله عليه وسلم عن قتل الضفدع يدل على أنّه يحرم أطلها، وأنها لا تدخل فيما يباح من دواب الماء والله أعلم.[3]

ما حكم أكل الضفدع والتمساح عند الشيخ العثيمين؟

يرى الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى أن أكل الضفدع حرام، وأكل التمساح حلال، وقد ورد عنه أنّه قال:[4]

“الضفدع : دويبة معروفة ، تعيش في البر ، وتعيش في الماء ، وهذا الطبيب سأل النبي صلى الله عليه وسلم عنها ليجعلها دواء ، فنهى عن قتلها ، وإذا نهى عن قتلها : صارت حراماً ؛ لأنه من القواعد المقررة : “أن من طرق تحريم الحيوانات : ما أُمر بقتله ، أو ما نُهيَ عن قتله” ، وعلى هذا : فيكون الضفدع حراماً ، لا يجوز قتله، وهذا القول هو الصحيح الراجح أن صيد البحر كله حلال لا يستثنى منه شيء ، واستثنى بعض أهل العلم من ذلك : الضفدع ، والتمساح ، والحيَّة ، وقال : إنه لا يحل أكلها ، ولكن القول الصحيح العموم ، وأن جميع حيوانات البحر حلال ، حيهُ وميتهُ”.

شاهد أيضًا: هل يجوز شرب حليب الخيل

حكم أكل الضفادع والتماسيح وأسماك القرش إسلام ويب

ورد في موقع إسلام ويب أنّ الضفادع لا يجوز أكلها، لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن قتلها، والتمساح يحرم أكله وذلك أنّه حيوان مفترس يعدو بنابه، ولأنه برمائي وليس بحريًا، ويمكنه العيش في البرية، أما القرش فهو من الأسماك المفترسة، وفيه خلاف لكن الراجح أنّه يجوز أكله فهو من حيوانات البحر الصرفة والله ورسوله أعلم.[5]

حكم أكل الحلزون

فصّل أهل العلم في مسألة أكل الحلزون مع بيانهم هل يجوز اكل الضفدع، فالبري من الحلزون يدخل في حكم الحشرات التي ذهب جمهور أهل العلم إلى تحريمها، وقد ورد عن ابن حزم أنه قال: “ولا يحل أكل الحلزون البري , ولا شيء من الحشرات كلها : كالوزغ ، والخنافس , والنمل , والنحل , والذباب , والدبر , والدود كله – طيارة وغير طيارة – والقمل , والبراغيث , والبق , والبعوض وكل ما كان من أنواعها” أما البحري من الحلزون، فهو حلال لعموم حلّ طعام البحر، ولم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه أكل الحلزون، والراجح أنّ الحلزون بنوعيه يجوز أكله ولو طبخ حيًّا فلا حرج والله ورسوله أعلم.[6]

شاهد أيضًا: ما هما الميتتان اللتان يجوز أكلهما بدون إثم ؟

حكم أكل السلحفاة

ذهب كثيرٌ من أهل العلم من المالكية والحنابلة والشافعية وبعض السلف واختارته اللجنة الدائمة إلى جواز أكل السلحفاة، لعموم الأدلة التي تبيح الحلال الطيب في الأرض إلا ما فصل الله فيما حرّم على عباده، ولم يتم الإشارة إلى أن السلحفاة محرمة، فاتفق أهل العلم على جواز أكل السلحفاة البحرية، أمّا البرية فيشترط ذبحها قبل أكلها لتذكيتها والله ورسوله أعلم.[7]

بهذا نختتم مقال هل يجوز اكل الضفدع، والذي بيّن حكم أكل الضفادع وأقوال أهل العلم في هذه المسألة، كما بيّن حكم أكل التمساح وحكم أكل السلحفاة والجلزون وغيرها من الكائنات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.