المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز الترحم على الكافر الصغير

كتابة : يحيى شامية

هل يجوز الترحم على الكافر الصغير، وما حكم من مات من أطفال المشركين، حيث يواجه الكثير من المسلمين حالات وفاة لأطفال من غير المسلمين، فمنهم من يترحم عليهم من باب الشفقة، ومنهم من يفعل ذلك جهلًا بالحكم الشرعي، وآخرون يترحمون عليهم بحجة الإنسانية والرحمة دون الأخذ برأي الشريعة الإسلامية، وعبر هذا المقال يبيّن موقع المرجع حكم الصلاة والترحم على أطفال الكفار بعد موتهم.

هل يجوز الترحم على الكافر الصغير

اختلف أهل العلم في مسألة حكم الترحم على أطفال الكفار وصغارهم، وقد كان حكمهم يتبع لما يؤول أمرهم إليه، فعند أهل العلم الذين قالوا أن الكافر الصغير يتبع والديه، فإنه لا يجوز الترحم عليه، وعند من قال إن كلّ من لم يبلغ التكليف من الكفار فهو من أصحاب الفطرة وهو في الجنة إن مات على ذلك، فهؤلاء قالوا يجوز الترحم عليه، واستدل أهل العلم في هذه المسألة على ما ورد عن عبد الله بن عباس -رضي الله عنه- فيما رواه عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “سُئِل رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلم- عن أولادِ المشركينَ – أو أطفالِ المشركين؟ فقال: اللهُ أعلمُ بما كانوا عاملِينَ إذ خلقَهم”.[1] أي أن الله أعلم بما في قلوبهم، فلا يجوز الاستغفار لهم مع جهل المسلم بما سيكون عليه أمرهم، والأفضل ترك ذلك والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: حكم الترحم على غير المسلم ابن عثيمين

هل الترحم على موتى غير المسلمين حرام

إن الترحم على أموات غير المسلمين غير جائز ومحرم على المسلمين، سواءً كان الميت من أهل الكتاب أو أهل الملل التي لا علاقة لها بالأديان السماوية أو حتى الملاحدة، فلا يجوز للمسلم لو ثبت أن الميت يهودي أو نصراني أو غيرهم، ومات على ما كان عليه في دنياه أن يترحم عليه ولا أن يدعو له ولا أن يستغفر له، وذلك لأن الله -سبحانه وتعالى- قد قضى لهم الخلود في النار، وإذا قام المسلم بالدعاء له، وطلب الرحمة له من الله، فهذا طلب القضاء المبرم من الله الذي لا يبدل ولا يغير بالدعاء، وهو من باب الاعتداء بالدعاء، والله ورسوله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: حكم الترحم على غير المسلم ابن باز

حكم الصلاة على الكافر

اتفق أهل العلم بالإجماع وبمختلف مذاهبهم أنّه لا يجوز الصلاة على الكافر، ولا خلاف بينهم في ذلك، وقد قالوا بذلك استنادًا لكثير من الأدلة الشرعية في كتاب الله وفي سنة نبيه -صلى الله عليه وسلم- وقد قال تعالى في محكم تنزيله: {وَلَا تُصَلِّ عَلَىٰ أَحَدٍ مِّنْهُم مَّاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَىٰ قَبْرِهِ ۖ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ}.[4] وبهذه الآية يأتي الأمر من عند الله في الامتناع عن الصلاة على المشركين، والله ورسوله أعلم.[5]

حكم من مات من أطفال المشركين

إن من مات من أطفال الكفار والمشركين فيه خلاف بين أهل العلم في حكمه، والراجح أنهم يمتحنون يوم القيامة، وذلك لأن الأصل أن يكونوا تابعين لآبائهم لكن من رحمة الله تعالى بهم فإنه يمتحنهم لكي لا يكونوا مع والديهم في النار، فمن أطاع الله -عز وجل-  في الامتحان أدخله الله الجنة، ومن عصاه وتكبر أدخله الله النار، أما في الدنيا فأحكام أطفال الكفار هي كأحكام أبائهم، وعند موتهم يدفنون معهم ولا يغسلون تغسيل المسلمين، ولا يكفنون ولا يصلى عليهم عند موتهم، أما في الآخرة فأمرهم إلى الله والله ورسوله أعلم.[6]

شاهد أيضًا: حكم تعزية غير المسلم والترحم عليه وتسميته بالشهيد

الأدلة على عدم جواز الترحم على غير المسلم بعد موته

الكثير من الأدلة الشرعية التي وردت في كتاب الله وسنة نبيه -صلى الله عله وسلم- التي تشير إلى عدم جواز الترحم على المشركين ومن تلك الأدلة ما يأتي:

  • قال تعالى: {مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَن يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَىٰ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ}.[7]
  • قال تعالى: {وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ إِلَّا عَن مَّوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِّلَّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ ۚ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَأَوَّاهٌ حَلِيمٌ}.[8]
  • قال تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ أُولَٰئِكَ هُمْ شَرُّ الْبَرِيَّةِ}.[9]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “والذي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بيَدِهِ، لا يَسْمَعُ بي أحَدٌ مِن هذِه الأُمَّةِ يَهُودِيٌّ، ولا نَصْرانِيٌّ، ثُمَّ يَمُوتُ ولَمْ يُؤْمِنْ بالَّذِي أُرْسِلْتُ به، إلَّا كانَ مِن أصْحابِ النَّارِ”.[10]

بهذا نصل لنهاية مقال هل يجوز الترحم على الكافر الصغير، والذي تمّ من خلاله بيان حكم أطفال المشركين بعد موتهم، وبيّن حكم الترحم على غير المسلمين والدعاء لهم والصلاة عليهم، وذكر أدلة تحريم الدعاء لغير المسلم.

المراجع

  1. أحكام أهل الذمة , ابن القيم/ عبد الله بن عباس/ 2/1079/صحيح
  2. islamweb.net , الاستغفار لأطفال الكفار...نظرة شرعية , 13/09/2022
  3. islamweb.net , الدعاء للمشرك والكافر الذي مات على شركه وكفره لا يجوز , 13/09/2022
  4. سورة التوبة , الآية 84
  5. islamweb.net , تحريم الصلاة على الكافر , 13/09/2022
  6. binbaz.org.sa , حكم أولاد الكفار في الدنيا والآخرة , 13/09/2022
  7. سورة التوبة , الآية 113
  8. سورة التوبة , الآية 114
  9. سورة البينة , الآية 6
  10. صحيح مسلم , مسلم/ أبو هريرة/ 153/صحيح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.