المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز مساعدة الأب في ثمن الأضحية

كتابة : جعفر الدندل بتاريخ : 17 يوليو 2021 , 14:40

هل يجوز مساعدة الأب في ثمن الأضحية من قبل أحد أبنائه ؟ بمعنى هل يمكن مساعدة الابن لوالده بشراء أضحية له وإهدائه إيّاها أو المساهمة بشراء الأضحية من خلال دفع جزء من ثمنها كبيرًا كان أم صغيرًا، في هذا المقال يقف موقع المرجع مع بيان جواب تلك المسألة والإضاءة على مسائل أخرى تتعلق بالأضحية من حيث نوعها وأفضل شيء فيها، وجواز بيع جلدها أو لا، وإلى غير ذلك من الأمور المهمة المتعلقة بمسألة الأضحية.

هل يجوز مساعدة الأب في ثمن الأضحية

يجوز مساعدة الأب في ثمن الأضحية بأن يشترك معه في ثمنها، ولكن ليست كل الأضاحي يجوز الاشتراك في ثمنها، فالشاة لا يجوز أن يشترك فيها أكثر من واحد، ويجوز في البقرة والبدنة -يعني الإبل- أن يشترك فيها سبعة لكل واحد منهم نصيب السُّبع،[1] ويجوز للابن كذلك أن يشتري هو الأضحية ويهديها لوالده، فيحصل أجر الأضحية للوالد، ويحصل للابن أجر الإحسان للوالد، والله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز ذبح الأضحية رابع يوم العيد

حكم اشتراك الإخوة في ثمن الأضحية

إذا كانت نفقة الأخوة واحدة وسكنهم واحد جاز لهم الاشتراك في أضحية واحدة، كما يجوز لهم أيضًا أن يضحي كل منهم منفردًا بنفسه، أمّا إذا لم يكن سكن الإخوة ونفقتهم واحدة فلا يجوز لهم الاشتراك في الأضحية والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: شروط الأضحية من الغنم

هل يجوز للاب أن يضحي عن أبنائه بعد زواجهم

يجوز للأب أن يضحي عن أبنائه المتزوجين إذا كانوا يسكنون معه في نفس البيت وكان ينفق عليهم، وهذا قول المالكية، بينما لم يشترط الحنابلة والشافعية مسألة المساكنة والإنفاق؛ أي: يجوز للأب أن يضحّي عن أبنائه المتزوجين ولو لم يكن ينفق عليهم أو يسكنون معه في نفس البيت، والله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: هل يجوز ذبح الأضحية في الليل

هل تكفي أضحية الأب عن الأبناء

قد مرّ سابقًا أنّ علماء المذاهب اختلفوا في أضحية الأب إن كانت تكفي عن أهل بيته أم لا، فإن لم يكن أبناؤه قد تزوجوا فهي تكفي عنهم بلا خلاف، بينما إن كانوا متزوجين فهنا يكون الخلاف، فذهب المالكية أنّ الأضحية تجوز عنهم وتكفي في حال كانوا يسكنون مع الأب وينفق عليهم، ولم يشترط الحنابلة والشافعية ذلك، يقول ابن قدامة المقدسي الحنبلي: “ولا بأس أن يذبح الرجل عن أهل بيته شاة واحدة أو بقرة أو بدنة نص عليه أحمد وبه قال مالك والليث والأوزاعي وإسحاق، وروى ذلك عن ابن عمر وأبي هريرة قال صالح قلت لأبي يضحي بالشاة عن أهل البيت؟ قال: نعم لا بأس قد ذبح النبي صلى الله عليه وسلم كبشين فقرب أحدهم، فقال: بسم الله اللهم هذا عن محمد وأهل بيته، وقرب الآخر فقال: بسم الله اللهم هذا منك ولك عمن وحدك من أمتي”، والله أعلم.[1]

شروط الأضحية للمضحي

لقد نصّت الشريعة على مجموعة من الشروط ينبغي توفّرها في الأضحية لمن أراد أن يضحّي من المسلمين، وهي:[4]

  • أن تكون الأضحية ملكًا للمضحّي، ولا يتعلّق بها حقّ لغيره كالرهن وغيره.
  • أن تكون من بهيمة الأنعام وهي الغنم والبقر والإبل.
  • أن تبلغ السن المحدد شرعًا، وهو نصف عام للضّأن، وعام لباقي للغنم، وعامان للبقر، وخمسة أعوام للإبل.
  • أن تكون سليمة من العيوب، وهي أربعة: العور البيّن والمرض البيّن والعرج البيّن والهُزال المزيل للمخ، وألحق العلماء بها ستة عيوب أخرى تُنظر في مظانّها.
  • أن يُضحّي بها المسلم في الوقت المحدد شرعًا وهو من بعد صلاة العيد وحتى آخر يوم من أيام التشريق.

شاهد أيضًا: كم سعر الأضحية في السعودية 2021 وأماكن بيعها وكيفية حجزها إلكترونيًا

حكم المشاركة في أضحية الغنم

يجوز للرجل أن يضحّي بالغنم عنه وعن أهل بيته بمعنى أنّه يشركهم في الثواب، ولكن أن يكونوا جميعًا قد اشتركوا بثمن الأضحية فهذا لا يجوز؛ لأنّ الغنم مما لا يجوز الاشتراك في ثمنه، ولكن في البقر والإبل يجوز ذلك، ولكن الغنم يشترك فيها الجميع في الثواب أمّا في الثمن فلا يجوز، يقول الفقيه الحنبلي علاء الدين المرداوي: “وتجزئ الشاة عن الواحد بلا نزاع، وتجزئ عن أهل بيت وعياله على الصحيح من المذهب، نص عليه، وعليه أكثر الأصحاب”، والله أعلم.[5]

هل يجوز بيع جلد الأضحية

ذهب جمهور العلماء من الشافعية والمالكية والحنابلة إلى القول بعدم جواز بيع أي شيء من الأضحية سواء إلى الجزار أم لغيره، وذلك لما روى الإمام مسلم في صحيحه من حديث علي رضي الله عنه قال: “أَمَرَنِي رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ أَنْ أَقُومَ علَى بُدْنِهِ، وَأَنْ أَتَصَدَّقَ بلَحْمِهَا وَجُلُودِهَا وَأَجِلَّتِهَا، وَأَنْ لا أُعْطِيَ الجَزَّارَ منها، قالَ: نَحْنُ نُعْطِيهِ مِن عِندِنَا”،[6] وقول النبي أيضًا: “مَنْ باع جلْدَ أُضْحِيَتِهِ ، فلَا أضْحِيَةَ لَهُ”،[7] وذهب الحنفية إلى جواز بيعه بشرط أن يباع بما يستفاد منه، فلا يجوز أن يباع بالمال، ولو بيع بالمال تُعطى هذه الأموال للفقراء.[8]

ما هي الحيوانات الأفضل في الأُضْحِيَّة؟

إنّ مسألة الأضحية قديمة في الشرع، وللعلماء أقوال فيها، والأفضل فيها بحسب العلماء هو الغنم والبقر والإبل، وبين العلماء خلاف حول أيّها أفضل، فمنهم من قال إنّ الغنم أفضل من البقر والإبل وهو قول الإمام مالك بن أنس رضي الله عنه، وقال غيرهم بل الإبل أفضل وهو قول الشافعي وأبي حنيفة، فقالا إنّ الإبل أفضل تليها البقر تليها الضّأن تليها الماعز، والله أعلم.[9]

فضل الاضحية

لقد حثّ النبي -صلّى الله عليه وسلّم- على الأضحية، وذلك لما لها من أجر عظيم عند الله تعالى، ففي الحديث الذي يرويه الإمام الترمذي عن عائشة -رضي الله عنها- قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ما عَمِلَ آدَمِيٌّ من عملٍ يومَ النَّحْرِ أَحَبَّ إلى اللهِ من إهراقِ الدَّمِ إنه لَيَأْتِي يومَ القيامةِ بقُرونِها وأشعارِها وأظلافِها وإنَّ الدَّمَ لَيَقَعُ من اللهِ بمكانٍ قبلَ أن يقعَ من الأرضِ فطِيبُوا بها نَفْسًا”،[10] فقد ثبت في الحديث أنّ الأضحية هي من أحب الأعمال إلى الله تعالى في يوم النحر.[11]

شاهد أيضًا: هل يجوز إهداء الأضحية

وبهذا يكون قد تم مقال هل يجوز مساعدة الأب في ثمن الأضحية بعد أن وقفنا فيه مع تفصيل هذا الجواب والإضاءة على أهم المسائل المتعلقة بمسألة الأضحية في الإسلام.

المراجع

  1. islamweb.net , الابن الذي يعيش وأسرته مع والديه هل يضحي بنفسه أم يشترك معهما , 17/07/2021
  2. islamweb.net , حكم إهداء من لم يضح أضحية إلى والده , 17/07/2021
  3. islamweb.net , حكم اشتراك الأخوين في أضحية واحدة , 17/07/2021
  4. islamqa.info , شروط الأضحية , 17/07/2021
  5. islamweb.net , الأضحية ( نوعها، عمرها، الاشتراك فيها) , 17/07/2021
  6. صحيح مسلم , مسلم، علي بن أبي طالب، الرقم: 1317، حديث صحيح.
  7. الجامع الصغير , السيوطي، أبو هريرة، الرقم: 8535، حديث صحيح.
  8. aliftaa.jo , حكم بيع جزء من الأضحية كالجلد وغيره , 17/07/2021
  9. islamweb.net ,  المحلى بالآثار - كتاب الأضاحي - مسألة الأضحية جائزة بكل حيوان يؤكل لحمه , 17/07/2021
  10. سنن الترمذي , الترمذي، عائشة أم المؤمنين، الرقم: 1493، حديث حسن غريب
  11. islamweb.net , فضل الأضحية وثوابها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *