المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز سماع الاغاني بدون موسيقى

هل يجوز سماع الاغاني بدون موسيقى، وما حكم غناء المرأة بدون موسيقا وما هي أقوال أهل العلم في هذه المسألة، فقد تعالت الأصوات التي تنادي باللهو واللعب والغناء والطرب، وهذه الأصوات لا تلقي بالًا لا لنصٍ شرعي ولا لحكمٍ ديني، وذلك إما لجهلٍ منهم أو لخبثٍ من قلوبهم وعقولهم، واتباعٍ منهم لما يتلو عليهم الشيطان ويأمرهم به، ولأهمية هذه المسألة فإن موقع المرجع سيسلط الضوء على حكم سماع الغناء الخالي من الموسيقى.

الأغاني والموسيقى

الموسيقى والغناء من الأمور التي عرفها الإنسان منذ القدم، وقد انتشرت الأغاني بكثرة في كل زمن، وصُنعت الآلات الموسيقية، وتم تطويرها، وكتبت الأشعار ولُحنت، وفي الإسلام تم تغيير النظرة الشرعية للأغاني، وضبطت الشريعة الإسلامية الأغاني والموسيقى بأحكام خاصة ونظمتها بما لا يتعارض مع نفع المسلم ودفع الضر والأذى عنه.

شاهد أيضًا: حكم سماع الأغاني

هل يجوز سماع الاغاني بدون موسيقى

ذكر أهل العلم أن الاغاني بدون موسيقى وآلة ينقسم لقسمين اثنين، وهما كما يأتي:[1]

  • القسم الأول: هو الغناء الذي يكون من امرأة لرجال وهو لا يجوز أن يتم سماعه أبدًا فالمرأة يحرم عليها الأذان فكيف تغني لهم، أما لو غنت المرأة للنساء بكلام حسن في مناسبة خاصة جاز ذلك ولو تضمن كلامًا فاحشًا فإنه يحرم  هذا الغناء.
  • القسم الثاني: أن يغني الرجل من غير موسيقى، فإن كان الكلام حسن ومباح فالغناء مباح، وإن كان الكلام قبيح ويدعو إلى الفحشاء والرذيلة، فإنه منكر ولا يجوز والله ورسوله أعلم.

حكم سماع الاغاني من غير موسيقى

ذكر أهل العلم أن الغناء إن احتوى على آلة عزف فهو محرم بالإجماع، سواء كان المغني رجل أو امرأة، فالموسيقى محرمة بكل آلاتها، وأما الضرب بالدف فالصحيح جوازه للنساء في الأعياد والأعراس، شريطة أن يكون الكلام المصاحب له حسن المعنى، غير فاحش، ولا مهيج للغرائز، وأن يكون مقتصرا على النساء.

أما الغناء بغير موسيقا وغير آلة فإن كان من امرأة ويسمعها الرجل حرّم قطعًا، ولو كان الرجل هو المغني فإن كان كلامه كلامًا حسنًا يدعو للخير والفضيلة فقد أباحه جماعة من أهل العلم وكرهه آخرون، أما لو كان كلامًا فاحشًا بذيئًا فإنه يحرم قطعًا، والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: هل الأغاني تبطل الصيام ابن باز

حكم غناء المرأة بغير موسيقى

لا يجوز للمرأة أن تغني للرجال أبدًا، ويباح لها أن تغني للنساء فقط من غير موسيقى وبشروط معينة، فعليها أن تترك الأغاني إن كانت تتعلق بذم ما هو ممدوح أو مدح ما هو مذموم، أو أنها تدعو إلى فاحشة، أما إذا كان على سبيل الشعر العربي السليم فلا بأس بالشعر، فمن الشعر حكمة، فلو كان الشعر باللغة العربية في مدح الحق، وذم الباطل، في الدعوة إلى الخير، فهذا لا بأس به، أما الأغاني التي تهيج الناس إلى الفساد والشر، أو الزنا أو غيرها من المنكرات، فهذه لا تجوز، وعليها الحذر من الغناء للرجال أو مع موسيقى فهذا منكر لا يجوز.[3]

أقوال أهل العلم حول الغناء

إن مسألة الغناء حلاله وحرامه قديمة، وهل يجوز سماع الاغاني بدون موسيقى مسألة موجودة منذ زمنٍ بعيد، وقد أجمع أهل العلم  على ما يأتي في الأغاني:[4]

  • كل غناءٍ فيه رقص ومجون وكشف لما أمر الله بستره كما هو الحاصل في الفيديوهات اليوم فهو محرم ولا يجوز ولا يوجد مسلم يقول بحلاله.
  • اتفق أهل العلم أن الغناء المسمى الأناشيد الإسلامية جائز بغير دف، واختلفوا في حكمه مع وجود دف، والراجح أنه جائز بدف وغيره.
  • اتفق أهل العلم أن غناء المرأة للرجال حرام، وأيّ غناءٍ بكلامٍ فاحشٍ حرام.
  • اتفق أهل العلم على أن كلّ غناء مصحوب بموسيقى مهما كان نوعها فهو حرام ولا يجوز والله أعلم.

شاهد أيضًا: هل يجوز سماع الأغاني في رمضان بعد الفطور

بهذا نصل لختام مقال هل يجوز سماع الاغاني بدون موسيقى، والذي تم من خلاله بيان حكم الاستماع للأغاني بموسيقى وبغير موسيقى، وتم التعرف على أقوال أهل العلم في حكم الغناء، وبيّن حكم غناء المرأة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.