المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل تجوز صلاة الاستسقاء للنساء

كتابة : أيوب شامية

هل تجوز صلاة الاستسقاء للنساء هو الموضوع الّذي سنعرضه ضمن هذا المقال، حيث أنّ الإسلام قد أمر النّساء بما أمر به الرّجل، وساوى بينهما بالتّكاليف والواجبات الشّرعيّة، ولا سيما الصّلاة، فكلّ الصّلوات الّتي شُرّعت للرّجل شُرّعت للمرأة، وعبر موقع المرجع سنتعرّف على حكم صلاة الاستسقاء للمرأة في بيتها أو في المسجد مع جماعة المسلمين، بالإضافة إلى عددٍ من أحكام صلاة الاستسقاء.

صلاة الاستسقاء

إنّ صلاة الاستسقاء هي سنّةٌ مؤكّدةٌ عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- شرّعها للمسلمين، وهذه الصّلاة تُصلّى عندما تمسك السّماء عن المطر وتجدب الأرض ويصيبها القحط، ومن السّنة أن يؤدّيها النّاس عند الابتلاء بالقحط والجفاف والجدب، وفيها يظهر المسلمون حاجتهم وفقرهم وتذلّلهم لله تعالى فهو المغيث لهم، وهو القادر على أن يحيي أرضهم الميّتة، وقد ثبت بالسّنّة النّبويّة المباركة أنّ رسول الله قد صلّاها بالمسلمين، وسأل الله تعالى الأن يغيث المسلمين بالمطر والماء بعد أن أصابهم القحط، حيث روى عبد الله بن زيد رضي الله عنه قال: “رَأَيْتُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَومَ خَرَجَ يَسْتَسْقِي، قالَ: فَحَوَّلَ إلى النَّاسِ ظَهْرَهُ، واسْتَقْبَلَ القِبْلَةَ يَدْعُو، ثُمَّ حَوَّلَ رِدَاءَهُ، ثُمَّ صَلَّى لَنَا رَكْعَتَيْنِ جَهَرَ فِيهِما بالقِرَاءَةِ”.[1] وليس لهذه الصّلاة وقتٌ محدّدٌ بل يجوز للمسلم أن يصلّيها في الليّل والنّهار وأيّ وقتٍ يشاء عدا أوقات النّهي.[2]

شاهد أيضًا: ما الحكمة من قلب الرداء في صلاة الاستسقاء

هل تجوز صلاة الاستسقاء للنساء

يجوز للمرأة المسلمة الخروج مع جماعة المسلمين لصلاة الاستسقاء، وذلك باتّفاق المذاهب الأربعة، حيث سنّت الشّريعة الإسلاميّة خروج النّساء والأطفال والصّبيان لأداء صلاة الاستسقاء، ولكن يجب على المرأة أن تخرج بلباسها الشّرعيّ الّذي يستر بدنها فلا يصف لباسها مفاتنها ولا يشفّ عنها، ولا تبس زينتها من الذّهب أو الفضّة أو غيرها، كذلك لا تتطيّب في ثيابها أو بدنها ولا تضع زينة وجهها، فقد منع أهل العلم النّساء ذوات الهيئة من الخروج لصلاة الاستسقاء، لما في مظاهرهنّ من منافاةٍ للغاية المرجوّة من صلاة الاستسقاء، كذلك أنّها لا يجوز لها الصّلاة بين الرّجال أو في المسجد بالزّينة والطّيب وغيره، ودليل ذلك قول رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “أيُّما امرأةٍ أصابت بخورًا فلا تشهدنَّ معنا العشاءَ وفي لفظٍ عشاءَ الآخرةِ”.[3] فيجب على المرأة أن تخرج بلباسها العادي لصلاة الاستسقاء دون زينةٍ ودون طيب، لكيلا تشعل الفتنة بين الرّجال بمظهرها هذا، كذلك قال أهل العلم عند قلب الرّداء فلا حرج على المرأة إن لم تقلب ردائها وأنّها ليست مكلّفةً بذلك، والله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: خطبة صلاة الاستسقاء قصيرة

حكم صلاة الاستسقاء للمرأة في بيتها

قال أهل العلم أن يجوز للمرأة أن تصلّي في بيتها صلاة الاستسقاء، سواءً كانت تصلّيها بمفردها أو مع جماعةٍ من النّساء، وذلك لأنّ صلاة الاستسقاء سنّةٌ للرجال والنّساء، ولأنّ صلاة المرأة في بيتها أفضل من صلاتها في المسجد مع جماعة الرّجال من المسلمين، كذلك لما جاء في أثر الصّحابة الكرام أنّ النّساء كنّ يصلّين وحدهنّ في بيوتهنّ فرادًا وجماعةً، والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: حكم صلاة الاستسقاء

كم عدد ركعات صلاة الاستسقاء

أجمع أهل العلم على أنّ عدد ركعات صلاة الاستسقاء هو اثنتين فقط، وتكون كصلاة العيد، وقد ثبت ذلك في العديد من الأحاديث النّبويّة المباركة، وقد صلّاها رسول الله ركعتين فقط، وجه بالقراءة بهما ثمّ دعا الله تعالى وسأله السّقيا والرّحمة من عنده تبارك وتعالى، وبذلك يسنّ للمسلم أن يصلّي صلاة الاستسقاء كما صلّاها رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- ركعتان فقط كصلاة العيد.[6]

شاهد ايضًا: طريقة صلاة الاستسقاء بالتفصيل

صفة صلاة الاستسقاء

صلّى رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- صلاة الاستسقاء كصلاة العيد، حيث كبّر سبّع تكبيراتٍ، أي كبّر تكبيرة الإحرام وستّ تكبيراتٍ بعدها، ومن ثمّ قرأ سورة الفاتحة وما تيسّر له من القرآن الكريم ثم ركع وقام من الرّكوع ثمّ سجد ثمّ اعتدل وسجد مرّة أخرى، ثمّ قام للرّكعة الثّانية فكبّر خمس تكبيرات ثمّ قرأ الفاتحة وما تيسّر له من القرآن الكريم، وركع وسجد وقرأ التّشهّد الأخير ثمّ قام ودعا ووعظ النّاس، وكذلك يجب على المسلم أن يفعل كما فعل رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وأن يؤدّي صلاة الاستسقاء كما أدّاها عليه أفضل الصّلاة والسّلام.[7]

شاهد أيضًا: هل يجوز للمراة ان تصلي صلاة الاستسقاء في البيت

سنن صلاة الاستسقاء

إنّ لصلاة الاستسقاء عددٌ من السّنن الّتي يُستحبّ لجماعة المسلمين فعلها عند الخروج لأداء الصّلاة، وهذه السّنن هي:

  • أن يحدّد الإمام يومًا للخروج وأداء الصّلاة.
  • أن يصوم النّاس ثلاثة أيّامٍ قبل الخروج للصّلاة.
  • أن يترك النّاس البغضاء والكره والخلافات ويصلحوا ذات بينهم.
  • أن يكثر النّاس من الصّدقات والإنفاق في سبيل الله.
  • أن يتوب النّاس توبةً صادقةً ويرجعوا إلى الله تعالى.
  • أن يكثروا من الاستغفار والدّعاء وطلب العفو من الله تبارك وتعالى.
  • أن يخطب الإمام بالنّاس قبل أداء الصّلاة.

شاهد أيضًا: هل يجوز صلاة الاستسقاء في البيت

هنا نحتتم مقالنا هل تجوز صلاة الاستسقاء للنساء ، حيث وضّحنا فيه الحكم الشّرعي لأداء النساء لصلاة الاستسقاء، وهل يجوز لهنّ صلاتها في البيوت، كذلك تحدّثنا عن حكم صلاة الاستسقاء ووقتها وسننها وعدد ركعاتها وصفتها الشّرعيّة.

المراجع

  1. صحيح البخاري , البخاري/عبد الله بن زيد/1025/صحيح
  2. islamweb.net , صلاة الاستسقاء.. كيفيتها.. ووقتها , 13/12/2021
  3. صحيح أبي داود , الألباني/أبو هريرة/ 4175/صحيح
  4. islamweb.net , حكم خروج المرأة إلى صلاة الاستسقاء , 13/12/2021
  5. islamweb.net , حكم أداء النساء منفردات صلاة الاستسقاء جماعة , 13/12/2021
  6. dorar.net , عددُ رَكَعاتِ صَلاةِ الاستسقاءِ , 13/12/2021
  7. binbaz.org.sa , صفة صلاة الاستسقاء , 13/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *