المرجع الموثوق للقارئ العربي

مهمته نقل الرسائل بين الخليفة وولاة الأقاليم

مهمته نقل الرسائل بين الخليفة وولاة الأقاليم، تعد مهمة نقل الرسائل التي تتضمن التعليمات والأوامر من الخليفة إلى ولاته، وكذلك جواب الولاة عما يطلبه الخليفة منهم من المهام الصعبة التي كان يحرص الخلفاء على اختيار أفضل الكفاءات لها من حيث الأمانة والقوة البدنية، والقدرة على تحمل السفر الطويل مع القليل من الراحة، وفي موقع المرجع نتعرف على نظام البريد في الدولة الإسلامية واهم الوسائل التي بها يتم نقل الرسائل ومن المسئول عن هذه المهمة.

مهمته نقل الرسائل بين الخليفة وولاة الأقاليم

مع اتساع أقطار الدولة الإسلامية لا سيما في عصر الخلافة الأموية ومن بعدها الخلافة العباسية أضحى التواصل بين دار الخلافة والولاة الذين يتم تعيينهم في البلاد المختلفة من أهم الأولويات، وبالنسبة للإجابة عن سؤال مهمته نقل الرسائل بين الخليفة وولاة الأقاليم فهو:

  • البريدي

والذي كان الخلفاء والولاة يحرصون على اختياره من بين الكفاءات ذوي الأمانة والقدرة، كما اهتم عدد من الخلفاء بهذه المهمة على وجه الخصوص، مثل الخليفة عبد الملك بن مروان في الدولة الأموية، وهارون الرشيد في الدولة العباسية.

البريد في الدولة الإسلامية

يمكن القول أن نظام البريد شهد التطور الكبير منذ بداية الدولة الإسلامية وفي عصر الخلفاء الراشدين، فمع بداية الفتوحات الإسلامية في عهد الخليفة أبو بكر الصديق كان من المهم التواصل السريع بين الخليفة وقواده العسكريين في بلاد الشام والعراق، ولما تولى الخلافة سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه وتوسعت الدولة الإسلامية بشكل كبير اهتم بتنظيم البريد واختيار الخيول العربية القوية والرجال المخلصين ذوي الأمانة والتحمل.

شاهد أيضًّا: تهتم العلوم الطبيعية بدراسة

تطور نظام البريد الإسلامي

في عصر الخليفة معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه اهتم بنظام البريد والذي استعان فيه بالنظام الموجود في الدولة البيزنطية المجاورة، ومن بعده اهتم عبد الملك بن مروان به اهتمامًا كبيرًا، إلا أن النقلة الكبيرة في نظام البريد وتطوره قد حدثت في خلافة هارون الرشيد والذي بلغت فيه الدولة الإسلامية أقصى اتساعها في الشرق والغرب، فكانت الحاجة إلى نظام بريد قوي، وقام بإنشاء محطات الاستراحة يتم فيها تبديل الرجال والخيل، والاستعانة بالخيول العربية الأصيلة التي تتميز بالسرعة والتحمل، كما كانت الرسائل التي يتم إرسالها من الخليفة إلى الولاة أو العكس مختومة بخاتم الخلافة بحيث لا يتمكن أحد من قراءتها إلا من أرسلت له الرسائل.

طرق تسليم البريد القديمة

كان البريد والرسائل المتبادلة بين الخليفة والولاة التابعين له يتم توصيله من خلال عدد من الطرق والوسائل منها ما يلي:[1]

  • الحمام الزاجل: وهذه الطريقة تعد من الطرق القديمة التي كانت تتبع في إرسال واستقبال الرسائل، وفيها يتم الاستعانة بعدد من الحمام الذي يسمى بالحمام الزاجل والذي يتميز بالسرعة الكبيرة والقدرة على الطيران لفترات طويلة، ويتم تعليق الرسالة في رجل الحمام، وفي الجهة الأخرى يتم استقبال الحمام من قبل شخص يسمى البراج، الذي يتسلم الرسالة والتي تكون قصيرة ومكتوبة على ورق خفيف حتى لا تعيق سرعة الحمامة.
  • الخيول: وهي الطريقة التي كانت الأكثر انتشارًا في أقطار الدولة الإسلامية، وكذلك في الدول المجاورة لها، وفيها يتم اختيار شخص مناسب يقوم بامتطاء الخيل والسير به بسرعة كبيرة حتى يصل إلى مكان الاستراحة إذا كانت المسافة طويلة بين الراسل والمستقبل، ومن ثم يتسلمها رجل آخر بحصان جديد يكمل الرحلة حتى توصيلها إلى الخليفة أو الوالي، ويرجع الفضل في تطوير هذا النظام إلى الخليفة هارون الرشيد.
  • رجل البريد: وهو الطريقة الأحدث، حيث يتولى المهمة رجل يسير على قدميه أو دراجة هوائية لتسليم الرسائل في المدن المختلفة والتي لا تكون خاصة بالأمير أوالملك بل بالرعية والأفراد فيما بينهم.

تعرفنا على تكملة عبارة مهمته نقل الرسائل بين الخليفة وولاة الأقاليم، وكذلك تعرفنا على نظام البريد الإسلامي وأهم طرق نقل البريد في العصور القديمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *