المرجع الموثوق للقارئ العربي

من أهمية التجويد الامتثال لتوجيه الرسول صلى الله عليه وسلم

كتابة : يحيى شامية

من أهمية التجويد الامتثال لتوجيه الرسول صلى الله عليه وسلم للمسلمين، هو سؤالٌ يُطرح بكثرة في المناهج التّعليمية الدراسية، فالقرآن الكريم مصدر تشريع المسلمين، وهو كلام الله وكتابه المقدّس والمعجزة التي أُنزلت على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهو ما يتعبّد المسلمون بتلاوته وقراءته، ولكن لقراءته لا بدّ من أن يُتقن المسلم الكيفيّة الصّحيحة، وأن يُجيد ضبط مخارج الحروف، وكان العرب المسلمون من الفصاحة ما يُخوّلهم ليقرأوا القرآن بطلاقة، لكن بعدما اختلطوا بالعجم ضعفت العربية واختلط بها كلام العجم، وبذلك كان علم التجويد، وفي هذا المقال يهتمّ موقع المرجع ببيان أهمية علم التجويد وتعريفه.

تعريف علم التجويد

إنّ علم التّجويد علمٌ من علوم القرآن الكريم، ويُعرف في اللغة أنّه التحسين والإتقان، أمّا اصطلاحًا فعلم التجويد هو أن يتمّ إخراج كلّ حرفٍ من حروف الأبجديّة من مخرجه الصّحيح، وأن يتم إعطاء كلّ حرفٍ حقّه ومُستحقّه، وأن يضمن أن ينال صفته الكاملة وحكمه الكامل، وهو علمٌ يبحث ويدرس أصول وقواعد تصحيح التلاوة، ويكون فرض عين على القارئ ويأثم كلّ من تركه عند تلاوة القرآن الكريم.[1]

شاهد أيضًا: ما هي القاعدة النورانية وكيفية تدريسها للأطفال

من أهمية التجويد الامتثال لتوجيه الرسول صلى الله عليه وسلم

إنّ من أهمية التجويد الامتثال لتوجيه الرسول صلى الله عليه وسلم، صح أم خطأ؟

  • العبارة صحيحة.

حيث إن جبريل -عليه السلام- لما كان ينتهي من تلاوة ما أنزله الله به على النّبي -صلى الله عليه وسلم- كان النّبي يُعلّم أصحابه طريقة تلاوته الصّحيحة ويحثّهم على إتقان قراءته، وقد حثّهم على الأخذ من ابن أمّ معبد والصفة التي كان يقرأ بها عبد الله بن مسعود، وهي الصفة التي نزل بها القرآن الكريم، وفيها يمتثل جودة القرآة وحُسن الصوت ودقة الأداء، فلا تتحقق تلاوة المسلم للقرآن إلا بالصّفة التي وجّه الرسول -صلى الله عليه وسلم- أصحابه ليقرأوا بها، ومن خالفها فقد غفل عن السنة النبوية، وهي الصّفة التي أطلق عليها أهل العلم علم التّجويد.[2]

شاهد أيضًا: أحكام التجويد كاملة

أحكام التجويد بإيجاز

إنّ أحكام التّجويد هي ما كلّ ما يدرسه علم التّجويد من أحكامٍ وحالات، وهي تختلف باختلاف الحروف المدروسة ومخارجها الصحيحة وحقّها في النّطق، واختلاف صفاتها من همسٍ وجهر وغير ذلك، وإنّ أحكام التجويد كاملةً بإيجاز هي:[3]

  • أحكام الميم الساكنة: وهي ما تدرس الحروف التي تأتي بعد ميم ساكنة وطريقة لفظها وصفاتها، ومن أحكام الميم الساكنة، الإخفاء الشفوي، والإدغام الشفوي، والإظهار الشّفوي.
  • أحكام النّون الساكنة والتّنوين: وهي كلّ أحكام التّجويد التي ترتبط بالأحرف التي ترد في القرآن الكريم بعد نون ساكنة في كلمة واحدة أو كلمتين، أو بعد تنوين، ومنها الإدغام بنوعيه بغنة وبلا غنّة، والإخفاء والإظهار والإقلاب.
  • التّفخيم والتّرقيق: وهي أحكام التّجويد التي تدرس أحرف الاستفال وأحرف الاستعلاء، وحروف الاستعلاء تكون في معظم حالاتها مفخّمة، وتختلف باقي الأحرف بحسب ورودها في الكلام.
  • المدود: وهي أحكام التّجويد التي تدرس الأحرف الصوتية ودرجات لفظها ومدّها، ومن المدود المدّ الطّبيعي، والمدّ الأصلي، والمدّ المتصل والمنفصل، والعارض للسّكون والبدل ومدّ الصلة الصغرى والكبرى، والمد اللازم ومدّ العوض ومدّ اللين وغيره.

شاهد أيضًا: عدد احكام النون الساكنة والتنوين

أهمية التجويد

بعد معرفة أن من أهمية التجويد الامتثال لتوجيه الرسول صلى الله عليه وسلم لأصحابه والمسلمين، فإنّ معرفة قواعد أحكام التّجويد من الأمور الواجبة على المسلم، ومن أهمية علم التّجويد ما سيتمّ ذكره فيما يأتي:[1]

  • أنّه علمٌ يتعلّق بكلام الله وعبادته وهو امتثالٌ لأمر النّبي صلى الله عليه وسلم.
  • التّجويد من أسباب حفظ اللسان من اللحن في تلاوة كتاب الله.
  • بالتّجويد يفوز المسلم بالأجر والثّواب.
  • إنّ التّجويد من أسباب تحبيب النّاس بتلاوة القرآن وكتاب الله وسماع تلاوته، وتنشيط المسلمين في الصلاة.
  • بالتجويد يتمّ دعم اللسان وتقويمه وتدريبه على الفصاحة.

شاهد أيضًا: حروف التفخيم ستة حروف، وتسمى حروف الاستعلاء

بهذا تكون نهاية مقالنا من أهمية التجويد الامتثال لتوجيه الرسول صلى الله عليه وسلم، الذي تمّ فيه تعريف علم التجويد وبيان معناه، وبيّن صحّة العبارة وأنّ تجويد القرآن امتثالٌ لأوامر النّبي -صلى الله عليه وسلم- ثمّ ذكر أحكام التجويد بإيجاز وبيّن أهميّة علم التجويد.

المراجع

  1. alukah.net , تعريف علم التجويد , 15/11/2021
  2. alukah.net , أهمية تجويد القرآن الكريم , 15/11/2021
  3. alukah.net , مبادئ علم التجويد العشرة , 15/11/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *