المرجع الموثوق للقارئ العربي

بحث عن التعليم الهجين في الامارات

إنّ فَقرات بحث عن التعليم الهجين في الامارات  هي أحد الأُمور التي سَنضعها تحت ضوء الحَديث ضِمن فقرات المقال التّالي، حيث قطعت دولة الإمارات العربيّة المتحدّة شوطًا كبيرًا في مجالات عدّة، وأبرزها مجال التعليم في جميع مراحله الدراسيّة من المرحلة الابتدائيّة وحتّى المتوسّطة والثانويّة والجامعيّة، وقد اعتمدت وزارة التعليم على أحدث الوسائل العَالمية في تقديم خدماتها للطلاب، وعبر مَوقع المَرجع يُمكن لزوّارنا الكِرام أن يتعرّفوا على إجابة السؤال ما هو التعليم الهجين في الامارات وأن يتعرّفوا على فقرات بحث شامل عن التعليم الهجين في الامارات العربيّة المتحدة.

مقدمة بحث عن التعليم الهجين في الامارات

بسم الله الرحمن الرحيم والصّلاة والسّلام على سيّد الخلق محمّد، وعلى آله وأصحابه أجمعين، قامت دولة الإمارات العربيّة المتحدة باعتماد سياسة التطوير والتحديث بمختلف المجالات وقطّاعات العمل، وهو ما انعكس بالإيجاب على جميع المَناحي في الدولة والمجتمع الإماراتي، حيث ميّزت الدّولة قطّاع التعليم عن غيره، وأعطته كثير من الاهتمام، وعملت على اتّباع أحدث الوسائل التعليميّة، تحديدًا مع الظّروف الصحيّة التي طرأت على العالم واضطرته لتغيير السياسات السَّابقة في التعامل، حيث تمّ اعتماد نظام التعليم الهجين والذي يخلط ما بين التّعليم عن بعد والتعليم الحضوري الوجاهي، بما يحقّق مصالح الجميع بالصّحة والسّلامة، وعليه نقوم بتناول إيجابيات التعليم الهجين التي أتاحت المجال لاستخدام القدرات العمليّة وسلبيات التعليم الهجين، بعد شرح مفهوم التّعليم الهَجين في دولة الإمارات ضِمن فَقرات البحث الذي نضعه بين أيديكم، راجين من الله تعالى كلّ الأجر، ولنا ولكم دوام التوفيق والعافية والسّلامة.

اقرأ أيضًا: مقترحات لتطوير التعليم عن بعد

بحث عن التعليم الهجين في الامارات

يُعتبر التعليم الهجين أحد أصناف التعليم المميّزة التي تمّ ّاعتمادها على خلفيّة التداعيات الصحيَّة التي فرضت نفسها عقب انتشار فايروس كورونا في العالم، حيث يعود التعليم الهجين بالنفع على الجميع، وفي ذلك نتسرد لكم فقرات بحث شامل عن التعليم الهجين في الامارات العربيّة المتحدّة، وفق الآتي:

ما هو التعليم الهجين

إنّ صنف التعليم الهجين في الإمارات العربيّة المتحدة هو أحد نماذج التعليم المهمّة للغاية تلك التي تقوم على عمليّة دمج ما بين التعليم الوجاهي والتعليم الإلكترونيّ عن بعد، ضمن كافّة المدارس الحكوميّة التي تعود في تنظيمها إلى وزارة التعليم في الامارات العربيّة المتحدّة، حيث قامت تلك الوزارة بإتاحة المجال والخيارات أمام المدارس الخاصّة من أجل أن تقوم كلّ منها باعتماد نظام عمل ودوام للطالب، بما يعود بالنفع على الجميع ويحقّق حالة التوازن ما بين مصلحة الطّلاب وعدم التغيّب عن العام الدراسي لفترات مطوّلة، على أن تكون جميع تلك الإجراءات تندرج تحت سلّم قواعد الإجراءات الوقائيّة التي يجري اتّباعها للوقاية من تداعيات فايروس كورونا، وتضمن المحافظة على المسافات وحالة التباعد الاجتماعي بين الطّلاب والمعلّمين، وقد تمّ اعتماد التعليم الهجين في الامارات العربيّة المتحدة في العام 2020/2021 وبقي أحد أبرز أنظمة التعليم المعتمدة حتّى مع العودة إلى التعليم الحضوري الوجاهي، بحيث يقوم التعليم الهجين على حالة متوازنة من الدمج المثالي لعمليّة التعليم الإلكتروني والتعليم الوجاهي، وفق قواعد وشروط محدّدة تعود بالنفع على الجميع.[1]

جدير بالذّكر أنّ الامارات العربيّة المتحدة قد كانت سبّاقة في التوصّل إلى حلول تعليميّة خلال أزمة فايروس كورونا الحالية، حيث نصّت رؤيا دولة الامارات على تطوير جهاز التعليم وتطوير آليات التعامل مع المستجدّات التي تطرأ على العام الدراسي، لأنّ الإنسان المثقّف هو ثروة البلاد وهو جوره البحث وبوصلة النجاح في جميع المجتمعات والدّول الناجحة والمتميّزة.

موعد اعتماد نظام التعليم الهجين في الإمارات العربية المتحدة

إنّ موعد اعتماد نظام التعليم الهجين في دولة الامارات العربيّة المتحدّة سوف يكون مع تاريخ يوم الاثنين 03/من شهر كانون الثاني يناير/لعام 2022 ميلادي الموافق لتاريخ 30/من شهر جمادى الأولى/لعام 1443 هــ، حيث يتم اعتماد هذا النظام التعليمي المتطوّر في جميع الجامعات الاماراتيّة في مختلف التخصّصات التي تتطلّب جملة من التطبيقات العمليّة في المقرّرات والمناهج والمواد الخاصّة بها، لتحقيق أكبر فائدة لجميع الطّلاب وضمان استمرار عمليّة التعليم في جميع مراحل التعليم وسط الظّروف الصحيّة التي تعصف بالعالم، ضمن معايير صحيّة محدّدة تضمن الصحّة والسلامة العامة لجميع مُرتادي العمليّة التعليميّة.[2]

آلية تطبيق نظام التعليم الهجين في الامارات 

إنّ الوصول إلى انخراط تام وسط قواعد النظام التعليمي الهجين في دولة الامارات العربيّة المتحدّة يشمل على مجموعة من المَراحل المهمّة، والتي جاءت وفق الآتي:

  • يتم اعتماد تقسيم الطّلاب إلى عدد من المجموعات التعليميّة صغيرة العدد.
  • يجري اعتماد جميع الإجراءات الاحترازية الخاصّة بتداعيات أزمة فايروس كورونا، وتنص على تطهير المدرجات وقاعات التدريس بشكل يومي، وتعقيم وتطهير المعامل والمخابر العمليّة، على أن يتم ذلك قبل كل معمل أو حصّة عملية.
  • التأكيد على أهميّة تواجد الكمامة على وجه الطّالب أثناء التزامه بالجزء الحضوري من التعليم الهجين.
  • يتم احتساب نسبة محدّدة لكل من المشاركة في مرحلة (التعلم وجها لوجه) و(التعلم عن بعد) بالاستناد على معايير المحتوى المعرفي والمهاري المطلوب تحقيقه في المقررات للقطاعات والكليات على اختلافها.
  • يتم تحقيق الوصول إلى تعليم هجيم مميّز باستخدام قواعد مرنة في الجامعات ومؤسسات التعليم واستخدام تقنيات وعناصر التعليم الإلكتروني.
  • إجراء تنسيق مباشر مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فيما يتعلّق بجميع الإجراءات التي تتناول البنيّة التحتيّة للتواصل مع الطّالب.
  • تحضير |أعضاء وكادر التعليم عبر إجراء دورات تدريب لأعضاء الهيئة للتعامل مع هذا النمط التعليمي.
  • رفد الطّالب في التعليم الهجين بكافّة أنواع وأصناف الدّعم والمساعدة المستمرّة على كل من المستويات (العلميّة، والتقنيّة، والإرشاديّة الأكاديميّة).
  • تأمين كافّة وسائل التعلّم عن بعد التي تختلف فيما بينها عبر منصّة التعليم الإلكتروني.
  • يتم تحديد عدد الساعات المحدّدة والمعتمدة وتحديد جملة الأهداف العامة والسلوكية وجميع المحتويات النظريّة والعلمية ورسم الجداول التدريسيّة للمقرّرات عن طريق التعلّم عن بعد، أو عن طريق الحضور الوجاهي، بالإضافة إلى اعتماد نظام الدرجات التي يتم تخصيصها للمقرر وطريقة وموعد التقييم، وذلك من أجل إعلانها بشكل رسمي إلى جميع الطّلاب، كي يتم تزويد الطّالب بصورة شاملة لما هو مطلوب منه تحصيله في كل من التعلّم الإلكتروني والتعلّم الحضوري الوجاهي.
  • يتطلّب الأمر إجراء تسجيل صوتي لجميع المحاضرات مع الشّرح المثالي والكافي ليتم رفعه على (LCMS) ضمن الموعد الزّمني المحدّد بكل محاضرة طبقا للجداول التي جرى اعتمادها في بداية العام.
  • العمل على توفير مصادر علميّة محلية وعالميّة ترتبط بالمحتوى العلمي عبر الإنترنت، لتتماشى مع الدّروس النظريّة والعمليّة التي تجري عبر شبكة الإنترنت، على أن يتم ضمان الحفاظ على جميع حقوق الملكية الفكرية للفيديوهات والصور التي يتم الاستعانة بها في شرح المادّة.

إيجابيات التعليم الهجين في الإمارات

يعود اعتماد نظام التعليم الهجين في مَراحل التَّعليم ضمن مدارس الامارات العربيّة المتحدّة بعدد واسع من خَيارات النَّفع على جميع الطّلاب والمعلّمين، تحديدًا مع زيادة انتشار وتوسّع دائرة عدوى كورونا الجديدة، ويمكن سرد أبرز إيجابيات التعليم الهجين في الآتي:[3]

  • يضمن التعليم الهجين استمرار التّواصل ما بين المعلّمين وإجراء عمليات التواصل فيما بينهم وا يترتّب على هذا التّواصل من حوار وتبادل للأفكار وغيرها من الأمور الإيجابيّة التي تنعكس على الطّالب، وتضمن للطالب الدّمج ما بين التعليم الإلكتروني والتعليم الحضوري.
  • تزيد عمليّة الترابط ما بين الطّالب والمدرسة من خلال عمليّة الدمج تلك، حيث يتم اعتماد هذا النظام لتعزيز الفكر العلمي المميّز في التواصل بين الطّلاب.
  • يقوم نظام التعليم الهجين على عمليّة الدمج ما بين التعليم المباشر في المدرسة بنسبة تصل حتّى (70%)، والتعليم عن بعد بنسبة (30%) في المئة للمدارس الحكومية، حيث أتاحت الوزارة المساحة الكافيّة للمدارس الخاصة بأن تقوم على اختيار النموذج المناسب لها ولمجتمعها المدرسي، بحيث يضمن سير العملية التعليمية على النحو الأمثل.
  • يضمن نظام التعليم الهجين في الإمارات الفرصة في منح خيارات متعددة لأولياء الأمور، إضافة إلى كونه الضامن الأساسي لتنوع الأساليب والنماذج التعليمية ضمن سياسات وإرشادات توجيهية بحسب القدرة الاستيعابية لكل مدرسة.
  • يمنح نظام التعليم الهجين في الإمارات المرونة في سيناريوهات إدارة توقيت الدوام المدرسي، حيث يتراوح الدّوام لمدّة ما بين (5) ساعات و(6) ساعات بشكل يومي، بما يتلاءم مع حاجة الطّلاب اليوميّة.
  • يضمن التعليم الهجين قواعد الحرص التي فرضتها حكومة الامارات باستمرار التعلم الذكي، ويضمن ترسيخه عبر التشجيع على استخدام التقنيات الذكية التي تثري ثقافة الطلبة ومعلوماته، وتعِدّهم للدراسات العليا واحتياجات سوق العمل في المستقبل.
  • يستطيع المعلّم أن يحافظ على خيوط التواصل مع الطّلاب خلال التعليم الهجين، عبر ساعات الحصور المخصّصة لكثير من المواد، فيمكن له متابعة غرس الصفات الحميدة والمفاهيم العلميّة الواضحة.
  • أتاح التعليم الهجين في دولة الإمارات إمكانيّة الحصول على أبعاد متميّزة وجديدة لأنّه خليط ما بين التعليم الحضوري الوجاهي، والتعليم الإلكتروني الذي يجري عن بعد، فهو صورة نمطيّة جميلة عن طرق التعليم في المستقبل القريب.

سلبيات التعليم الهجين في الامارات 

يترافق اعتماد نظام التعليم الهجين مع عدد من السلبيات التي نتجت عن تغيير نظام التعليم الحضوري الذي كان سائدًا لسنوات طويلة في جميع أنحاء العالم، وجاءت أبرز تلك السلبيات:

  • إنّ اعتماد نظام التعليم الهجين يتطلّب، تأهيل الطّلاب في عدد من الدورات التي تمكّنهم من الحصول على قدرة في إدارة تنظيم الوقت بما يتناسب مع المؤهلات الخاصّة بكل منهم، حتّى يمتلك كل طالب المهارة الكافيّة لإدارة ساعات اليوم وساعات الدراسة، وإلزامهم بالحضور بشكل إلكتروني في الوقت الذي يتم تحديده لجميع الحصص المدرسيّة.
  • يفرض اعتماد نظام التعليم الهجين تامين عدد واسع من الأجهزة الإلكترونيّة الحديثة، لضمان تسيير العملية التعليميّة على نحو مثالي وجيّد، لحصد أفضل النتائج المرجوّة من اعتماد هذا النمط التعليمي الجديد.
  • يتوجّب تأمين المعايير الأساسيّة والبنية التحتية الخاصّة لمباشرة العمل بنظام التعليم الهجين، كتنظيم شبكة خاصّة وقويّة للإنترنت، وأجهزة كومبيوتر مميّزة، وبرامج تعليميّة متكاملة.
  • يفرض نظام التعليم الهجين على المؤسسات التعليميّة أن تقوم على تأمين منصّات تعليميّة افتراضيّة عبر الشّبكة، بإشراف حكومي وترخيص رسمي، بحيث يجتمع ضمنها جميع أفراد كادر التعليم من معلّمين وإداريين، ومدراء، وطلّاب، وغيرهم، بشكل منظّم يختصر الحضور الوجاهي.

خاتمة بحث عن التعليم الهجين في الامارات

إلى هنا نكون قد وصلنا معكم إلى نهاية البحث العلمي الذي تحدّثنا من خلال فقراته حول التعليم الهجين في دولة الإمارات العربيّة المتحدة، وقواعد التعليم الهجين وانتقلنا في الحديث بعد تعريف التعليم الهجين إلى موعد اعتماده بشكل رسمي في مؤسسات التعليم الإماراتية لنختم أخيرًا مع إيجابيات وسلبيات التعليم الهجين على كافّة الأصعدة وعبر جميع المناح الأخرى، وقمنا بالاستناد على عدد من أهم مصادر البحث التي استنزفت منّا وقتًا طويلًا، لتكون تلك المعلومات جاهزة بين أيدي الزملاء الطّلاب والسّادة المعلّمين، والسّلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بحث عن التعليم الهجين في الامارات doc

استكمالا لما جرى الحديث عنه، نضع بين أيدي الطّلاب الأعزّاء البحث العلمي الذي تناولنا فيه الحديث حول التعليم الهجين في دولة الإمارات العربيّة بصيغة ملف doc حيث يستطيع الطّالب أن يقوم بتحميل البحث بشكل كامل وإجراء التعديل اللازم ليَتماشى مع الفقرات المطلوبة منه، ويمكن تحميل البحث “من هنا“.

بحث عن التعليم الهجين في الامارات pdf

انطلاقًا من أهميّة البحث عن خيارات بديلة في ظل التداعيات الصحيّة التي فرضتها ظروف فايروس كورنا كان لزامًا على دولة الامارات استنباط طرق للتعامل مع تلك الظاهرة الخطيرة، بما يضمن استمرار عجلة التعليم التي تُعتبر إحدى أهم ركائز العمل المؤسساتي، وإحدى أبرز صمّامات أمان الدولة والمجتمع، قُمنا بإعداد البحث الشّامل حول التعليم الهجين الذي سيتمّ اعتماده رسميًا في العام 2022 ويمكن تحميل البحث بصيغة ملف بي دي اف “من هنا“.

إلى هنا نصل بكم إلى نهاية المقال الذي تحدّثنا خلاله عن فقرات بحث عن التعليم الهجين في الامارات وانتقلنا عبر تلك السّطور في سرد باقة من المعلومات المهمّة حول التعليم الهجين في الإمارات العربيّة المتحدة والإيجابيات والسلبيات وطرق الوصول إلى اعتماد هذا النظام التعليمي، لنختم أخيرًا مع روابط تحميل البحث بكل من صيغة ملف وورد، وصيغة ملف pdf

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *