المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما حكم مظاهرة الكفار على المسلمين

كتابة : يحيى شامية

ما حكم مظاهرة الكفار على المسلمين، من أهم الأحكام الشرعية الإسلامية الواجب على المسلمين معرفتها، فالولاء والبراء في أصول الإسلام من لب العقيدة وأصلها وأساسها، وقد كثرت الأحاديث النبوية الشريفة، والآيات القرآنية الكريمة التي تشير إلى أحكام التعامل مع المشركين والكفار ونصرتهم على المسلمين، ومن خلال موقع المرجع سيتم بيان حكم مظاهرة المشركين على المسلمين.

معنى مظاهرة الكفار على المسلمين

المظاهرة في اللغة العربية هي المعاونة، وقد تم أخذها من ظهر الإنسان أو البعير، لأن الظهر به قوة الإنسان في المشي والتغلب، والظهير هو المعين، وهو فعل مشتق من الظهور ظهر، والذي يعني الانتصار فأصبح مرئيًا عكس مخفيًا، والمعنى الشرعي فمظاهرة الكفار هو إبرام المعاهدات والمواثيق معهم، والتعامل مع غير المسلمين، ونصرتهم ضد المسلمين.[1]

شاهد أيضًا: حكم الميل على المشركين، ومداهنتهم؟

ما حكم مظاهرة الكفار على المسلمين

إنّ مظاهرة الكفار على المسلمين محبةً لهم ورغبةً في ظهورهم على المسلمين، فهذا كفرٌ مخرج من الملة، أما مظاهرتهم مصلحةً شخصية أو بسبب عداوة دنيوية ضد أحد من المسلمين فهذه مظاهرة محرمة وكبيرة من كبائر الذنوب، وذلك باتفاق أهل العلم، فمظاهرة الكفار على المسلمين، المقصود بها أن يكون أولئك أنصاراً وظهوراً وأعواناً للكفار ضد المسلمين، فينضمون إليهم، ويذبون عنهم بالمال والسنان والبيان، فهذا كفر يناقض الإيمان، وهذا ما يسميه بعض العلماء بالتولي من الولاية والولاء، وهو يتفاوت في حكمه بين الكفر وبين كبيرة الذنوب، وفي كل أحواله محرم تحريمًا غليظًا.[2]

حكم مظاهرة المشركين على المسلمين

المشركون والكفار وغير المسلمين يدخلون بحكمٍ واحد في مظاهرتهم على المسلمين، والراجح فيما اختاره كثيرٌ من أهل العلم أن مظاهرة المشركين على المسلمين ردة عن الإسلام، كونه يظاهر الكفار من النصارى، أو اليهود، أو الشيوعيين، أو غيرهم ضد المسلمين، وينصرهم على المسلمين، هذا تول للكفار، وردة عن الإسلام كما نص على ذلك أهل العلم في باب حكم المرتد، حيث إن الله -سبحانه وتعالى- ذكره نهى المؤمنين جميعا أن يتخذوا اليهود والنصارى أنصارا وحلفاء على أهل الإيمان بالله ورسوله وأخبر أنه من اتخذهم نصيرا وحليفا ووليا من دون الله ورسوله والمؤمنين فإنه منهم في التحزب على الله وعلى رسوله والمؤمنين وأن الله ورسوله منه بريئان والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: كيف نفرق بين الاعجاب بالغرب والاعجاب بصناعاتهم

أنواع موالاة الكفار

إن الموالاة ضد العداوة، وأصلها المحبة والقرب، وقد ذكر أهل العلم أن لها أنواعًا وصور ثلاثة، وهي:

  • الحب والمودة للكافر: وقد قال تعالى في كتابه العزيز: {لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُولَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُمْ بِرُوحٍ مِنْهُ}. [4]
  • النصرة للكافر: فالمسلم المؤمن لا ينصر كافرًا ولا يقاتل معه، بل يكون نصره للمؤمنين.
  • الاتباع للكافر: وهو ما يسعى الكفار أن يفعلوه بالمسلمين، وقد قال تعالى: {وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ ۗ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَىٰ ۗ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ ۙ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ}. [5]

شاهد أيضًا: هل يجوز تهنئة المسيحيين بأعيادهم

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقال ما حكم مظاهرة الكفار على المسلمين، والذي تمّ من خلاله بيان هل يجوز أن يظاهر المسلم الكافر على المسلم، وبيّن مفهوم المظاهرة، وذكر أنواع الموالاة للكافر.

المراجع

  1. islamweb.net , مفهوم مظاهرة الكفار في القرآن , 19/06/2022
  2. islamweb.net , مظاهرة الكفار على المسلمين.. المعنى والحكم , 19/06/2022
  3. binbaz.org.sa , حكم مظاهرة المشركين على المسلمين , 19/06/2022
  4. سورة المجادلة , الآية 22
  5. سورة البقرة , الآية 120

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.