المرجع الموثوق للقارئ العربي

حكم فتح حساب في البنك السعودي للاستثمار

حكم فتح حساب في البنك السعودي للاستثمار من الأمور التي تعني المسلم، فقد حذر الإسلام أشد التحذير من التعامل في الأمور الربوية أو الاقتراب منها، وفي هذا المقال سنوضح حكم فتح حساب في البنك السعودي للاستثمار، كما سنبين حكم العمل في البنك السعودي للاستثمار، وحكم أخذ قرض من البنك السعودي للاستثمار، ويساعدنا موقع المرجع في معرفة المعلومات والأحكام الشرعية الهامة.

حكم فتح حساب في البنك السعودي للاستثمار

إن التعامل مع البنوك القائمة على الربا محرم، ونفس الشيء ينطبق على غير البنوك مثل التجار والأفراد، وأما التعامل مع البنوك الإسلامية فهو مباح، والواجب على المسلمين تشجيع هذه البنوك والعناية بها، والواجب على القائمين على البنوك الإسلامية أن يحذروا كل ما يتعلق بالربا، وأن يكونوا محققين لما نسبوا إليه بنوكهم، من كونها إسلامية، وأن يحذروا التساهل في ذلك، وأما البنك السعودي للاستثمار فهو بنك ربوي، أي يتعامل بالربا والفوائد، ولكن فيه نافذة إسلامية فلا يجوز التعامل مع هذا البنك إلا بهذه النافذة الإسلامية وهذا ما افتى به الدكتور محمد العصيمي عندما سؤل عن حكم العمل في البنك السعودي في إدارة الفروع، فقال:”بل البنك ربوي، وعنده نافذة إسلامية، ولا يجوز لك العمل إلا فيما كان له صلة بالنافذة الإسلامية، مع اشتراط الالتزام بقرارات الهيئة الشرعية”.[1]

حكم العمل في البنك السعودي للاستثمار

البنوك تنقسم في معاملاتها إلى قسمان: قسم يستخدم الربا في معاملاته، وقسم يبتعد عن الربا ولا يستخدمه في معاملاته، فالقسم الأول من البنوك يحرم العمل بها فقد قال الله -تعالى- في كتابه العزيز:”الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّـهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَن جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَىٰ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّـهِ وَمَنْ عَادَ فَأُولَـٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ”،[2] فقد جاء التحريم قطعي في كتاب الله -عز وجل- من التعامل في الربا أو المعاونة عليه فإن المعاونة على الحرام حرام، وأما القسم الثاني من البنوك التي تبتعد عن الربا فيجوز العمل بها، ومع هذا فإن بعض البنوك التي تستخدم الربا تفتح نافذه إسلامية فيه، ومثاله البنك السعودي للاستثمار، ويجوز العمل بهذه النافذة الإسلامية التابعة للبنك، ولا يجوز العمل بباقي الأفرع التي تتعامل بالربا، وعلى المسلم أن يتحرى في جميع معاملاته لكي لا يقع بالربا.[1]

حكم أخذ قرض من البنك السعودي للاستثمار

يجب على المسلم عدم التهاون في أخذ الدين، فقد حذر النبي -صلى الله عليه وسلم- من أخذ الدين أشد التحذير، وقد امتنع -عليه السلام- من الصلاة على شخص لأخذه الدين، وقد قال القاضي ابن العربي في العارضة: “وامتناعه من الصلاة لمن ترك عليه دينًا؛ تحذيرًا عن التقحم في الديون؛ لئلا تضيع أموال الناس، كما ترك الصلاة على العصاة زجرًا عنها حتى يجتنب خوفًا من العار، ومن حرمان صلاة الإمام، وخيار المسلمين”،[3] فالواجب على المسلم ان لم يضطر للدين أن لا يستدين، ومن أراد أن يأخذ قرضًا من البنك السعودي للاستثمار فيجب أن يكون قرضًا حسنًا خاليًا من الربا، والقرض الحسن هو ما يعطيه المُقرض من المال إرفاقاً بالمقترض ليرد إليه مثله وذلك دون اشتراط زيادة.

تعرفنا في هذا المقال على حكم فتح حساب في البنك السعودي للاستثمار، وبأن لهذا البنك نافذة إسلامية يجوز للمسلمين التعامل معها فهي خالية من المعاملات الربوية، ولكن عليهم الحذر من التعامل مع باقي افرع البنك الربوية.

المراجع

  1. islamqa.info , حكم العمل في البنك السعودي للاستثمار , 2021-1-11
  2. سورة البقرة - الآية 275
  3. islamweb.net , حكم آخذ قرضًا من البنك الإسلامي , 2021-1-11

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.