المرجع الموثوق للقارئ العربي

حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام

حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام سنتعرف عليه في هذا المقال، حيثُ تعاني بعض النساء من ازدياد عدد أيام الدورة الشهرية عن 10 أيام بشكل متكرر، وسوف يقدم موقع المرجع تفصيلًا حول الدورة الشهرية وحول أسباب استمرار الدورة الشهرية أكثر من عشر أيام وحول حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 15 يوم وحكم إذا زادت أيام الدورة الشهرية عن المعتاد وغير ذلك.

ما هي الدورة الشهرية

تعدُّ الدورة الشهرية عبارة عن سلسلة من التغيرات في داخل جسم المرأة، وتحديدًا في إنتاج الهرمونات وفي بنية الرحم والمبايض داخل جهاز المرأة التناسلي، وهي تغيرات طبيعية تحدث من أجل إعداد الرحم وتهيأته من أجل الحمل المحتمل أثناء خروج البويضات من المبايض، وتتعلق تلك التغيرات بدورة المبيض حيثُ أن إنتاج البويضات وخروجها مع ارتفاع هرمونات الإستروجين والبروجسترون هي التي تؤدي إلى تلك التغيرات عند النساء، وعندما لا يحدث تلقيح للبويضة في رحم المرأة تحدث الدورة الشهرية ويبدأ نزول الدم من رحم المرأة وخروج بطانة الرحم وبعض الإفرازات وتنظيف الرحم من أجل إعداده للحمل مرة أخرى.[1]

اقرأ أيضًا: أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات

حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام

إنَّ المدة الوسطية لنزول دم الحيض عند المرأة من 3 إلى 7 أيام، وقد اختلفت أقوال العلماء والفقهاء في حكم زيادة الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام والتي لا تختلف بين العزباء أو المتزوجة، رغم أنَّه لم يرد في الشرع ما يحدد أقل مدة أو أطول مدة للحيض، والله تعالى يقول في القرآن الكريم: “وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ”،[2] وفيما يأتي سيتم توضيح مختلف الأقوال في ذلك:

فترة الحيض غير محددة

يرى أصحاب هذا القول أنه لم فترة الحيض غير محددة بمدة زمنية ثابتة، إذ يبدأ حساب أيام الدورة الشهرية منذ أول مرة تتم فيها رؤية نزول دم الحيض، وتنتهي أيام الحيض عند نهاية نزول دم الحيض، وعند ظهور علامات الطهارة، ولكن إذا استمرَّ الدم لفترة طويلة من الزمن ولم ينقطع إلا بشكل نادر عند ذلك يمكن أن يعدَّ دم استحاضة وليس حيضًا.

أيام الحيض 10 أيام

يرى بعض العلماء أيضًا أنه إذا كانت أيام الحيض عند المرأة أكثر من 10 أيام، يجب عليها أن تحسَب أيَّام الدورة الشهرية لدى المرأة المعتادة كأيام الحيض وكل ما زاد عن عشرة أيام تعدُّ أيام استحاضة وليست حيضًا، وأما إذا زاد عدد أيام الدورة الشهرية عن أيام الدورة المعتادة ولكن أقل من عشرة أيام تعدُّ فترة حيض كلها.

أيام الحيض 15 يوم

ذهب أصحاب هذا الفريق إلى أنَّ أكثر مدة للحيض 15 يوم، وكل ما زاد عن هذه الأيام تعدُّ أيام استحاضة، وإنَّ حكم الدورة الشهرية عندهم أنَّ عشرة أيام إلى خمسة عشر يومًا عندهم تعدُّ فترة حيض ولذل لا بأس إذا الدورة طولت 15 يوم عند المرأة، ولا يجوز للمرأة عندهم أن تتعجل في أداء الفرائض من الصيام والصلاة والعبادات الأخرى، وإلى هذا القول ذهبت دار الإفتاء وهو أنَّ أقلَّ أيام الحيض عند المرأة هو يوم وليلة فقط، وإنَّ أكثر عدد أيام الحيض خمسة عشر يوم، والفترة الطبيعية الوسطية للحيض تكون من 6 إلى 7 أيام.

شاهد أيضًا: كيف اعرف اني حامل مع نزول الدورة الشهرية؟

أسباب استمرار الدورة الشهرية أكثر من عشر أيام

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية فوق 10 أيام، وفيما يأتي سوف يتم ذكر أهم تلك الأسباب:

  • تغيُّر في مستوى الهرمونات: وهذا أكثر الأسباب شيوعًا، حيث تؤدي حدوث الاضطرابات في الهرمونات إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية.
  • تغيُّر في إفرازات الغدة الدرقية: إذ أنَّ إصابة الغدة الدرقية بخلل ما في وظائفها يؤدي إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية لدى المرأة.
  • الجلطات: تؤدي التجلطات إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية، وهو من أخطر الأسباب ويجب على المرأة الذهاب إلى الطبيب مباشرةً وإجراء الفحوصات اللازمة.
  • الأورام الحميدة: إذا كان في داخل جسم المرأة نمو غير طبيعي لأنسجتها في أي منطقة، يؤدي ذلك إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية.
  • الأمراض التي تنتقل جنسيًا: تسبب هذه الأمراض بزيادة فترة الدورة الشهرية، ومن أشهرها: الكلاميديا والسيلان.
  • تغيير حبوب منع الحمل: تقوم بعض أنواع حبوب منع الحمل على إحداث تغيير في أيام الدورة الشهرية.
  • بعض الأدوية: يؤدي تناول بعض الأدوية إلى حدوث خلل في هرمونات المرأة وهو ما يؤدي إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية.
  • أكياس المبايض: إنَّ ظهور الأكياس على المبايض يؤدي إلى إطالة فترة الدورة الشهرية لدى المرأة.
  • التعب الشديد: يؤدي التعب والإجهاد الشديد إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية، بالإضافة إلى الضغط والتوتر العصبي.
  • زيادة الوزن: تؤدي السمنة وزيادة الوزن عند المرأة إلى زيادة عدد أيام الدورة الشهرية.
  • الإجهاض: يؤدي الإجهاض في مراحل مبكرة من فترة الحيض إلى إطالة فترة الحيض.

اقرأ أيضًا: هل يمكن السباحة اثناء الدورة الشهرية

طرق تخفيف نزيف الدورة الشهرية

توجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تخفيف نزيف الدورة الشهرية عند المرأة، وهي طرق طبيعية تلجأ إليها النساء لتخفيف النزيف في المنزل دون الاستعانة بالأدوية وغير ذلك، وفيما يأتي أهم تلك الطرق:

  • مغلي اليانسون: إنَّ غلي بذور اليانسون ثمَّ شرب كوب واحد منها كل مساء إلى تخفيف نزيف الدورة الشهرية.
  • مغلي الشاي الأخضر: إنَّ غلي الشاي الأخضر مدة 10 دقائق وتناول كوب واحد منها فقط كل صباح من أيام الدورة الشهرية، ويساعد هذا في تخفيف نزيف الدورة الشهرية.
  • مشروب القرفة: يساعد مشروب القرفة أيضًا في تقليل زيادة نزيف الدورة الشهرية، كما تخفف الآلام التي تسببها.
  • عشبة السنفيتون: تعدُّ هذه العشبة من أكثر الوصفات الطبيعية الفعالة في علاج نزف الدورة الشهرية الغزير، ويتم استخدام تلك العشبة من خلال وضع ملعقتين من العشبة في كوب ماء ساخن، ثم تترك مدة ساعتين ويتم شربها بعد تصفيتها.
  • كمادات باردة على البطن: تساعد هذه الكمادات في تقليص حجم الأوعية الدموية في منطقة البطن وبالتالي تساعد في تقليل النزيف، وتوضع الكمادات لمدة 20 دقيقة تقريبًَا.

شاهد أيضًا: تفسير حلم الدورة الشهرية للعزباء والمتزوجة والحامل والمطلقة بالتفصيل في المنام

تعويض نزيف الدورة الشهرية الطبيعي

من الممكن أن تساعد العديد من العلاجات الطبيعية في المنزل في علاج زيادة نزيف الدورة الشهرية وتعويض الدم المفقود، وهي الحالة التي تعاني منها بعض النساء من ازدياد عدد أيام الدورة الشهرية واستمرار النزيف أكثر من الأيام المعتادة، وفيما يأتي سيتم ذكر بعض الأمور التي تساعد على علاج زيادة النزيف أيام الدورة الشهرية:

  • إنَّ شرب نحو 4 إلى 6 أكواب من الماء إضافية بشكل يومي يمكن أن تساعد في المحافظة على كمية الدم المفقودة.
  • يمكن لتناول الأطعمة المليئة بفيتامين سي أن يساعد في منع فقر الدم، كما يساعد ذلك الفيتامين جسم المرأة على امتصاص الحديد، ويمكن أن تحصل المرأة عليه من تناول الحمضيات كالبرتقال وعصير الليمون والغريب فروت وغيرها.
  • إضافة الأطعمة الغنية بالحديد إلى النظام الغذائي تساعد في تعويض الكميات المفقودة من خلال النزيف، لأنه عند النزيف يتم فقدان الحديد ويحتاج الجسم إلى الحديد أكثر من أجل إنتاج الهيموجلوبين.

متى تنتهي فترة الحيض ؟

تعرَف نهاية فترة الحيض من خلال التأكد من جفاف المهبل من الدم بشكل كامل، ويمكن التأكد من ذلك بعد إخراج القطنة التي توضع في المهبل بيضاء نقية دون بقع دم أو أية إفرازات أخرى، ويعني هذا نهاية فترة الحيض وعند ذلك يجب عليها المباشرة بأداء الفرائض والعبادات التي افترضها الله تعالى عليها، ويمكن معرفة فترة انتهاء الحيض عن طريق القصة البيضاء وهي الإفرازات التي يكون لونها أبيض وقوامها خفيف والتي تخرج من المهبل في نهاية الدورة الشهرية.

شاهد أيضًا: هل تأتي الدورة الشهرية في أثناء الحمل في الشهر الأول؟

الفرق بين دم الحيض ودم الاستحاضة

يختلف دم الحيض عن دم الاستحاضة في أوصافه وفي نوعه وفي أسبابه وفيما يرافقه من انفعالات لدى المرأة، وفيما يأتي الفرق بينهما:

  • دم الحيض: هو دم الدورة الشهرية وهو دم غزير ينزل فقط في أيام الدورة الشهرية، ويكون لون دوم الحيض غامقًا وثقيلًا وكريهَ الرائحة وترافقه بعض الآلام، وفي الحديث أنَّ فاطمة بنت حبيش أنَّها كانت تُستَحاضُ، فقال لها النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: “إذا كان دمُ الحَيضةِ، فإنَّه دمٌ أسودُ يُعرَفُ، فإذا كان ذلك، فأمْسِكي عنِ الصلاةِ، فإذا كان الآخَرُ فتَوَضَّئي وصَلِّي، فإنَّما هو عِرقٌ”.[3]
  • دم الاستحاضة: هو الدم الذي ينزل في غير أوقات وأيام الحيض المعروفة لدى المرأة، ويكون خفيفًا وذا لون فاتح ولا ترافقه آلام أو أوجاع، وهو دم عرق كما وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث السابق.

حكم دم الحيض وحكم دم الاستحاضة

يختلف وضع المرأة في حال كان الدم الذي نزل منها دم حيض أو دم استحاضة، ويمكن التفريق بين حكم كل منهما فيما يأتي:

  • حكم دم الحيض: تسقط عن المرأة في حال نزول دم الحيض الصلاة جميعها الفروض منها أو النوافل، ولا يجوز لها أن تصوم ولا أن تمس المصحف ولا تقرأ في القرآن، ولا يجوز لها أن تدخل إلى المسجد ولا أن تطوف حول الكعبة وغير ذلك.
  • حكم دم الاستحاضة: الاستحاضة هو الدم الذي يكون في غير أيام الحيض ولا تسقط معه الفروض المختلفة والعبادات، إذ تجب على المرأة في فترة الاستحاضة جميع الفرائض كالصلاة والصيام وقراءة القرآن الكريم، ولكن يجب الوضوء والاستنجاء لكل صلاة أو عبادة، لأنها تعدُّ من الحدث الأصغر.

في نهاية مقال حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام تعرفنا على الدورة الشهرية عند النساء، كما تعرفنا على حكم استمرار الدورة الشهرية أكثر من 10 أيام للعزباء ، وعرفنا أسباب عدم توقف الدورة الشهرية وغير ذلك من المعلومات.

المراجع

  1. wikiwand.com , دورة شهرية , 27/09/2021
  2. سورة البقرة , آية 222
  3. تخريج سنن أبي داود , شعيب الأرناؤوط، فاطمة بنت أبي حبيش، 286، صحيح من حديث عائشة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *