المرجع الموثوق للقارئ العربي

اذاعة مدرسية عن الاحترام جاهزة pdf كاملة الفقرات

اذاعة مدرسية عن الاحترام جاهزة pdf كاملة الفقرات فموضوع خلق الاحترام من أهم المواضيع التي يمكن مناقشتها ببرامج الإذاعات المدرسية الصباحية، لأنّ المدرسة بيئة مصغرة عن المجتمع، والطالب يحترم المعلم ويحترم الزميل، ويحترم نفسه أثناء التعامل مع الآخرين كي يحترموه، وموقع المرجع سيقدم في السطور التالية إذاعة متكاملة عن هذا الخلق العظيم، الذي تحلى به قدوتنا سيد الخلق وحثنا على التحلي به.

مقدمة اذاعة مدرسية عن الاحترام

السلام عليكم ورحمة من الله وبركاته، بسم الله والصلاة على نبي الله أطهر الأنبياء والمرسلين، أما بعد:

إنّ هذا الصباح كما كل صباح وفي كل يوم من أيامنا الدراسية قد أشرق بوجودكم أحبتي وأعزائي الطلبة، أحمد الله تعالى وأشكره على وافر نعمه أنّ منّ علينا بتجدد اللقاء والجميع بخير وعافية، أيها الأخوة المدرسون أيها الحضور الكريم، لقد أمرنا الله تعالى بالاقتداء بأخلاق النبي محمد – صلى الله عليه وسلم -، وخير تلك الأخلاق خلق الاحترام، فضلاً عن خصاله الحميدة الأخرى التي لا قبل لها بين الخلق، ومن المعلوم أنه المحترم الخلوق الصادق عفيف النفس الجواد، اخترنا اليوم خلق الاحترام الذي حثنا عليه الرسول الكريم موضوعاً لبرنامج الإذاعة لما له من أهمية في الحياة الاجتماعية، فالاحترام يقود في الخواتيم لبناء صورة قوية للشخص في أذهان الآخرين، وليس كآخرين يظهرون بصورة مهزوزة لا قيمة لهم في المجتمع، والآن ننتقل سراعاً لفقرات لإذاعة المدرسية المعتادة عن موضوع الاحترام، نستهلها بفقرة القرآن الكريم، نسمع خلالها كلمات عطرة من كتاب الله بصوت زميلكم (اسم الطالب)، فليتفضل مع جزيل الشّكر والتقّديـر.

شاهد أيضًا: مقدمة اذاعة مدرسية مكتوبة 1444 لكافة المراحل الدراسية وورد

قران كريم للاذاعة المدرسية عن الاحترام والتقدير

السلام عليكم؛ لقد منّ الله علينا بأن خلقنا، وجعلنا سواسية لا فضل لأحد على آخر، فحثنا على احترام بعضنا البعض، قال تعالى في كتابه الكريم:

{يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}[1]

كما أمرنا باحترام الوالدين وتقديرهما لفضلهما علينا، قال تعالى:

{وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا }[2]

حديث للاذاعة المدرسية عن احترام الاخرين

الآن ننتقل لرياض النبي الكريم ننهل منها بعض الحديث والتعاليم من السنة النبوية الشريفة التي حثنا بها الرسول على احترام الآخرين، فقرة الحديث النبوي الشريف يقدمها الطالب (اسم الطالب)، فليتفضل مشكوراً.

السلام عليكم ورحمة الله، أمرنا النبي بالتحلي بالأخلاق وخير الأخلاق الاحترام، يقول رسول الله في ضرورة احترام الكبار: “ليس منا مَنْ لَمْ يَرْحَمْ صغيرنا، ويوَقِّرْ كبيرنا ويأمُرْ بالمعروفِ وينْهَ عنِ المنكَرِ”.[3]

كما حثنا على الاحترام المتبادل بين الأهل، فحدثتنا عائشة رضي الله عنها قائلةً: “ما رأيتُ أحدًا أَشْبَهَ سَمْتًا ودَلًّا وهَدْيًا برسولِ اللهِ في قيامِها، وقعودِها من فاطمةَ بنتِ رسولِ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- قالت وكانت إذا دَخَلَتْ على النبيِّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- قام إليها فقَبَّلَها وأَجْلَسَها في مَجْلِسِهِ وكان النبيُّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- إذا دخل عليها قامت من مَجْلِسِها فقَبَّلَتْهُ. وأَجْلَسَتْهُ في مَجْلِسِها”[4]

كلمة الصباح عن الاحترام

كلمة الصباح يقدمها السيد المدير الموقر:

السلام عليكم جميعاً أما بعد؛ أحبتي الطلبة إن الإسلام دين الحق حثنا بأن يحترم بعضنا الآخر، وعلمنا الرسول أن يحترم صغيرنا كبيرنا والكبير يعطف على الأطفال، كما ألزمنا احترام والدينا فتضحياتهم سبب وجودنا في الدنيا نجلّها ونقدرها، ولا نكافئها إلا بالاحترام والتقدير، إن خلق الاحترام من أجمل الخصال التي قد يحصن الفرد شخصيته بها أمام الآخرين، والمحترم هو القوي في المجتمعات المهزوزة، قيمتنا تسمو عندما نحترم أنفسنا باحترامنا للآخرين، أحبتي الطلبة تحابوا فيما بينكم واحترموا الكبار عملاً بوصايا الخالق ونبي الإسلام، استودعكم خيراً والسلام في الختام.

مناظره عن الاحترام

فقرة المناظرة من أجمل الفقرات التي نستخلص منها العبر من تجارب مسجلة تاريخياً، والآن مع فقرة المناظرة عن الاحترام يقدمها الطالبان أحمد وعبد الله لهما منا كل الشكر والمتنان:

  • أحمد: إلى ماذا ترنو عيناك عبد الله، هل فقدت مالاً أو شيءً ما؟
    عبد الله: لا يا صديقي لقد ما هو أغلى مما يقدر بثمن!
  • أحمد: ماذا تقصد؟ وهل هناك شيء لا يقدر بثمن كما تدعي.
    عبد الله: نعم هي أشياء أكثر مما تتصور!
  • أحمد: كـ ماذا؟
    عبد الله: كالحـقيقة – الحب – الصداقة – القناعة – التكافل – الصدق – الأمان – والأهم من ذلك الاحترام.
  • أحمد: هل هذه الأمور موجودة يا عبد الله؟
    عبد الله: صديقي أحمد هذه القيم موجودة فينا فقط لا بد أن نفعلها بضمائرنا.
  • أحمد: بإمكاني أن أساعدك بالحث إن عجزت؟
    عبد الله: هاتي ما عندك!
  • أحمد: لربما الأمر صعب.
    عبد الله: لا تكن متشائماً تفاءل يل صديقي؟
  • أحمد: انظر عبد الله هذا موظف شرير، كنس القيم التي أخبرتك عنه، وأوصد عليها بصندوق حديديّ بمكان بعيد.
    عبد الله: أو تقصد ذلك الذي يوقف أمور الناس حتى يرتشي …
  • أحمد: يسايرك حتى يحصّل منك القوة!
    عبد الله: أممممم ,, القهيوة نعم تعني الرشوة أو البقشيش، كلها أسماء لجرم واحد ينافي الأخلاق، لنعمل معاً أن نحترم بعضنا، ونستأصل كل الأخلاق المذمومة في مجتمعاتنا.

هل تعلم للاذاعة المدرسية عن الاحترام

نشكر أحمد وعبد الله على هذه المداخلة الجميلة والآن فقرة هل تعلم عن الاحترام من إعداد وتقديم الزميل الأستاذ ( … )، له منا كل الاحترام.

أحييكم بتحية الإسلام، وأشكر الجهود المبذولة من الجميع والشكر موصول لمنظم الحفل لإتاحة الفرصة لي بهذه المشاركة الخاطفة في فعالية اليوم، أتمنى أن أوفق في تقديم ما يصيب الفائدة:

  • هَـلْ تَعلـم عزيزي الطالـب؛ احترام الآخرين يقود بالضرورة لاحترامهم لك.
  • هَـلْ تَعلـم عزيزي الطالـب؛ أنّ الاحترام أسمى الأخلاق التي حثنا عليها ديننا الحنيف.
  • هَـلْ تَعلـم عزيزي الطالـب؛ الاحترام لا يتوقف على تقدير الآخرين، بل هو احترام الذات – احترام عادات الشعوب وقيمها – احترام الطبيعة وقوانينها – احترام الأسرة وثقافتها.
  • هَـلْ تَعلـم عزيزي الطالـب؛ أن احترام الآخرين يعني التسامح معهم وتقبل أفكارهم .
  • هَـلْ تَعلـم عزيزي الطالـب؛ أنّ أبلغ أنواع الاحترام هو تقبلك الآخرون وعدم فرض ما بجعبتك من اعتقادات عليهم.

شعر عن الاحترام والتقدير

أمّ فقرة الشعر والأدب فيما يخص موضوع الاحترام في برنامج اليوم، فهو من إعداد وتقديم الطالب المهذب (…. ) فيتفضل مع فائق الاحترام لجهوده:

السلام عليكم؛ يقول الإمام علي كرم الله وجهه في الاحترام الأبيات الآتي:

كُن ابن مَن شِـئت واكتسـب أدبـاً يُغْنِيكَ مَـحْمُودُهُ عَنِ النَّـسَبِ
فلـيس يُغني الحسـيب نسـبته بِـلا لسـانٍ لـه ولا أدبِ
إن الفـتى مَن يـقول هـا أنا ذَا لـيسَ الفَـتَى مَـنْ يقولُ كـان أبِي.

دعاء عن الاحترام والاخلاق

الآن فقرة الدعاء من تقديم الطالب الخلوق (…..)، إليه منصة الإذاعة:

السلام عليكم؛ إني داعٍ فأمنوا (اللهم إنّا نسألك خلقاً حسنا، وأن تأدبنا كما تشاء وترغب، علّمنا اللهم مكارم الأخلاق وثبت قلوبنا عليها بعد الإيمان بك، اللهم ارحمنا وأبعد عنا شرور أنفسنا، اللهم أكرمنا بخلق الصالحين والمرسلين من النبيين، وزين في أعيننا حبك وحب رسولك والتودد إليك يا رب العالمين، والحمد لله رب العرش العظيم).

خاتمة اذاعة مدرسية عن الاحترام

ها قد انتهى برنامج الإذاعة عن موضوع اليوم بعجالة، نتمنى أن نكون قد وفقنا في تقديم ما يصيب اهتمامكم، نلقاكم في الغد القريب بخير إن شاء الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية عن رؤية 2030 كاملة الفقرات pdf doc

اذاعة مدرسية عن الاحترام جاهزة pdf كاملة الفقرات

أثبتت برامج الإذاعة المدرسية مدى نجاح هذه الفعالية في تسليط الضوء على مواضيع تدخل بشكلٍ مباشر باهتمامات الطلبة وكل الحضور من المهتمين ببرامج الإذاعة، فيما يأتي بات بالإمكان تحميل إذاعة مدرسيّة عن موضوع الاحترام كاملة الفقرات مكتوبة وجاهزة بصيغة pdf “من هنا“.

اذاعة مدرسية عن الاحترام جاهزة doc كاملة الفقرات

إنّ التشارك والتعاون في إعداد البرامج والمواضيع الخاصة بالإذاعة المدرسية بات السمة الرئيسية لأنشطة الطلبة خلال الآونة الأخيرة، ويمكن مساعدة المهتمين بتقديم ملف جاهز للتحميل لإذاعة مدرسيّة عن موضوع الاحترام كاملة الفقرات مكتوبة وجاهزة بصيغة doc “من هنا“.

هكذا؛ ومع إتاحة الفرصة المباشرة للمهتمين بالمساهمة بفعاليات الإذاعة المدرسية بتحميل ملفات لإذاعة كاملة عن الاحترام، نختتم مقالنا الذي قدمنا خلاله اذاعة مدرسية عن الاحترام جاهزة pdf كاملة الفقرات.

المراجع

  1. سورة الحجرات , الآية 11
  2. سورة الإسراء , الآية 23
  3. سنن الترمذي , الترمذي ، عبد الله بن عباس ، 1921 ، حسن غريب
  4. صحيح الترمذي , الألباني ، عائشة أم المؤمنين ، 3872 ، صحيح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *