المرجع الموثوق للقارئ العربي

بحث عن اسهامات الكيميائيين في تعرف خصائص الاحماض والقواعد

بحث عن اسهامات الكيميائيين في تعرف خصائص الاحماض والقواعد؛ حيث إن الكيميائيين لهم العديد من الإسهامات في معرفة خصائص الأحماض والقواعد، والتي تعتبر واحدة من أهم الإسهامات العلمية، إذ ساعدت في الحصول على عدد لا نهاية له من التطبيقات الهامة لهذه المركبات الكيميائية، ولذلك، فإنه من خلال موقع المرجع سنقدم بحث عن إسهامات الكيميائيين في تعرف خصائص الأحماض والقواعد.

الأحماض والقواعد

الأحماض هي المواد التي تتضمن على الهيدروجين، بحيث يكون في استطاعتها التبرع ببروتون، وهو (أيون الهيدروجين) لمادة أخرى، بينما القواعد تكون بمثابة أيون أو جزئ يتمكن من قبول أيون الهيدروجين من حمض، وغالبًا ما يتم معرفة المواد الحمضية عن طريق مذاقها الحامض، إذ أن الحمض في الأساس عبارة عن جزيء قادر على التبرع بأيون (H +)، كما يمكنه أن يستمر مواتيًا بقوة بعد فقدانه (H +)، ومن الجهة الأخرى، تتميز القواعد بطعمها المر وملمسها الزلق، بالإضافة إلى أن القاعدة التي يمكن إذابتها في الماء تُعرف باسم (القلوي).[1]

شاهد أيضًا: عند استخدامك لمقياس الحموضة لمعرفة حمضية أو قاعدية مادة مجهولة

بحث عن اسهامات الكيميائيين في تعرف خصائص الاحماض والقواعد

إن الكيميائيين قد برعوا على مر التاريخ في اكتشاف عدد لا نهائي من التطبيقات والمعلومات في مجالات علم الكيمياء المتنوعة، ولذلك، فإن لهم العديد من الإسهامات في كل ما يخطر على بال الإنسان، والإجابة الصحيحة لسؤال بحث عن إسهامات الكيميائيين في تعرف خصائص الأحماض والقواعد، هي:

  • نظرية برونستد، نظرية لويس، ونظرية سفانت أرهينيوس.

حيث طُرح ثلاث نظريات في ضوء التعرف على الأحماض والقواعد، وتحتوي هذه النظريات على ما يلي:

  • نصت نظرية أرهينيوس في تحديد الأحماض والقواعد على كون: “الحمض يعمل على توليد أيونات (H +) في محلول، في حين تنتج القاعدة (OH-) أيون في محلولها”.
  • تقوم نظرية برونستيد-لوري بتعريف الأحماض والقواعد بأنهم: “الحمض كمانح للبروتون والقاعدة كمتقبل للبروتون”.
  • لقد وصف لويس الأحماض والقواعد في تعيين خصائصهم: “الأحماض كمقبلات لزوج الإلكترون والقواعد كمانحين لزوج الإلكترون”.

شاهد أيضًا: الحمض القوي هو الحمض المركز

خصائص الأحماض والقواعد

هناك العديد من الخصائص التي تم العثور عليها للأحماض والقواعد، ولكنها تختلف فيما بينهم، وفي الآتي توضيحهم:[1]

خصائص الأحماض

من خصائص الأحماض نجد التالي:

  • إن مذاقها يكون حامضًا.
  • الأحماض أكالة في الطبيعة.
  • تعتبر من الموصلات الجيدة للكهرباء.
  • إن قيم الأس الهيدروجيني تكون أقل من (7) بشكل دائم.
  • حينما تتفاعل الأحماص مع المعادن، تؤدي تلك المواد إلى إنتاج غاز الهيدروجين.

خصائص القواعد

كل ما هو ذو مذاق مر يعتبر من القواعد، كما أنها تكون زلقة مثل الصابون، وذلك من الأساسيات لها، إلى جانب أنه عندما يتم غطسها في الماء، تبدأ القواعد في توصيل الكهرباء، نتيجة أنها تتشكل من جزيئات مشحونة في المحلول، ويمكن في التالي التعرف على خصائصها:

  • يمكن الشعور بنسيج صابوني عند لمسها.
  • تطلق القواعد أيونات الهيدروكسيد (OH-) حينما تذوب في الماء.
  • تقوم القواعد عند وضعها في المحلول المائي بدور الموصل الجيد للكهرباء.
  • إن قيم الأس الهيدروجيني المقابلة للقواعد تكون أكبر من (7) بطريقة دائمة.
  • القواعد بمثابة مواد ذات مذاق مر، فضلًا عن قدرتها على تحويل ورق عباد الشمس أحمر اللون إلى الأزرق.
  • من الأمثلة على القواعد: هيدروكسيد الصوديوم (NaOH)، حليب المغنيسيا (Mg (OH) 2)،و هيدروكسيد الكالسيوم [Ca (OH) 2].

في نهاية مقالنا نكون قد أوضحنا الأحماض والقواعد، إلى جانب ذكر بحث عن اسهامات الكيميائيين في تعرف خصائص الاحماض والقواعد، وأيضًا خصائص الأحماض والقواعد.

المراجع

  1. byjus.com , Acids and Bases , 30/08/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.