المرجع الموثوق للقارئ العربي

أعظم صفات المنافقين الواردة في سورة المنافقين في الآية الأولى هي صفة

كتابة : جعفر الدندل

أعظم صفات المنافقين الواردة في سورة المنافقين في الآية الأولى هي صفة قد ذكرها الله -سبحانه وتعالى- وهي صفة ملازمة لهم أينما ذهبوا، وفي هذا المقال يتوقف موقع المرجع لبيان ماهيّة تلك الصفة ومكان ذكرها، ويسلّط المقال الضوء على المنافقين فيُعرّف بهم ويذكر أشهر ما اتصفوا به على وجه العموم وأشهر ما اتصفوا به في القرىن الكريم في سورة المنافقون على وجه التحديد، وغير ذلك مما يتصل بعنوان المقال الرئيس.

من هم المنافقون

المنافقون هم أناس ظهروا أول مرة في عهد النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهم الذين كانوا يدعون الإيمان في الظاهر ويبطنون الكفر وعداء الإسلام، فإذا ظهر الكفّار قالوا إنّا معكم، وإذا ظهر المسلمون قالوا إنّا معكم، فهم متذبذبين لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء، وقد شهد القرآن الكريم بكفرهم، يقول تعالى: {وَمَا مَنَعَهُمْ أَن تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ إِلَّا أَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللهِ وَبِرَسُولِهِ وَلَا يَأْتُونَ الصَّلَاةَ إِلَّا وَهُمْ كُسَالَىٰ وَلَا يُنفِقُونَ إِلَّا وَهُمْ كَارِهُونَ}،[1] وهم في الدرك الأسفل من النار كما ثبت في القرآن الكريم، والله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: المراد بذوي الرحم هم

أعظم صفات المنافقين الواردة في سورة المنافقين في الآية الأولى هي صفة

لقد ميّز الله -سبحانه- المنافقين بصفات لا تكون عند غيرهم، بل إنّ المؤمن إذا صارت فيه خصلة من هذه الخصل فإنّه يكون في زمرة النفاق، وإنّ أعظم صفاتِ المنافقين الواردة في سورةِ المنافقين في الآيةِ الأولى هي صفة:

  • الكذب.

يقول -تعالى- في الآية الأولى من سورة المنافقون: {إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللهِ ۗ وَاللهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ}.[3]

شاهد أيضًا: هل القط ينكر المعروف يوم القيامة

ما هي صفات المنافقين

للمنافقين صفات كثيرة، وهنا سنذكر أبرزها:

  • الكذب.
  • التكاسل في أداء العبادات.
  • شدة الخوف والجبن.
  • التبعية للآخرين والسفاهة.
  • كره الإسلام وحب الكفر.
  • الظاهر عندهم غير الباطن.

شاهد أيضًا: من أول من احتفل بالمولد النبوي الشريف

وإلى هنا يكون قد تم مقال أعظم صفات المنافقين الواردة في سورة المنافقين في الآية الأولى هي صفة بعد الوقوف على هذه الصفة وبيانها وبيان غيرها من الصفات الأخرى.

المراجع

  1. سورة التوبة , الآية: 54
  2. shamela.ws , مجموع فتاوى ومقالات متنوعة - ابن باز , 28/09/2021
  3. سورة المنافقون , الآية: 1

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *