المرجع الموثوق للقارئ العربي

حكم الختان في حق الذكور المذاهب الأربعة 

كتابة : يحيى شامية

حكم الختان في حق الذكور المذاهب الأربعة  فالختان أصله مشروع في الإسلام، وهو من سنن الفطرة السليمة، والفطرة فطرتان فطرة القلب وفطرة الجسد، أما فطرة القلب فهي معرفة الله ومحبته وإيثاره على ما سواه، وفطرة عملية وهي الفطرة التي تطهر الجسد والبدن، ومن خلال موقع المرجع سيتم بيان أقوال أهل العلم في حكم الختان في الإسلام.

حكم الختان في حق الذكور

اتّفق أهل العلم على مشروعية الختان في حق الذكر، ولكنهم اختلفوا في حكمه بعد اتفاقهم على مشروعيته، فقد ورد عن الشافعي ومالك وأحمد وجمهورٌ من أهل العلم أنّ الختان في حق الذكور واجب، ونُقل عن مالك أنّه قال فيه أنّه سنه، أما أبو حنيفة والحسن قالوا بل هو سنّة ولا يجب على الذكر، وقد قال ابن قدامة في المغني: ” فأما الختان، فواجب على الرجال، ومكرمة في حق النساء، وليس بواجب عليهن” وقد استدل أهل العلم في ذلك بما رواه أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم حين قال: “اخْتَتَنَ إِبْرَاهِيمُ النبيُّ عليه السَّلَامُ، وَهو ابنُ ثَمَانِينَ سَنَةً بالقَدُومِ”. [1] وكذلك قول الله تعالى في محكم تنزيله: {ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ}. [2] وقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم أن الختان من الفطرة السليمة.[3]

شاهد أيضًا: طريقة الاغتسال من الجنابة

حكم الختان واختلاط الرجال والنساء بهذه المناسبة ابن باز

سُئل الشيخ ابن باز رحمه الله عن حكم الختان في حق الذكور وعن الحكم الشرعي لما يحصل عند بعض الناس أثناءه، فأجاب بقوله:[4]

” أما الختان فهو من سنن الفطرة ومن شعار المسلمين لما في الصحيحين من حديث أبي هريرة  قال: قال رسول الله ﷺ: الفطرة خمس: الختان والاستحداد وقص الشارب وتقليم الأظافر ونتف الإبط فبدأ ﷺ بالختان وأخبر أنه من سنن الفطرة، والختان الشرعي: هو قطع القلفة الساترة لحشفة الذكر فقط أما من يسلخ الجلد الذي يحيط بالذكر أو يسلخ الذكر كله كما في بعض البلدان، فلا يجوز، أما التجمع رجالا ونساء في يوم معلوم لحضور الختان وإيقاف الولد متكشفا أمامهم، فهذا حرام لما فيه من كشف العورة التي أمر الدين الإسلامي بسترها ونهى عن كشفها، وهكذا الاختلاط بين الرجال والنساء بهذه المناسبة لا يجوز لما فيه من الفتنة ومخالفة الشرع المطهر”.

شاهد أيضًا: طريقة الاغتسال من الجنابة عند النساء

حكم الختان في حق الإناث

اتفق أهل العلم على مشروعية الختان للذكور والإناث، ولكن اختلفوا في كونه واجبًا أو مستحبًا أو مكرمة، وجاء في فتاوى اللجنة الدائمة للإفتاء: “الختان من سنن الفطرة، وهو للذكور والإناث، إلا أنه واجب في الذكور وسنة ومكرمة في حق النساء” فالراجح في القول أن الختان مستحب للنساء، وهو مذهب أهل العلم من الأحناف والمالكية وقولٌ للشافعية وقولٌ للحنابلة واختاره الشوكاني وابن باز وابن عثيمين، وقد قال ابن عثيمين رحمه الله في ذلك: “قرَبُ الأقوالِ: أنَّه واجِبٌ في حقِّ الرِّجالِ، سُنَّةٌ في حقِّ النِّساءِ، وأمَّا في حقِّ المرأة، فغايةُ فائدتِه: أنه يُقلِّلُ مِن غُلمَتِها- أي: شَهوتِها- وهذا طلَبُ كَمالٍ، وليس من بابِ إزالةِ الأذى”.[5]

وقت الختان

لم يرد في تحديد وقت الختان أيّ دليلٍ شرعي، ولا أيّ سنةٍ تتبع، فالأمر في ذلك واسع، مع مراعاة مصلحة المختون، وقد جاء في فتاوى اللجنة الدائمة: “خِتان الطِّفل سُنَّة، ولا يحرُم تقديمه على اليَوم السَّابع ولا يُكره، ولا يحرُم تأخيرُه عنه ولا يُكره، والأمر في ذلك واسعٌ، مع مراعاة مصلحة الطِّفل” فالأفضل في الختان أن يكون في زمن الصغر، وذلك أنّه أرفق بالمختون، وحتى تكون نشأته على حال الكمال والطهر، وقد ذكر أهل العلم أن الختان يجب بالبلوغ، ولو تم قبله فذلك حسن والله ورسوله أعلم.[6]

شاهد أيضًا: حكم التنظف والتطيب والتجمل يومي العيد والجمعة

الحكمة من مشروعة الختان

إنّ للختان الكثير من الفوائد والحِكم من مشروعيته، ومن ذلك ما سيتم ذكره فيما يأتي:[7]

  • الختان من الأمور المخصوصة بالدين الإسلامي، فلو جُهل دين الرجل عُرف بالختان.
  • في الختان طهارة ونظافة وتزيين وتحسين للخلقة.
  • في الختان تعديلٌ للشهوة التي إن زادت ألحقت الإنسان الحيوانات، وإن عُدمت أصبح مع الجمادات.
  • في الختان وقاية من الالتهابات الموضعية في محل الختان.
  • في الختان وقاية من التهاب المسالك والمجاري التناسلية والبولية ووقاية من أمراض السرطان والأمراض المرتبطة بالعلاقات المباشرة.

بهذا نختتم مقال حكم الختان في حق الذكور المذاهب الأربعة، والذي عرّف الختان وذكر حكمه الشرعي، وأقوال أهل العلم فيه، كما بيّن حكم الختان للإناث، وذكر الحكمة من مشروعية الختان وفضله وحدد وقته.

المراجع

  1. صحيح مسلم , مسلم/ أبو هريرة/ 2370/صحيح
  2. سورة النحل , الآية 123
  3. islamweb.net , التفصيل في حكم الختان للذكور والإناث , 24/05/2022
  4. binbaz.org.sa , حكم الختان واختلاط الرجال والنساء بهذه المناسبة , 24/05/2022
  5. dorar.net , حُكم الخِتان , 24/05/2022
  6. dorar.net , وقت الخِتان , 24/05/2022
  7. dorar.net , مِن حِكَم مشروعيَّةِ الختانِ وفوائدُه الصِّحيَّة , 24/05/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.