المرجع الموثوق للقارئ العربي

أنواع الصخور الرسوبية هي

أنواع الصخور الرسوبية هي فالصخور الرسوبية هو نوع من أنواع الصخور التي تتكون من تراكم الرواسب الصخرية، ولهذه الصخور أنواع، وآلية تشكل، وخصائص سوف نعرفكم عليها في هذا المقال، كما يوجد أسس لتصنيف هذه الصخور، وهناك عوامل تسهم في تشكل الصخور الرسوبية، من هذه المعطيات سوف نسلط لكم الضوء من خلال سطورنا التالية في موقع المرجع على تعريف الصخور الرسوبية، وأنواعها، وخصائصها، وآلية تشكلها، وأسس تصنيفها، وفي نهاية المقال سنرفق لكم العوامل التي تسهم في تشكل الصخور الرسوبية.

ما هي الصخور الرسوبية

الصخور الرسوبية هي الصخور التي تنشأ من تراكم أو ترسيب فتات صخور أخرى أو من المعادن أو حتى فتات بيولوجي (ناتج عن مواد عضوية)، وينتج هذا الفتات، والذي يطلق عليه اسم الرواسب، من خلال عدة عوامل بيئية تشمل عوامل التجوية والتعرية، ينتقل هذا الفتات من مكان إلى آخر بفعل عوامل التعرية، أما الفتات البيولوجي من مخلفات الكائنات الحية التي ماتت وتحللت على أرضية المسطحات المائية، وهذه الرواسب تنضغط وتتحرك وصولاً إلى الشاطئ بفعل ظاهرتي المد والجزر، وأساس هذه الصخور إما صخور نارية أو متحولة أو رسوبية أخرى تأثرت بعوامل الجو، وتتشكل هذه الرواسب على شكل طبقات.[1]

شاهد أيضًا: في الصدع العادي تتحرك الصخور التي فوق مستوى الصدع إلى أسفل

أنواع الصخور الرسوبية هي

أنواع الصخور الرسوبية هي

تشكل نسبة الصخور الرسوبية 8% من إجمالي حجم الكرة الأرضية، ويتم تصنيف الصخور الرسوبية في ثلاثة أنواع أساسية بحسب العمليات التي لعبت دور في تكوينها، وهذه الأنواع هي:[1]

  • الصخور الرسوبية الصلصالية: تتكون هذه الصخور من من تراكم وتفريغ حطام التجوية الميكانيكي، ومن الأمثلة عليها: والتكتلات والحجر الرملي والحجر الطيني والصخر الزيتي.
  • الصخور الرسوبية الكيميائية: تتشكل الصخور الرسوبية الكيميائية عندما تترسب المواد المذابة من المحلول، ومن الأمثلة عليه: الشرت، وبعض الدولوميت، والصوان، وخام الحديد، والحجر الجيري، والملح الصخري.
  • الصخور الرسوبية العضوية: تتكون الصخور الرسوبية العضوية من تراكم المخلفات النباتية أو الحيوانية، ومن الأمثلة عليها: الطباشير، والفحم، ودياتوميت، وبعض الدولوميت، وبعض الحجر الجيري.

شاهد أيضًا: اذا كانت نسبة السليكا في الصخور الناريه الجوفيه عاليه يكون لون الصخر

كيف تتشكل الصخور الرسوبية

تنتج الصخور الرسوبية عن تصلب الرواسب المتراكمة، فكيف تتشكل؟ يتم ضغط الرواسب بفعل وزن الرواسب الموجودة لأخرى التي تتراكم  فوقها ويطلق عليه اسم الضغط، الفراغات التي تنتج بين الجزيئات السائبة للرواسب يتم ملأها بالسوائل، فتتبلور هذه المكونات مع بعضها البعض لتكوين صخرة متماسكة، وتمر عملية الترسيب بمراحل وهي:[2]

  • تترسب طبقة واحدة أولاً، ثم تتوضع طبقة أخرى فوقها، وتكون كل طبقة أصغر من الطبقة التي تقع تحتها.
  •  تتصلب الرواسب وتحافظ على الطبقات.
  • هنا تنشأ أنواع الصخور الرسوبية، فالصخور الرسوبية التي تشكلت عن طريق تبلور الرواسب الكيميائية يطلق عليها اسم الصخور الرسوبية الكيميائية، فتترسب الأيونات الذائبة في السوائل من السائل وتستقر تمامًا مثل الهاليت.
  • والصخور الرسوبية البيوكيميائية تتكون في مياه المحيط أو البحار والبحيرات المالحة، فالكائنات الحية تزيل الأيونات مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم من الماء لتكون بعد ذلك أصداف أو أنسجة رخوة.
  • عندما تموت الكائنات الحية البحرية،  تغوص في قاع المحيط وتتحلل لتصبح رواسب كيميائية عضوية، والتي تنضغط وتثبت في صخور صلبة مشكلةً الصخور الرسوبية العضوية.

شاهد أيضًا: الصخور النارية الجوفية تحتوي على بلورات صغيرة

خصائص الصخور الرسوبية

الصخور الرسوبية كما قلنا سابقاً هي الصخور التي تتكون من الرواسب الحجرية، والرواسب هي حبيبات من الصخور أو المعادن أو المواد المعدنية التي تترسب بفعل عوامل الطبيعة على الأرض، إليك أبرز خصائص هذه الصخور: [2]

  •  دورة الصخور الرسوبية تبدأ بتتآكل الصخر الأم وتشكيل رواسب دقيقة، ولكي تصبح الرواسب صخور رسوبية، فإنها تخضع عادة للدفن والضغط والتثبيت بالأسمنت.
  • تحدث الصخور الرسوبية من عوامل التجوية في الطبيعة وتآكل صخور المصدر التي تتحول إلى قطع صغيرة أو تكتلات من الصخور والمعادن، وتنتقل هذه الرواسب عبر الرياح أو عبر المياه من مكان لآخر، ثم تترسب على شكل طبقات من الرواسب، ودفن هذه الرواسب تشكله على شكل طبقات.
  • تتصلب طبقات الرواسب وتتراص كلما تشبعت بالمياه الذي يدخل بين هذه الرواسب ويصلبها.
  • ينخفض الحوض الرسوبي إما لأن القشرة والغلاف الصخري تحته ينزلقان في الوشاح أو لأن المرتفعات المحيطة تمر بمرحلة ارتفاع نسبة إلى الحوض أو كليهما، وهذا الأمر يؤدي إلى دفن هذه الرواسب وتعرضها لعوامل الضغط وحرارة الباطن ورواسب المياه فتنكمش وتتراص وتتصلب تحت سطح الأرض.
  • الصخور الرسوبية الكيميائية تتراص فوراً بعد دفنها، فتتبلور المعادن من المواد الذائبة في الماء، ومن الأمثلة عليها الملح الصخري ورواسب المتبخرات الأخرى، ومع ذلك رواسب بلورات الملح والمعادن الأخرى تصبح صخور رسوبية دون الحاجة إلى الدفن والضغط.
  • أثناء الدفن تحدث ظاهرة يطلق عليها اسم التسمين تشير إلى نمو معادن جديدة بين حبيبات الرواسب، والتي ترتبط مع حبيبات الرواسب القديمة يؤدي إلى نمو حواف الكوارتز، ويكون هذا النمو نتيجة للماء الذي يدخل للفراغات المسامية التي تذوب الكوارتز وترسبه.
  • الهيماتيت معدن آخر شائع لتدعيم الصخور وهو معدن أكسيد الحديد بلون أحمر أو بلون الصدأ، الذي يترسب نتيجة تعرضه للأكسجين المنحل في الماء في مساحات المسام.
  • الكالسيت معدن ثالث شائع لتدعيم الصخور، والذي يترسب من الأيونات الذائبة في الماء في فراغات المسام أثناء دورة الصخر الرسوبي.
  • دورة الصخور الرسوبية هي:التجوية، التعرية، النقل، الترسيب، الدفن، الضغط، التدعيم، وأخيراً تنتج عنها صخور رسوبية.

شاهد أيضًا: أي الجمل الآتيه أفضل تعبيرًا عن العلاقة بين الصخور والمعادن ؟

أسس تصنيف الصخور الرسوبية

يتم تقسيم الصخور الرسوبية حسب أسس تصنيفها إلى أربع مجموعات، ويستند هذا التصنيف إلى العمليات التي ساهمت في تكوينها، وهذه المجموعات هي: [3]

  • الصخور الرسوبية المتطايرة: التي تنتقل بفعل الرياح من مكان لآخر.
  • الصخور الرسوبية الحيوية (البيولوجية): وهي الصخور الرسوبية ذات المنشأ العضوي.
  • الصخور الرسوبية الكيميائية: وهي الصخور التي تضم في تركيبها مواد كيميائية.
  • الصخور الرسوبية البركانية: وهي الصخور الرسوبية التي تسببها آثار البراكين وغيرها عمليات بسيطة.

شاهد أيضًا: التعرية هي عملية خارجية تؤدي إلى تفكك الصخور أو تكسرها أو تحللها أو نحتها أو تهشمها في موقعها

العوامل التي تسهم في تشكل الصخور الرسوبية

هناك عدة عوامل تسهم في تشكل الصخور الرسوبية، يمكن تلخليصها بما يلي:[4]

  • الحرارة: تسهم حرارة الجو من حيث ارتفاعها وانخفاضها، إلى إحداث شقوق في الصخور ومع مرور الزمن تصبح رواسب رملية.
  • الاحتكاك: يؤدي احتكاك الصخور مع الهواء والماء إلى حت الصخور وتحولها إلى رواسب.
  • الضغط: تعرض الصخور للضغط الهائل تحت الأرض إلى تفتتها، بالمقابل عند دفن الرواسب يسهم الضغط في تراصها وتشكيل الصخور.
  • النشاط الكيميائي: تساهم المحاليل المائية المتأينة في تشكيل صخور رسوبية كيميائية.

وهكذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا هذا الذي كان يحمل عنوان أنواع الصخور الرسوبية هي، بعد أن أرفقنا لكم ما هي الصخور الرسوبية، وخصائص الصخور الرسوبية، وكيف تتشكل الصخور الرسوبية، وأسس تصنيف الصخور الرسوبية، وفي نهاية المقال سلطنا لكم الضوء على العوامل التي تسهم في تشكل الصخور الرسوبية.

المراجع

  1. geology.com ,  Pictures of Sedimentary rocks  , 15/12/2021
  2. courses.lumenlearning.com , Reading: Characteristics of Sedimentary Rocks , 15/12/2021
  3. britannica.com , assification systems , 15/12/2021
  4. columbia.edu , Sedimentary Rocks , 15/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.