المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هي الفاشية وتاريخ تأسيسها وأصولها

كتابة : وليد فهمي

يمكننا أن نعرف ما هي الفاشية وتاريخ تأسيسها وأصولها بعد شرح التعريف اللغوي والاصطلاحي لكلمة الفاشيّة، ولا شك أنها كلمة متعلقة بالأنظمة السياسيّة؛ إذ إنها من المصطلحات التي انتشرت في فترة الحروب العالميّة، ولكن لهذا المصطلح جذور لغوية أدّت إلى إطلاقه على أنظمة معيّنة، ونعرِف من موقع المرجع في السطور القادمة أهم المعلومات عن الفاشيّة.

تعريف الفاشيّة في اللغة

يعود أصل الفاشيّة إلى الكلمة اللاتينية fasces التي تعني الرزمة أو حزمة القضبان التي ترمز إلى العقاب، وفي اللغة العربية نجد أنّ الفاشية مأخوذة من المادة (ف – ش – و) وهي تعني الانتشار والاتّساع؛ فيقال: تفشّى الخبر؛ أي شاعَ وذاعَ، ومن هنا نفهم أنّ النظام السياسي الذي يطلق عليه هذا المصطلح هو نظام قائم على السيطرة وبسط النفوذ والتدخل في كل شيء.

شاهد أيضًا: ما هي دول القرن الافريقي؟

تعريف الفاشيّة في الاصطلاح

إنّ كلمة الفاشيّة في الاصطلاح تعني المذهب السياسي السُلطوي الذي يقوم على نظام النقابات وتدخّل الدولة في كل شيء من مظاهر النشاط الاقتصادي، ويدعو أتباع هذا النظام إلى تأسيس دولة شمولية تتكوّن من حزب واحد، كما يطالبون بتطهير القوات والأفكار والأنظمة التي تسبب التدهور والتراجع، ويقول الفاشيون أنّ الدولة التي تقوم على هذا النظام تحتاج إلى قيادة قوية وهوية جماعية فردية وقدرة على فرض العنف وخوض الحروب للحفاظ على قوة الدولة.[2]

ما هي الفاشية

إن الفاشية هي نظام دكتاتوري يقابل النظام الديمقراطي، وهي أيديولوجية أو أفكار سياسيّة يمينيّة؛ تقوم على إعطاء السُلطة التنفيذية كافة الحقوق لتكون السلطة المفضلة على باقي السلطات كالسلطة القضائية والتشريعية، ويعتبر رئيس الدولة في النظام الفاشي هو مصدر السلطات فيُسيطر على جميع أمور الحكم والأنشطة السياسية والاقتصادية والاجتماعية؛ حيث يكون له السلطة والنفوذ على المجتمع بشكل كامل، وبعد تسلّم الحكم تقوم السلطة الفاشية بمنع التظاهرات وتقييد الحريات وتسيطر على وسائل الإعلام لتكون تابعة لها مروّجة لأفكارها وسياساتها، ووفقاً لهذا النظام أيضاً يتم منع تشكيل الأحزاب ومراقبة الصحف والمطبوعات وقمع آراء المعارضين.[1]

تاريخ تأسيس الفاشية وأصولها

ظهرت الفاشيّة في أوروبا عام 1919 م، وكان ذلك في دولة إيطاليا على يد الزعيم الأول للحركة الفاشيّة بينيتو موسوليني، وقد اتخذت هذه الحركة (الفأس المشدودة بالعصا) رمزاً لها، واستطاع موسوليني أن يجمع بين الفاشيّة وبين الحقوق الاجتماعية الأخرى كحق المرأة بالمشاركة في الانتخابات، وبعد ظهور الحركة الفاشيّة في إيطاليا انتشرت في الكثير من الدول الأوروبية، ويذكر أنّ موسوليني قد استطاع الحصول على الحكم بعدما قاد عدة مسيرات في العاصمة الإيطالية روما؛ حيث قامت الحكومة بمنحه منصب رئيس الوزراء إلى استطاع تنصيب نفسه ديكتاتوراً على الدولة وقام بالتحالف مع ألمانيا النازية.

مبادئ الفاشيّة

إنّ مبادئ الحكم في النظام الفاشي هي القواعد التي تقوم عليها تلك الأنظمة؛ حيث تعمل السلطة التنفيذية على تطبيقها في جميع القطاعات، ومن أهم مبادئ الحكم الفاشي ما يأتي:

  • تعتمد السلطة الفاشيّة النظام الديكتاتوري ليتركز نظام الحكم في يد رئيس الدولة؛ حيث يكون هو زعيم السلطة الفاشية.
  • تسيطر الحكومة الفاشيّة على القطاع الصناعي والتجاري، وتعمل على تسخير جميع موارد الدولة لزيادة السلطة والقوة العسكرية.
  • يتم فرض نظام القمع بشكل علني، وإسكات الأصوات المعارضة للحكم الفاشي بواسطة تدخل السلطة التنفيذية ومراقبة الآراء ومصادرة الحريات.
  • تنشئ السلطة الفاشيّة حالة الاستعداد العسكري في جميع أنحاء البلاد؛ بحيث يكون الشعب قادراً في أي وقت على خوض أي حرب يقررها الحاكم الفاشي.
  • تعمل السلطة الفاشيّة دائماً على التقليل من شأن الديمقراطية وحكم الشعب لنفسه.

شاهد أيضًا: ما هي الدول التي تحد اوكرانيا

عرَفنا ما هي الفاشية وتاريخ تأسيسها وأصولها، ويتلخّص ذلك في أنها حركة ديكتاتورية تقوم على الاستبداد، وتشير الجذور اللغوية للفاشيّة إلى مدى قسوة هذا النظام على الشعوب؛ حيث إنها تدل على العقاب وبسط النفوذ، وقد ظهر النظام الفاشي على يد موسوليني في القرن العشرين الميلادي.

المراجع

  1. marefa.org , الفاشية , 07/03/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.