المرجع الموثوق للقارئ العربي

متى كتب الله المقادير

متى كَتب الله المقاديرِ، القدر يشير إلى مسار مُحدد مُسبقًا من الأحداث، ويمكن أن ينظر إليه على أنه المستقبل المُعدُ سَلفًا، وهو مفهوم يقوم على الاعتقاد بأن هناك ترتيباً ثابتاً من الله -سبحانه وتعالى- للطبيعة في الكون، ومن خلال هذا المقال، وعبر موقع المرجع؛ سنذكر الآيات التي تدل على قدرة الله في كتابة المقادير، كما سيتضمن المقال الجواب الصحيح للسؤال المطروح.

متى كتب الله المقادير

عن عبد الله بن عمرو عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (كَتَبَ اللَّهُ مَقَادِيرَ الخَلَائِقِ قَبْلَ أَنْ يَخْلُقَ السَّمَوَاتِ وَالأرْضَ بِخَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ، قالَ: وَعَرْشُهُ علَى المَاءِ)[1]، أي أن الله جل وعلا قد كتب مقادير كل شيء في الكون من قبل أن يخلق أي شيء، ومن قبل خلق السماوات والأرض، أي أن:[2]

  • كَتَبَ الله المَقادير قبل خلق السماوات والأرض بخمسين ألف عام.

آيات تدل على كِتابة الله مََقَاَدير كل شيء

جاء في القرآن الكريم العديد من الآيات التي تدل على عظمة وقدرة الله -سبحانه وتعالى- في كِتابَة المَقادير في اللوح المحفوظ:

  • قال تعالى: {بَلْ هُوَ قُرْآنٌ مَّجِيدٌ فِي لَوْحٍ مَّحْفُوظٍ}[3].
  • قال تعالى: {أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاء وَالْأَرْضِ إِنَّ ذَلِكَ فِي كِتَابٍ}[4].
  • قال تعالى: {وَكُلَّ شَيْءٍ أحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ}[5].
  • قال تعالى: {وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَا لَعَلِيٌّ حَكِيم}[6].

وبهذا نصل إلى نهاية هذا المقال، والذي قمنا من خلاله بتسليط الضوء على السؤال مَتى كَتبَ الله المَقادير، كما تضمن هذا المقال بعض الآيات القرآنية التي تدل على قدرة وعظمة الله -سبحانه وتعالى- في كِتابَة مَقاديرِ كل شيء قبل أن يخلق -سبحانه وتعالى- السماوات والأرض.

المراجع

  1. صحيح مسلم , مسلم، عبدالله بن عمرو، صحيح مسلم ، 2653،[صحيح]
  2. wikiwand.com , قدر , 23/11/2022
  3. سورة البروج , آية 21، 22
  4. سورة الحج , آية 70
  5. سورة ياسين , آية 12
  6. سورة الزخرف , آية 4

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *