المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل مجلة ماجد تدعم المثلية

هل مجلة ماجد تدعم المثلية، انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ يحمل اسم مجلة ماجد، وذلك بعد نشر المجلة العديد من الصور تؤكد ترويجها للمثلية في الإمارات العربية المتحدة، حيث أثارت هذه الصور موجة غضب عارمة بين الناس الذين طالبوا وبشدة إغلاق المجلة نهائيًا، وعبر موقع المرجع سنتعرف على مجلة ماجد ومن هو صاحب مجلة ماجد، وحقيقة دعمها للمثلية، وتفاصيل مهمة حول نشر مجلة ماجد موضوع يدعم المثلية.

ما هي مجلة ماجد ويكيبيديا

إن مجلة ماجد هي مجلة خاصة بالأطفال البالغ أعمارهم ما بين السابعة حتى الرابعة عشرة، ويتم إصدار هذه المجلة شهريًا بعد عام 2020 ميلادي حتى الآن، حيث كانت في السابق تصدر موضوعتها بشكل أسبوعي كل يوم أربعاء عن شركة أبو ظبي للإعلام، وكانت في السابق تنشر مجلاتها ورقيًا ولكن بعد 2009 ميلادي تم إطلاق موقع إلكتروني خاص بها وذلك بهدف التواصل مع الأطفال وتسهيل التفاعل معهم، كما وضعت المجلة قناة تلفزيونية خاصة بها تحمل اسم قناة ماجد بالإضافة إلى وجود تطبيق لها عبر نظام الأندرويد.

هل مجلة ماجد تدعم المثلية

نشرت مجلة ماجد في إصدارها الأخير صور وروسومات كرتونية تدعم وتروج المثلية، دون تصريح بوجود دعم للمثليين من قبلها، ولكن تم استنتاج هذا الأمر من خلال هذه الرسومات التي نشرتها حيث عبر العديد من المواطنين داخل وخارج الإمارات العربية المتحدة عن غضبهم الشديد وخاصة أن هذه المجلة مخصصة للأطفال، ويوجد عدد كبير منهم يتابع هذه المجلة في كافة منصات التواصل الاجتماعي فقال أحد رواد التواصل الاجتماعي “أنا مصدوم! حتى أنتِ يا عشق الطفولة”.

شاهد أيضًا: هل شي ان تدعم المثليين والشركات التي تدعم المثليين

حقيقة ترويج مجلة ماجد للمثلية في الإمارات

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في العديد من دول الخليج العربي بعد أن نشرت مجلة ماجد عدة صور وأفلام كرتونية في إصدارها الأخير عبر عدة مواقع على الانترنت في دولة الإمارات العربية المتحدة عن شركة أبو ظبي للإعلام حيث أثارت هذه الصور غضب الكثير من نشطاء هذه المواقع متهمين المجلة بالترويج للمثلية والشذوذ بعد أن قاموا بنشر الصور عبر موقع تويتر وسط استنكار وتنديد للترويج لمثل هذه الأفكار في الدول العربية الإسلامية المحافظة فيما يتساءل البعض حول من خلف هذا الموضوع ولماذا يتم نشر هذه الأمور بهذا الوقت.

حقيقة ترويج مجلة ماجد للمثلية في الإمارات

شاهد أيضًا: ما هو الفرق بين ألوان قوس قزح وعلم المثليين

تفاصيل نشر مجلة ماجد موضوع يدعم المثلية

قامت مجلة ماجد المشهورة في دولة الإمارات ودول الخليج العربي بشكل عام بنشر موضوع يدعم المثلية والشذوذ، ومنذ ذلك الوقت بدأ رواد التواصل الاجتماعي بنشر هذه الصور عبر موقع تويتر حيث عبروا عن غضبهم حول هذا الموضوع، لذلك اضطرت السلطات الإماراتية فتح تحقيق حول هذه الواقعة فيما قامت شركة أبو ظبي للإعلام بسحب كافة الإصدارات التي نشرتها المجلة في شهر مايو الماضي من الأسواق، حيث كشفت السلطات هذه الواقعة بعد صدور العديد من الشكاوى في أكثر من دولة عربية وتساءل البعض حول سبب نشر مثل هذه الصور في هذا الوقت بالتحديد.

مجلة ماجد تويتر

تملك مجلة ماجد حساب رسمي عبر تويتر، ويتابعها من خلاله ما يزيد عن 30 ألف متابع، وتشارك من خلاله العديد من الفيديوهات لمسلسلات كرتونية بشكل حصري، بالإضافة إلى المجلات التي أصدرتها خلال الأشهر الماضية وترويج هذه المجلات عبر تطبيق ماجد في الهواتف الذكية، ويمكنكم مشاهدة محتوى مجلة ماجد عبر تويتر “من هنا“.[1]

وبهذا نكون قد انتهينا من هذا المقال والذي بعنوان هل مجلة ماجد تدعم المثلية، حيث تعرفنا فيه على مجلة ماجد، وهل المجلة تدعم المثلية وحقيقة تروج المجلة للمثلية وتفاصيل نشرها موضوع يدعم المثلية، وحساب مجلة ماجد عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

المراجع

  1. twitter.com , ماجد , 26/06/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.