المرجع الموثوق للقارئ العربي

فسر لماذا لا يعد الاقتران في البراميسيوم تكاثراً جنسياً

كتابة : اية محمد

فسر لماذا لا يعد الاقتران في البراميسيوم تكاثراً جنسياً حيث إنً جميع الكائنات الحية تتبع نوعان من التكاثر لكي يستمر النسل وهما التكاثر الجنسي أو اللاجنسي، ويتم تصنيف الكائنات طبقًا للخصائص التي تتمتع بها، فقد قام العلماء بتحليل ودراسة العلاقات التي تحدث لدى العديد من أنواع الكائنات الحية لتحديد طريقة التكاثر والتزاوج التي تتبعها، ومن خلال هذا المقال سيعرض لكم موقع المرجع الإجابة الوافية حول هذا السؤال، مع توضيح مفهوم التكاثر الجنسي واللاجنسي أيضًا عبر السطور التالية.

فسر لماذا لا يعد الاقتران في البراميسيوم تكاثراً جنسياً

يعتبر البراميسيوم كائن حي هدبي دقيق يعيش في البيئات الرطبة، والمسطحات المائية كالبرك ومجاري المياه العذبة مثل الأنهار والبحيرات، وهو حيوان ميكروسكوبي لا يمكن رؤيته بالعين المجردة، حيث يبدو مجرد ذرات بيضاء نشيطة الحركة، وجسم البراميسيوم محاط بغشاء ويحيط بالغشاء أهداب منتظمة الطول تساعد على دفع الغذاء إلى البلعوم، كما لديه فراغان متقبضان الأول يوجد في الأمام والآخر في الخلف، وله أيضًا نواتان، نواة تختص بالوظائف الخضرية، والأخرى تختص بالوظائف التكاثرية، وفيما يتعلق بتفسير أن الاقتران لدى البراميسيوم لا يعد تكاثر جنسي، فسنتعرف على الإجابة فيما يلي:

  • الإجابة: لأنه لا يقوم بإنتاج أفراد جديدة، حيث يتم استخدام عملية الاقتران من أجل نقل المادة الوراثية من خلية لأخرى من أجل المحافظة على النوع.

التكاثر الجنسي

التكاثُر الجنسي هو عبارة عن عمليةٌ حيوية تحدث نتيجة لاتحادِ حيوانٌ منوي مع بويضة مخصبةً عند الثدييات من أجل إنتاج بويضة ملحقة جاهزة لإعطاء فردٌ جديد يملك مزيج متنوع من الجينات الوراثية المُشتركة من الأبوين، وتحدث هذه العملية لدى أغلبُ الكائنات الحية مثل الإنسان والحيوان وبعض النباتات، وتتضمن عملية التكاثر الجنسي قسمين، الأول يعرف بالانقسام المنصف أو الانتصاف وهو الذي يتم خلاله فصل نصف عدد الصبغيات لإنتاج بويضة لدى الأنثى وبويضة لدى الذكر، أما الثاني فهو عملية الإخصاب التي يتم خلالها اندماج مشيجين أو امتزاج بويضة الأنثى مع بويضة الذكر، واستعادة عدد الصبغيات الأصلي.[1]

اقرأ أيضًا: في التكاثر الجنسي يتطلب وجود زوجين من الذكر والانثى

التكاثر اللاجنسي

عبارة عن عمليةً حيوية يقوم بها نوع واحد فقط الكائنات الحية من أجل إنتاجِ نسل جديد يحمل نفس الصفات الوراثية للكائن الأصلي، ويحدث في الأغلب لدى الكائنات الحية وحيدة الخلية، وهذه العملية على عكس التكاثر الجنسي لا تحتاج إلى وجود زوجين من الذكر والأنثى، لإتمام التكاثر، ولا يحدثُ تغيير في عدد الكروموسومات، ويوجد العديد من الأنواع التي تندرج تحت التكاثر اللاجنسي ومنها التكاثر بالانشطار الثنائي، والتكاثر بالتبرعم، والتكاثر الخضري، والتكاثر بالتجزئة، والتكاثر بالأبواغ.[2]

 اقرأ أيضًا: من انواع التكاثر اللاجنسي

هكذا نكون قد عرضنا لكم الإجابة الوافية حول السؤال المدرسي فسر لماذا لا يعد الاقتران في البراميسيوم تكاثراً جنسياً، حيث تناولنا في هذا الإطار تعريف التكاثر الجنسي، والتكاثر اللاجنسي وأنواعه، وذكرنا التفسير العلمي لعدم تصنيف عملية الاقتران لدى البراميسيوم على أنها تكاثرًا جنيسًا.

المراجع

  1. wikiwand.com , Sexual reproduction , 16/09/2021
  2. wikiwand.com , Asexual reproduction , 16/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *