المرجع الموثوق للقارئ العربي

تاريخ اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب وأهم فعالياته

تاريخ اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب وأهم فعالياته، والذي يعد من الأيام المهمة بالنسبة لدولة الخليج العربي كافة، فتقوم هذه الدول في هذا اليوم بالعديد من الفعاليات والأنشطة الإرشادية والتوعوية في كافة المدارس لنشر ثقافة العناية بالصحة بكافة أشكالها، وعبر موقع المرجع سنتعرف على اليوم الخليجي للصحة المدرسية، وأهداف البرنامج، الفعاليات التي تقام في هذا اليوم.

اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

إنّ اليوم الخليجي للصحة المدرسية هو من الأيام المهمة التي تقام فيه الكثير من الحملات الإرشادية والتوعوية لطلاب المدارس في كافة مناطق ومدن دول الخليج العربي، وهذه الحملة تشمل طلاب المراحل الدنيا والمتوسطة والمرحلة الثانوية وأيضًا لطلاب الجامعات، وتعتمد الحملة التوعوية على عدة عناصر منها ضرورة الالتزام ببرنامج الصحة العامة وكيفية العناية بالنظافة الشخصية بالإضافة إلى تناول الأغذية الصحية.[1]

تاريخ اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

أعلنت وزارة الصحة في دول الخليج العربي أن اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب يتم إطلاقها كل عام في 30 من شهر سبتمبر، والذي يوافق بالهجري الرابع من ربيع الأول عام 1444 هجري، وبذلك فإن هذا اليوم يوافق يوم الجمعة، وتبدأ في هذا اليوم إطلاق العديد من الفعاليات التوعوية للشباب واليافعين من كافة الدول الخليج العربي بالإضافة إلى بعض الأنشطة والواجبات التي تدعم وتساعد في الحفاظ على الصحة البدنية تحت شعار تعزيز النشاط البدني للشباب واليافعين.

أهم فعاليات اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

تقوم الجهات المسؤولة في هذا اليوم بالعديد من الفعاليات الإرشادية والتوعوية التي تساعد على ضرورة العناية بالصحة الجسدية، وهذه الفعاليات تتمثل في الآتي:

  • إقامة كافة الحملات الإرشادية والتوعوية لدى طلاب المدارس في كافة المراحل الدراسية.
  • شرح للطلاب عناصر البرنامج التي تقوم على ضرورة العودة الآمنة للمدارس وتعزيز النمط الصحي لليافعين والشباب.
  • نشر الإرشادات التوعوية من خلال الصور واللافتات والإعلانات التي تتعلق بالرياضة والصحة البدنية.
  • إقامة مسابقات وأنشطة متنوعة تتعلق بالصحة البدنية، والتي تشجع الطلبة على ضرورة ممارستها يوميًا.

أهداف اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

تضم اليوم الخليجي للصحة المدرسية العديد من الأهداف وهذه الأهداف تتمثل في الآتي:

  • تسليط الضوء على صحة ومشاكل الشباب واليافعين وكيفية محاربتها والتغلب عليها.
  • تعزيز الخدمات الصحية والعلاجية والوقائية لليافعين والشباب.
  • مساعدة الطلاب على ضرورة الاهتمام بالصحة من كافة جوانبها العقلية والبدنية والاجتماعية.
  • تقديم كافة الاستشارات الطبية وتصحيح كافة السلوكيات الغير مرغوب فيها.
  • تقديم الإرشادات الخاصة بالحفاظ على الخصوصية والسرية التامة المتعلقة بالطلبة.
  • ضرورة إشراك الشباب واليافعين في اتخاذ القرارات المهمة.

كم باقي على اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

اليوم الخليجي للصحة المدرسية من الأيام التي ينتظرها كافة سكان مناطق دول الخليج العربي، وذلك لأنها تعتمد على الإرشادات التوعوية وضرورة العناية بالصحة بكافة أشكالها، والوقت الباقي على موعد اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب كالآتي:

اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

وبهذا نكون قد انتهينا من هذا المقال والذي بعنوان تاريخ اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب وأهم فعالياته، حيث تعرفنا فيه على برنامج اليوم الخليجي للصحة المدرسية، وتاريخ إطلاق فعاليات هذا البرنامج، بالإضافة إلى أهم الفعاليات التي تقام في هذا اليوم، والوقت المتبقي للبدء بفعاليات هذا اليوم.

أسئلة شائعة

  • متى اليوم الخليجي للصحة المدرسية وصحة اليافعين والشباب

    يبدأ برنامج اليوم الخليجي للصحة المدرسية في 30 من شهر سبتمبر عام 2022 ميلادي.

  • ما المقصود ببرنامج اليوم الخليجي للصحة المدرسية

    هو عبارة عن يوم تقام فيه كافة البرامج التوعوية المتعلقة بصحة الإنسان من كافة جوانبها وهذا البرنامج يشمل نشر اللافتات والصور في جميع المدارس في دول الخليج العربي.

المراجع

  1. moh.gov.sa , برنامج توعوي للصحة المدرسية , 29/09/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *