المرجع الموثوق للقارئ العربي

كيف توزع الاضحية إسلام ويب

كتابة : جعفر الدندل بتاريخ : 18 يوليو 2021 , 01:45 آخر تحديث : يوليو 2021 , 01:10

كيف توزع الاضحية إسلام ويب هو من الأحكام المرتبطة بالمضحي حين يريد توزيع أضحيته بعد ذبحها، فيجب أن يعلم كيفية التقسيم الموافقة لما أمر به الإسلام، وفي هذا المقال يقف موقع المرجع مع بيان حكم المسألة السابقة بالإضافة لبيان أحكام الأضحية ومشروعيتها والسنة في تقسيمها ومسألة جواز أكل صاحب الأضحية منها أو لا، وغير ذلك من المسائل الكثيرة المرتبطة بمسألة الأضحية وأحكامها.

حكم الأضحية ومشروعيتها

الأضحية هي اسمٌ لما يُضحّى به، وهي ما يذبح من بهيمة الأنعام في أيام عيد الأضحى، وهي مشروعة جائزة، ونقل الإجماع على مشروعيتها كثير من العلماء منهم ابن قدامة وابن دقيق العيد وابن حجر العسقلاني والشوكاني، وأمّا حكمها فهو سنّة مؤكّدة، فقد أمر بها النبي وواظب عليها، ودليل ذلك من السنة: عن أمِّ سَلَمةَ رَضِيَ اللهُ عنها، قالت: قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: “إذا دخلتِ العشرُ، فأراد أحدُكم أنْ يُضحِّيَ، فلا يمسَّ منْ شعرهِ، ولا منْ بشَرهِ شيئًا”،[1] وقال العلماء إنّ وجه الدلالة هنا هو “أنَّه عَلَّقَ الأضْحِيَّةَ بالإرادةِ، والواجِبُ لا يُعلَّقُ بالإرادةِ لذا فهي سنّة مؤكّدة”.[2]

شاهد أيضًا: شروط المضحي من الرجال إسلام ويب

كيف توزع الاضحية إسلام ويب

إنّ كيفيّة توزيع الأضحية وفقًا لما جاء في السنة النبوية العطرة أنّها تقسم ثلاثة أثلاث، الثلث الأول يطعم منه الرجل أهل بيته، والثلث الثاني يطعم به جيرانه الفقراء، والثلث الثالث يتصدّق به، وقال وبعض الفقهاء إنّها تقسم نصفين؛ فالنصف الأول يطعم منه الرجل أهل بيته، والنص الثاني يتصدّق به الرجل على من يستحقون ذلك، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية

سنن توزيع الأضحية

يسن في توزيع الأضحية أن تقسم إلى ثلاثة أقسام، قسم لأهل بيت المضحّي، وقسم لأحبته وقسم يتصدّق به،  ودليل ذلك الحديث الذي يقول: “نَهَى رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ عن أَكْلِ لُحُومِ الضَّحَايَا بَعْدَ ثَلَاثٍ، قالَ عبدُ اللهِ بنُ أَبِي بَكْرٍ: فَذَكَرْتُ ذلكَ لِعَمْرَةَ، فَقالَتْ: صَدَقَ، سَمِعْتُ عَائِشَةَ، تَقُولُ: دَفَّ أَهْلُ أَبْيَاتٍ مِن أَهْلِ البَادِيَةِ حَضْرَةَ الأضْحَى زَمَنَ رَسولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَقالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: ادَّخِرُوا ثَلَاثًا، ثُمَّ تَصَدَّقُوا بما بَقِيَ، فَلَمَّا كانَ بَعْدَ ذلكَ، قالوا: يا رَسولَ اللهِ، إنَّ النَّاسَ يَتَّخِذُونَ الأسْقِيَةَ مِن ضَحَايَاهُمْ، وَيَجْمُلُونَ منها الوَدَكَ، فَقالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: وَما ذَاكَ؟ قالوا: نَهَيْتَ أَنْ تُؤْكَلَ لُحُومُ الضَّحَايَا بَعْدَ ثَلَاثٍ، فَقالَ: إنَّما نَهَيْتُكُمْ مِن أَجْلِ الدَّافَّةِ الَّتي دَفَّتْ، فَكُلُوا وَادَّخِرُوا وَتَصَدَّقُوا”،[4] ففي هذا الحديث يتجلّى الهدي النبوي في تقسيم الأضحية، والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: كيفية توزيع الاضحية لمستحقيها

تقسيم الأضحية في المذاهب الأربعة

لقد كان لفقهاء المذاهب الأربعة أقوال متباينة حول مسألة تقسيم الأضحية، وتفصيل أقوالهم فيما يلي:[6]

  • الحنفية والحنابلة: رأوا أنّها ينبغي أن تقسّم إلى أثلاث، ثلث لأهل البيت وثلث للأصدقاء وثلث للفقراء.
  • الشّافعية: رأوا أنّ الأفضل أن يتصدّق فيها كلّها ويأكل المضحي منها جزءًا يسيرًا.
  • المالكية: فقالوا بعدم التحديد، فيأكل ما يشاء ويتصدّق بما يشاء.

شاهد أيضًا: هل يجوز مساعدة الأب في ثمن الأضحية

هل تقسيم الأضحية ثلاث أثلاث له أصل في الشرع

لم يرد في القرآن الكريم تحديدٌ لكيفية التقسيم، بل ذكر فقط أن يأكل المضحي من ضحيّته ويوزّع منها، وذلك في قوله تعالى: {فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ}،[7][8] وأمّا التقسيم إلى أثلاث فقد ورد في سنّة النبي صلى الله عليه وسلم، ففي الحديث: “ويُطْعِمُ أهْلَ بَيتِه الثُّلثَ، ويُطْعِمُ فُقراءَ جِيرانِه الثُّلثَ، ويتصدَّقُ على السُّؤَّالِ بالثُّلثِ”،[9] فالتقسيم إلى أثلاث ليس واجبًا فالمضحي هنا مخيّر.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز ذبح الأضحية رابع يوم العيد

هل يجوز الأكل من الأضحية؟

إنّ الأضحية هي سنّة مؤكّدة، ويُسن للمضحي أن يأكل من أضحيته، كما ورد عن النبي محمّد صلى الله عليه وسلم أنّه كان يأكل من أضحيته، وورد أنّه قال في لحوم الضحايا: فكلوا وادخروا وتصدقوا. رواه مسلم.[10]

شاهد أيضًا: شروط الأضحية من الغنم

هل يجوز عدم توزيع الأضحية

إنّ الكميّة التي يجب أن يتصدّق بها المضحي من الأضحية لم يصرّح بها القرآن الكريم، إنّما أمر بصريح العبارة بإعطاء الفقراء من الأضحية، وذلك في قوله تعالى: {فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ}،[7] وكذلك قوله تعالى: {فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ}،[11] وعليه فلا يجوز عدم توزيع الأضحية.[12]

شاهد أيضًا: هل يجوز ذبح الأضحية في الليل

وإلى هنا يكون قد تم مقال كيف توزع الاضحية إسلام ويب بعد أن بينّا فيه الكيفية التي وردت في السنة النبوية العطرة حول تقسيم الأضحية، وتعرضنا كذلك لبعض المسائل المتعلقة بمسألة الأضحيو وشروطها وغير ذلك.

المراجع

  1. صحيح النسائي , الألباني، أم سلمة أم المؤمنين، الرقم: 4376، حديث صحيح.
  2. dorar.net , المبحث الثَّاني: ذَبحُ الأضْحِيَّةِ , 18/07/2021
  3. islamweb.net , السنة في تقسيم الأضحية , 18/07/2021
  4. صحيح مسلم , مسلم، عبد الله بن وقدان ابن السعدي، الرقم: 1971، حديث صحيح.
  5. sayidaty.net , سنن توزيع الأضحية , 18/07/2021
  6. saaid.net , كيفية توزيع الأضحية , 18/07/2021
  7. سورة الحج , الآية: 28
  8. binbaz.org.sa , هل يلزم تقسيم الأضحية على أثلاث؟ , 18/07/2021
  9. كشاف القناع , أبو موسى المديني، عبد الله بن عباس، الرقم: 3/22، حديث حسن.
  10. islamweb.net , حكم الأكل من الاضحية الواجبة بالتعيين , 18/07/2021
  11. سورة الحج , الآية: 36
  12. binbaz.org.sa , ما المشروع في توزيع الأضحية؟ , 18/07/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *