المرجع الموثوق للقارئ العربي

المثالية في علم النفس هي سمة شخصية واسعة تظهر بوضوح في رغبة الفرد الشديدة وسعيه الدائم للكمال والخلو من الأخطاء والعيوب

كتابة : رهف الدهامشة

المثالية في علم النفس هي سمة شخصية واسعة تظهر بوضوح في رغبة الفرد الشديدة وسعيه الدائم للكمال والخلو من الأخطاء والعيوب، حيث اختلف تعريف علم النفس لدى العلماء، إذ عرّفه الفلاسفة الإغريقون بالعلم الذي يهتم بدراسة الحياة العقلية، وعرّفه السلوكيون بعلم دراسة السلوك، أمّا علماء التحليل النفسي فقد عرفوه بأنه العلم الذي يهتم بدراسة الحياة العقلية الشعورية وغير الشعورية، ومن خلال موقع المرجع سيتمّ التعرُّف على المفهوم العلمي لعلم النفس، بالإضافة إلى مفهوم المثالية ونبذة عن أنواعها وصفات كل نوع منها.

المثالية في علم النفس هي سمة شخصية واسعة تظهر بوضوح في رغبة الفرد الشديدة وسعيه الدائم للكمال والخلو من الأخطاء والعيوب

يهتم علم النفس أو السيكولوجيا بدراسة الشخصية السلوك والإدراك والنشاط الإنساني لدى الأفراد أكاديميًا وتطبيقيًا، ويهدف ذلك إلى التعرُّف على أنماط الشخصيات المختلفة وسلوكها وبالتالي القدرة على تفسيرها والتنبؤ والتحكم بها، ويمكن تطبيق هذا العلم على جميع الكائنات الحية لفهم سلوكها وتفكيرها، والإجابة الصحيحة للسؤال الوارد في الأعلى، هي:

  • عبارة صحيحة، فالمثالية هي صفة شخصية يقوم بها الفرد بالكفاح والمحاولة القاسية للوصول للكمال، وقد يصحبها وضع شروط ومعايير عالية للأداء والنقد المبالغ به للذات والتخوُّف من نقد وتقييم الآخرين.

شاهد أيضًّا: الاسكتش هو عدم التخطيط الاولي لاي عمل

صفات الشخصية المثالية في علم النفس

قام عالم النفس هاشميك بتقسيم الشخصية المثالية في علم النفس إلى قسمين وهي شخصية مثالية صحية (طبيعية) وشخصية مثالية غير صحية، وفيما يلي نبذة عن كل قسم وما يتمتع به من صفات:[1][2]

الشخصية المثالية غير الصحية

يتمتع أصحاب هذا النوع بسعيهم لتحقيق المثالية والكمال بوضعهم أهداف بعيدة عن الواقع والتي يعجز عن تحقيقها وبالتالي الشعور بالخيبة وعدم الرضا، والتي يصعب عليه تجاوُزها، واللجوء إلى منافسة الآخرين للحصول على الأفضلية وعدم الشعور بالفشل، بالإضافة إلى تجنُّب المشاركة بأي مهمة دون التأكد من قيامها على أكمل صورة، والتي من الممكن أن تستغرق منهم وقتًا أطول من أصحاب الحالة الطبيعية، وعدم الاعتراف بإنهاء هذه المهمة إلا إذا توافقت مع المعايير الصارمة التي وضعت من قبلهم.

الشخصية المثالية الصحية

يتمتّع صاحب هذه الشخصية بالنجاحات الباهرة والمتكررة، والمرونة الكافية في أداء المهام ووضع معايير تتناسب معها، والتي تساعد في تحقُّق الشعور بالرضا وزيادة احترام الذات، بالإضافة إلى وضع خطط تتناسب مع طاقة الفرد ووقته، وتقييم الأداء المستمر وتجاوز الوقوع المتكرر في نفس الخطأ والتصدي لخيبات الأمل والفشل بأسرع وقت ممكن.

شاهد أيضًّا: نقل العاطفة يكون بتلوين الصوت في ضوء الشعور والتمثيل بالتعبيرات الجسدية حتى يؤثر في السامعين ويخاطب مشاعرهم

كيفية تجنب المثالية الغير صحية

هناك عدّة خطوات للابتعاد عن الوقوع والاتصاف بالمثالية غير الصحية، وهي كما يلي:[3]

  • وضع أهداف واقعية وقابلة للتحقيق بحيث تتناسب مع قدرات الشخص.
  • تقسيم المهام والأنشطة الشاقّة إلى مهام أصغر ملائمة لقدرة الشخص ووقته وتحقيقها واحدة تلو الأخرى، بحيث يتمّ تركيز الطاقات على مهمة أو نشاط واحد وعدم التشتُّت.
  • الإعتراف بالأخطاء في حال ارتكابها وانتهاز الفرص للتعلُّم منها وتجنُّب الوقوع بها في المهام القادمة.
  • التنبؤ بالنتائج ووضع الإحتمالات الأسوء في عين الاعتبار.

يتمّ علاج الشخصية المثالية الغير صحية بواسطة العلاج السلوكي المعرفي، وهو علاج نفسي يساعد في تحسين طريقة التفكير والسلوك والتعامل الصحيح مع الأهداف والنتائج، وبهذا القدر نصل إلى نهاية هذا المقال، الذي تمّ من خلاله الحصول على إجابة المثالية في علم النفس هي سمة شخصية واسعة تظهر بوضوح في رغبة الفرد الشديدة وسعيه الدائم للكمال والخلو من الأخطاء والعيوب، بالإضافة إلى أنواعها وصفات كل نوع.

المراجع

  1. goodtherapy.org , Perfectionism , 05/10/2021
  2. hbr.org , Perfectionism: Healthy or Hurtful? , 05/10/2021
  3. healthline.com , Perfectionism , 05/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *