المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز للمرأة أن تذبح الأضحية

كتابة : تمام بتاريخ : 7 يوليو 2021 , 22:20

هل يجوز للمرأة أن تذبح الأضحية في الإسلام هو ما سيدور الحديث حوله، حيثُ يحرص المسلمون على معرفة أحكام الأضحية في الإسلام قبل حلول عيد الأضحى واقتراب موعد ذبح الأضاحي لله تعالى، حتى يتمكنوا من ذبح الأضاحي دون الوقوع في المحظور وفي ما حرمه الله تعالى، وفي هذا المقال ومن خلال موقع المرجع سيتم توضيح حكم الأضحية وحكم ذبح المرأة للأضحية ولغيرها من الذبائح وشروط ذبح المرأة للأضحية.

الأضحية في الإسلام

يطلق لفظ الأضحية في الإسلام على البهيمة التي تذبح تقربًا إلى الله تعالى في عيد الأضحى، والأضجية في الإسلام سنة مؤكدة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولكنها ليست فرضًا، وفي الحديث عن أم سلمة رضي الله عنها أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “إذا دخَلَت العَشْرُ، وأراد أحَدُكم أن يضَحِّيَ؛ فلا يَمَسَّ مِن شَعَرِه وبَشَرِه شيئًا”.[1] ولذلك ذهب معظم الفقهاء من أهل العلم إلى الأضحية سنة لأنَّ الواجب لا يتعلق بالإرادة كما ورد في الحديث بقوله إذا أراد أحدكم، والله أعلم.[2]

اقرأ أيضًا: كم عمر الأضحية من الغنم

هل يجوز للمرأة أن تذبح الأضحية

يعدُّ حكم ذبيحة المرأة في الإسلام جائزًا، ولا بأس من أن تذبح المرأة أضحيتها بيدها، فقد ثبت في الحديث في صحيح البخاري عن معب بن مالك أنَّه قال: “أنَّ امْرَأَةً ذَبَحَتْ شَاةً بحَجَرٍ، فَسُئِلَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ عن ذلكَ فأمَرَ بأَكْلِهَا وقالَ اللَّيْثُ: حَدَّثَنَا نَافِعٌ، أنَّه سَمِعَ رَجُلًا، مِنَ الأنْصَارِ: يُخْبِرُ عَبْدَ اللَّهِ، عَنِ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: أنَّ جَارِيَةً لِكَعْبٍ: بهذا”،[3] وهذا يدلُّ على أنَّ المرأة يجوز لها أن تذبح الأضحية وغيرها من الذبائح، وقد جعل الإمام البخاري الحديث السابق ضمن باب ذبيحة المرأة والأمة، وذلك ليشير إلى جواز ذلك ردًّا على من منع المرأة من ذبح الشاة، وهذا تفسير ابن حجر رحمه الله.[4]

وقد ورد عن إبراهيم النخعي بسند صحيح أنَّه قال في ذبيحة الصبي والمرأة: ” لا بأس إذا أطاق الذبيحة وحفظ التسمية، وهو قول الجمهور، وفيه جواز أكل ما ذبحته المرأة، سواء كانت حرة، أو أمة كبيرة أو صغيرة، مسلمة أو كتابية طاهراً أو غير طاهر، لأنه صلى الله عليه وسلم أمر بأكل ما ذبحته ولم يستفصل، نص على ذلك الشافعي، وهو قول الجمهور “.[4]

هل يجوز للمرأة أن تذبح وهي حائض

يجوز للمرأة في الإسلام أن تذبح أضحيتها وغيرها من الذبائح سواء كانت حائضًا أو لم تكن، وسواء كانت طاهرة أم لم تكن، لأنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما سمح أمر بأكل الشاة التي ذبحتها امرأة لم يستفسر عن وضع المرأة وهذا يدل على جواز أن تذبح المرأة الأضحية على أي حال كانت.[4]

شاهد أيضًا: هل يجوز اشتراك الأب والابن في الأضحية ؟ وحكم الاشتراك في الاضحية

شروط ذبح الأضحية للمرأة

ويستحب عند ذبح الأضحية ذكر اسم الله تعالى على الأضحية والتوجه إلى القبلة، لأن استقبال القبلة مستحب في جميع القربات إلى الله تعالى، ويوجد بعض الشروط التي يجب أن تتوافر في المرأة عند ذبح الأضحية، وهي نفسها الشروط التي يجب أن تكون في الرجل، وهي فيما يأتي:[2]

  • الإسلام: إذ يجب أن تكون المرأة التي تريد أن تذبح الأضحية مسلمة.
  • العقل: يجب أن تكون المرأة التي تردي الذبح عاقلة.
  • الذبح لله: أن لا يكون الذيح لغير الله وهذا لا يجوز أبدًا.

اقرأ أيضًا: الأضحية في عيد الأضحى ، حكمها شروطها ووقتها

ماذا تقول المرأة عند ذبح الأضحية

يستحب عند ذبح المرأة للأضحية أن تقول: بسم الله والله أكبر، حسب ما ورد في الحديث عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “شَهدتُ معَ النَّبِيِّ صلَّى اللَّه عليه وسلم الأضحى بالمصلَّى فلمَّا قضى خطبتَهُ نزلَ عن منبرِهِ فأتى بِكبشٍ فذبحَهُ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّه عليه وسلم بيدِهِ وقالَ بسمِ اللَّهِ ، واللَّهُ أَكبرُ ، هذا عنِّي وعمَّن لم يضحِّ من أمَّتي”.[5]

في نهاية مقال هل يجوز للمرأة أن تذبح الأضحية تعرفنا على حكم الأضحية في الإسلام بشكل عام وعلى حكم ذبح المرأة للأضحية ولجميع الذبائح، وتعرفنا على حكم ذبح المرأة الحائض للأضحية، حيثُ يجوز للمرأة المسلمة العاقلة أن تذبح الأضحية لله في جميع الأحوال دون شروط أو قيود.

المراجع

  1. صحيح مسلم , مسلم، أم سلمة، 1977، صحيح
  2. dorar.net , ذبح الأضحية , 07/07/2021
  3. صحيح البخاري , البخاري، كعب بن مالك، 5504 ، صحيح
  4. islamweb.net , ذبيحة المرأة , 07/07/2021
  5. صحيح الترمذي , الألباني، جابر بن عبد الله ، 1521، صحيح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *