المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز التهنئة بالعمرة

مقالات ذات صلة

هل يجوز التهنئة بالعمرة وما حكم قول عمرة مقبولة، فقد اعتاد المسلمون على تهنئة الحجيج والمعتمرين عند إنهاء النسك لأنّهم أدّوا هذه العبادة، وأنه قام بزيارة المسجد الحرام، وتقرب إلى الله بأداء الركن الخامس من أركان الإسلام، وإنهاء أجمل رحلة يقوم بها المسلم في حياته، ومن خلال موقع المرجع سيتمّ بيان الدعاء للمعتمر بقبول العمرة هل يعد بدعة وما حكم التهنئة بالعمرة.

هل يجوز التهنئة بالعمرة

يجوز التهنئة بالعمرة للمعتمرين ولا حرج على المهنئين بسلامة الحاج، ولهم أن يقولوا من العبارات ما يشاؤون، على أن تكون مباحة في الشرع وتدل على المقصود منها مثل قولهم تقبل الله طاعتكم، وتقبل عمرتكم، وقد ورد الكثير من الأحاديث والآثار بضعفها وحسنها فيما يقال للحاج والمعتمر عند رجوعه، حيث يمكن أن يقول المسلم لمن اعتمر: “قَبِل الله حجَّك ، وغفر ذنبَك ، وأخلف نفقتَك” وكذلك يقول: ” تقبل الله نسكك ، وأعظم أجرك ، وأخلف نفقتك” والاحتفاء العائد من السفر سواءً من عمرة أو من غيره جائز وكذلك التهنئة بالعمرة والتهنئة بالسلامة والله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: ما هو فضل العمرة في رمضان

هل يجوز قول عمرة مقبولة

أشار أهل العلم أنّه يجوز قول عمرة مقبولة وزيارة مقبولة وصلاة مقبولة وتقبل الله عمرتك، فهي من الأدعية التي لا حرج فيها وهي مباحة كونها لا تحوي محرمات ومحظورات، فلا أحد يجزم بقبول الأعمال الصالحة لأن صاحب القبول هو الله سبحانه وتعالى، ولقد كان الصحابة يقومون بالعبادة ويخشون أن لا تُقبل منهم والله ورسوله أعلم.

شاهد أيضًا: الرد على تهنئة العمرة

الدعاء للمعتمر بقبول العمرة هل يعد بدعة

الدعاء للمسلم بالخير لا يعد بدعة والدعاء للمعتمر بقبول عمرته وتمامها، وتهنئته بسلامته ليست من البدع في شيء، بل إن الكثير من أهل العلم من ذكر أن الدعاء للحاج والمعتمر بالقبول مستحب، وقد ورد في كتاب مطالب أولي النهي في الفقه الحنبلي: “لا بَأْسَ أَنْ يُقَالَ لِلْحَاجِّ إذَا قَدِمَ : ” تَقَبَّلَ اللَّهُ مَنْسَكَك , وَأَعْظَمَ أَجْرَك , وَأَخْلَفَ نَفَقَتَك ” ) رَوَاهُ سَعِيدٌ عَنْ ابْنِ عُمَرَ . ( وَقَالَ ) الْإِمَامُ ( أَحْمَدُ لِرَجُلٍ : تَقَبَّلَ اللَّهُ حَجَّك , وَزَكَّى عَمَلَك , وَرَزَقَنَا وَإِيَّاكَ الْعَوْدَ إلَى بَيْتِهِ الْحَرَامِ )” والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: هل يجب الاغتسال قبل العمرة

ماذا يقال للمعتمر بعد العمرة

يباح الدعاء للمعتمر عند عودته من العمرة بأيّ جملةٍ ودعاءٍ مباح، فيمكن للمسلم أن يدعو له بما شاء من أدعية القبول ونحوه، ومما يمكن أن يدعو له فيه ما يأتي:

  • تقبل الله نسكك ، وأعظم أجرك ، وأخلف نفقتك.
  • قَبِل الله حجَّك ، وغفر ذنبَك ، وأخلف نفقتَك.
  • جعل الله عمرتكم طاعة، وغفر لكم بها السيئات وتثبت بها عديد الحسنات.
  • تقبّل الله عمرتك، وغفر لك ذنبك، وجعلها في ميزان حسناتك، ورزقنا وإياك زيارة بيته الحرام قصدًا للحج إن شاء الله.

حكم الاحتفال بالمعتمر والحاج

إن الاحتفاء والاحتفال بالمعتمر والحاج وصنع الطعام له والاحتفال به جائز ولا حرج في ذلك، ويجوز للمعتمر نفسه أن يعدّ الطعام ويدعو الناس إليه، وقد ثبت في السنة النبوية الشريفة احتفاء الصحابة الكرام بقدوم المسافر، سواءً كان سفره في حج أو عمره أو تجارة أو غير ذلك، ولكن من غير إسراف ولا تبذير، فلا بأس بإكرام المعتمر والحاج عند قدومه وتهنئته بعمرته، والله ورسوله أعلم.

شاهد أيضًا: هل يجوز لبس الخاتم في العمرة

عبارات تهنئة بالعمرة

فيما يأتي وبعد بيان هل يجوز التهنئة بالعمرة سيتم تقديم أجمل عبارات تهنئة بالعمرة:

  • الحمد لله على سلامتكم وعودتكم بخير، وجعل الله عمرتكم مقبولة بإذنه تعالى.
  • تقبل الله عمرتكم وجعلها مغفرة لذنوبكم، وهدانا الله وهداكم لصالح الأعمال والطاعات.
  • بارك الله في أعمالكم وتقبل عمرتكم، ورزقكم الحجّ في رحلةٍ قادمة.
  • هنيْئًا لك زيارة بيت الله الحرام ومباركةٌ عليك عُمرتك، نسأل الله أن يرزقنا كما رزقكم برحمته وفضله.

بهذا نختتم مقال هل يجوز التهنئة بالعمرة والذي تمّ فيه تسليط الضوء على أحكام التهنئة بالعمرة والاحتفال بالمعتمر عند عودته، وبيّن ماذا يقال للمعتمر عند عودته من العمرة.

مقالات ذات صلة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.