المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يوجد الكلوروفيل في الصيدليات وفوائده الصحية للجسم

هل يوجد الكلوروفيل في الصيدليات، قد يعتقد البعض أن الكلوروفيل هو مادة نباتية فقط ولا تصلح للاستهلاك البشري، ولكن هذا الاعتقاد غير صحيح، فهذه المادة الخضراء التي هي الأساس في نمو النباتات وبقائها لها أيضًا الكثير من الفوائد لجسم الإنسان وأجهزته المختلفة، وفي موقع المرجع نتعرف على ماهية الكلوروفيل وفوائده المتعددة للجسم، كما نتعرف على أضراره وآثاره الجانبية في حالة الإسراف في تناوله.

ما هو الكلوروفيل؟

يمكن التعرف على مادة الكلوروفيل والتعرف على ماهيته في النقاط التالية:

  • الكلوروفيل هو المادة الخضراء والتي تكسب النباتات لونها المتعارف عليه حيث توجد هذه المادة في خلايا وأنسجة النبات.
  • مادة الكلوروفيل تقوم بامتصاص أشعة الشمس ومن ثم المساعدة في إتمام عملية البناء الضوئي التي يقوم بها النبات.
  • المادة تساعد النبات في تحقيق التغذية الذاتية وزيادة النمو من خلال تحويل الطاقة الضوئية في الشمس إلى غذاء عضوي في السيقان والأوراق.

هل يوجد الكلوروفيل في الصيدليات

مادة الكلوروفيل لها العديد من الفوائد لجسم الإنسان، وهي توجد في الصيدليات على شكل مكملات غذائية مدعومة بالمعادن المهمة التي تزيد من امتصاص الجسم للمادة والاستفادة منها، مثل النحاس والحديد، وتوجد مادة الكلوروفيل في الصيدليات على شكل أقراص أو على شكل شراب بنكهات مختلفة مثل نكهة النعناع والليمون والتفاح.

فوائد مادة الكلوروفيل

تحتوي مادة الكلوروفيل على العديد من المعادن والفيتامينات، فهي تحتوي على معادن الكالسيوم والمغنسيوم والبوتاسيوم، كما تساعد في مد الجسم بفيتامين ب2 وب 3 وفيتامين هـ كذلك، وتحتوي المادة على مضادات طبيعية للأكسدة، وللمادة الكثير من الفوائد للجسم وهو ما نتعرف عليه في النقاط التالية:

مقاومة السرطان

تحتوي مادة الكلوروفيل على نسبة عالية من مضادات الأكسدة الطبيعية والتي تعد المقاوم الأول للأورام السرطانية التي يمكن أن تصيب خلايا الجسم المختلفة، وتساعد هذه المضادات للأكسدة في منع نمو الجذور الحرة في الخلايا والتي تتسبب في ظهور الطفرات الجينية ومن ثم الأورام الخبيثة.

شاهد أيضًا: متى يبدأ مفعول القسط الهندي وما هي فوائده للرجال والنساء والحامل

الحفاظ على صحة الكبد

تساعد مادة الكلوروفيل في الحفاظ على صحة الكبد من خلال الحفاظ على أنزيمات الكبد في معدلاتها الطبيعية، كما تساعد المادة في حماية أنسجة الكبد السليمة من وصول التليف إليها، وتعمل المادة على زيادة إفراز العصارة الصفراء والتي تساعد في التخلص من الدهون الزائدة في الدم وكذلك التخلص من السموم في الجسم.[1]

تقوية الجهاز المناعي في الجسم

تناول الكلوروفيل على شكل مكملات من الصيدليات يساعد في تقوية الجهاز المناعي في الجسم من خلال تحفيز نخاع العظام على إنتاج المزيد من كرات الدم البيضاء وهي المسؤولة عن مهاجمة الأجسام الغريبة والفيروسات التي تهاجم الجسم، ومما يزيد من فوائد الكلوروفيل في زيادة مقاومة الجسم للأمراض المختلفة احتواء المادة على العديد من المعادن والفيتامينات التي تعد مقوي عام للجسم.

الكلوروفيل

تهدئة القولون العصبي

يساعد الكلوروفيل على تهدئة القولون العصبي من خلال تنشيط عضلات الأمعاء الغليظة ومن ثم المساعدة في التخلص من الفضلات بسرعة ومنع بقاءها وتخمرها في الجسم، كما تساعد مادة الكلوروفيل في الحفاظ على المكون المائي في الأمعاء الغليظة وهو الأمر الذي يزيد من سرعة التخلص من الفضلات وما بها من سموم تسبب الالتهابات للقولون العصبي.[2]

علاج مشكلات الجلد والبشرة

تستخدم مادة الكلوروفيل في العديد من وصفات البشرة والحفاظ على حيوية وصحة الجلد، فالمادة تساعد في علاج التجاعيد والخطوط الدقيقة التي تظهر مع التقدم في السن، كما تساعد في تفتيح البشرة وإزالة البقع الداكنة والمناطق السمراء التي تظهر على مناطق الجلد المختلفة، ومن فوائده للجلد أنه يساعد في تطهير البشرة ومن ثم القضاء على البكتيريا والجراثيم التي تنمو عليها وتسبب الالتهابات وحب الشباب.

المساعدة في خسارة الوزن

تم إجراء العديد من الدراسات على مادة الكلوروفيل ودورها في القضاء على السمنة، وبالفعل أثبتت هذه الدراسات أن تناول الكلوروفيل في شكل مكملات يساعد في تقليل كمية الطعام التي يتناولها الإنسان من خلال توفير الشعور بالشبع، كما تساعد المادة في تحسين عملية التمثيل الغذائي والأيض الخلوي ومع تراكم الدهون في الجسم، بالإضافة إلى دور الكلوروفيل في التخلص من السوائل الزائدة والتي تسبب الزيادة في الوزن.

الحفاظ على صحة الفم والأسنان

تم إجراء مجموعة من الدراسات في خمسينيات القرن العشرين والتي من خلالها تم إثبات أن مادة الكلوروفيل التي تستخرج من نبات القمح تساعد في تخليص الفم من الرائحة الكريهة، كما يساعد شراب الكلوروفيل في علاج التهابات اللثة والحفاظ على الأنسجة المحيطة بالأسنان والضروس.

شاهد أيضًا: الفوائد الصحية للهليون الأرجواني

تجربتي مع شراب الكلوروفيل

الكثير من الأشخاص قاموا بتجرية مادة الكلوروفيل وقاموا بنشر هذه التجارب، وفيما يلي نتعرف على أبرز هذه التجارب:

  • التجربة الأولى: يحكي صاحب هذه التجرية عن أهمية الكلوروفيل في التخلص من الوزن الزائد والدهون المتراكمة في الجسم، حيث أنه يحتوي على مضادات للأكسدة وفيتامينات تساعد في تحسين عملية التمثيل الغذائي، كما أن شراب الكلوروفيل يساعد قبل تناول الطعام يساعد في تقليل الشهية للأكل ومن ثم يقلل من كمية الطعام التي يتناولها الإنسان، وبالفعل فإن صاحب التجرية يحكي عن أن تناول الكلوروفيل ساعده في فقد أكثر من 7 كليو جرام في شهر واحد، كما ساعد في تحسين عملية الهضم والتخلص من التهابات المعدة والأمعاء الغليظة.
  • التجربة الثانية: في التجربة الثانية لتناول الكلوروفيل يقدمها أحد الأشخاص الذين كانوا يعانون من مشكلات في رائحة الفم الكريهة لا سيما في الصباح الباكر، كما كان يعاني صاحب التجربة من مشكلات في المعدة ومن تكرر نوبات الإمساك وظهور الانتفاخات والغازات في المعدة وهو ما كان يسبب له الكثير من المشكلات وعدم الراحة، وبالفعل بعد استعمال الكلوروفيل من خلال وضع 5ملم منه على كوب كبير من الماء فإن الكثير من الأعراض التي كان يعاني منها بدأت في الاختفاء، وشعر بتحسن عملية الهضم، كما شعر بالنشاط والحيوية عن ذي قبل.

طريقة استخدام شراب الكلوروفيل

مادة الكلوروفيل توجد في الصيدليات على شكل أقراص مدعمة بالنحاس والصوديوم، ويتم أخذ قرص واحد في اليوم خلال النهار وليس على الريق، وشراب الكلوروفيل الذي يباع في الصيدليات لا يمكن تناوله بغير تخفيف لأنه مركز، ومن ثم فمن المهم تخفيف الشراب بالماء من خلال إضافة خمس قطرات من الشراب على كوب من الماء. والجرعة التي يوصى بها لتناول الكلوروفيل هي ما بين 100 إلى 300 مليغرام في اليوم يتم تقسيمها على مدار اليوم وهو ما أوصت به جامعة أوريغون.

يتم وضع قطرات من شراب الكلوروفيل ومزجها على ربع لتر من الماء وشربها قبل الطعام ثلاث مرات في اليوم والأفضل أن يتم تناول الشراب قبل الطعام بنصف ساعة لتحقيق الفائدة المرجوة، كما يؤكد الأطباء على أهمية شرب كميات كبيرة من الماء خلال اليوم لمنع الأضرار والآثار الجانبية للمادة.

شاهد أيضًا: كيف تساعد الاوراق النباتات على العيش

فوائد الكلوروفيل

الآثار الجانبية لمادة الكلوروفيل

كما أن مادة الكلوروفيل لها الكثير من الفوائد للجسم، إلا أن لها أيضًا بعض الآثار الجانبية والتي يمكن التعرف عليها فيما يلي:

  • الإسراف في تناول المادة قد يتسبب في نوبات من الإمساك أو الإسهال المتكررة.
  • تغير لون البراز إلى اللون الأخضر أو الأسود.
  • الإصابة بنزيف معوي عند زيادة الكمية التي يتناولها الشخص أو استمراره في تناولها لمدة طويلة.
  • وضع المادة على الجلد قد يتسبب في تهيج البشرة والشعور بحكة لمن يعانون من أعراض تحسسية على الجلد.

وبذلك نكون قد أجبنا على سؤال هل يوجد الكلوروفيل في الصيدليات، وتعرفنا على فوائد المادة للجسم والصحة، كما تعرفنا على طريقة تناول شراب الكلوروفيل، وكذلك تعرفنا على بعض التجارب مع تناول المادة الخضراء والآثار الجانبية التي قد يسببها الإسراف في تناولها.

المراجع

  1. health.clevelandclinic.org , Are There Health Benefits to Using Liquid Chlorophyll? , 21/01/2022
  2. healthline.com , The Benefits of Chlorophyll , 21/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.