المرجع الموثوق للقارئ العربي

الحضاره الاسلاميه هي ارث تشاركت فيه جميع الشعوب

كتابة : هند درويش بتاريخ : 15 سبتمبر 2021 , 23:00

الحضاره الاسلاميه هي ارث تشاركت فيه جميع الشعوب، حيث تعبر الحضارة الإسلامية عن المعتقدات والثقافات الناتجة عن تفاعل الدول التي وقعت تحت راية الإسلام، , كما وتتسم بأنها قائمة على المعتقدات والأفكار الإسلامية وهذا ما جعلها من أهم وأبرز الحضارات العربية، وإليكم من خلال موقع المرجع مفهوم الحضارة الإسلامية وخصائصها.

الحضارة الإسلامية

الحضارة الإسلامية من أبرز أشكال الحضارات العربية التي تقوم على أسس وتعاليم الدين الإسلامي فهي ذات مرجع رباني مأخوذ من العلم الذي جاء به الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، حيث قامت على الاستفادة من الحضارات التي سبقتها بطريقة تتناسب مع القيم والمعتقدات الخاصة بها، وقد أشار العديد من العلماء والمؤرخين أن الحضارة الإسلامية هي خلاصة تفاعل العديد من الحضارات الموجودة في البلدان التي وصل إليها الدين الإسلامي، وقد عرفت الحضارة الإسلامية على عكس غيرها من الحضارات العربية الأخرى أنها قائمة على الشورى، المساواة، الحرية، العدالة وغيرها من القيم الإنسانية السامية.

والحضارة الإسلامية تخص كافة الشعوب والأمم التي شاركت في إزدهاراها، لذا فهي ليست قاصرة على فترة واحدة أو شعب واحد، وقد قسمت إلى الحضارة الإسلامية الأصيلة وهي التي بنيت على جمال تعاليم الدين الإسلامي، والقسم الآخر هي حضارة البعث والإحياء والتي قام فيها العلماء باكتشاف العديد من العلوم من خلال التجريب والاطلاع.[1]

اقرأ أيضًا: يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار

الحضاره الاسلاميه هي ارث تشاركت فيه جميع الشعوب

  • إنّ الحضاره الاسلاميه هي ارث تشاركت فيه جميع الشعوب والأمم التي انضمت لها هي عبارة صحيحة.

حيث جاءت هذه العبارة في العديد من الكتب والمقالات التي تناولت الحديث عن الحضارة الإسلامية بشكل مفصل، وهذا ما يدل على شمولية هذه الحضارة واهتمامها بكافة الجوانب الحياتية والعلمية إلى جانب الأمور المعنوية والمادية فعرفت على أنها مجموعة من الجهود التي بذلها علماء المسلمين للتفوق في الكثير من المجالات، وهذا ما جعلها المسيطرة على العلوم المختلفة لفترة زمنية كبيرة شملت العديد من الإنجازات التاريخية التي لازالت لها بصمة كبيرة حتى الآن.

ما هي خصائص الحضارة الإسلامية

تُعرف الحضارة الإسلامية بمجموعة من الخصائص التي ميزتها عن غيرها من الحضارات الأخرى، والتي لفتت اهتمام الكثير من العلماء والمؤرخين، وتشمل هذه الخصائص ما يلي:

  • تعتمد على اللغة العربية فهي اللغة الأصلية لها، والتي نزل بها القرآن الكريم، واعتمدت في العلوم والاكتشافات المختلفة، وذلك بسبب كونها ذات أصل إلى جانب مرونتها وقابليتها للتجدد.
  • صالحة لكل زمان ومكان فلا تقتصر على فئة معينة من البشر، وهي إرث تشاركت فيه الشعوب.
  • تدرك قيمة الوقت والزمن.
  • قائمة على مراعاة العادات الخاصة بكل مجتمع بشرط ألا تتنافى مع تعاليم الدين الإسلامي.
  • تتسم بالشمولية فلا تقتصر على الآخرة فقط بل تشمل الدنيا والكون، وقد تركت أثر كبير على كافة العلوم والحضارات الأخرى فأفادتها واستفادت منها.
  • تُعرف بالحيوية والأمل وتشجع على إعمار الأرض، وعدم اليأس من الحياة.
  • قائمة على أسمى القيم الإنسانية مثل العدل، الرحمة، المساواة، الشجاعة، الحق وغيرها.
  • يتفق فيها الروح مع العقل فتنادي بإعمال العقل والتفكير في الكون بالتأمل، وهي من أشكال العبادات التي أوصانا بها الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • مصدرها الوحي والإيمان بالمولى عز وجل من خلال التوحيد المطلق.

اقرأ أيضًا: التاريخ هو تدوين الاحداث التي حدثت في الماضي وتفسيرها

ختامًا نكون قد تعرفنا خلال هذا المقال على الحضاره الاسلاميه هي ارث تشاركت فيه جميع الشعوب عبارة صحيحة أم خاطئة، كما أشرنا إلى أهم خصائص الحضارة الإسلامية والتي تعد أهم الحضارات التي عرفتها الإنسانية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *