المرجع الموثوق للقارئ العربي

رجال يتولون حفظ الامن ليلا

رجال يتولون حفظ الامن ليلا حفظ الأمن خلال الليل هو من الأمور الضرورية من أجل الحفاظ على عدم تجول اللصوص وأهل الفساد خلال الساعات المتأخرة من المساء، مما يؤدي إلى جعل الناس ينامون في حالة أمان بسبب التأمين العالي المتواجد، كما أن الأمان ليس للأشخاص فقط، بل كذلك على المال والعرض، بالإضافة إلى أن ذلك يُعرف باسم الحراسة الليلية، إذ أنها بمثابة واحدة من أقدم الأنظمة التي وضعتها الدولة الإسلامية، وعبر موقع المرجع سوف نذكر رجال يتولون حفظ الأمن ليلًا.

رجال يتولون حفظ الامن ليلا

حيث إن توفير الشعور بالأمان هو من الأمور التي يحتاجها كافة الناس، إذ يوجد مجموعة مخصصة من الأشخاص الذين يتولون هذه المهمة، فإن ذلك كان متواجد منذ مئات السنين، وحتى وقتنا هذا، والهدف من ذلك الحفاظ على أمن الأفراد، بالإضافة إلى الممتلكات العامة والخاصة، والإجابة الصحيحة لسؤال رجال يتولون حفظ الأمن ليلًا هي:

  • نظام العسس.

إذ أن الأمان من أهم المقومات من أجل الحصول على حياة جيدة، إلى جانب استقرار الشعوب داخل دولة محمية من سرقة اللصوص للممتلكات.

شاهد أيضًا: اول من ادخل نظام الشرطة في الاسلام

أول من أدخل نظام العسس في الإسلام

إن أول من أدخل نظام العسس في الإسلام هو عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فهو من أسس ذلك النظام بعد رسول الله عليه الصلاة والسلام، فقد كان نظام العسس فعال جدًا في حراسة الطرق، بالإضافة إلى توفير الأمن في الليل، كما كان عمرًا بذاته من يفعل هذا، ليطمئن على أمور المسلمين خلال الليل، إلى جانب وصايته بنقل ذلك النظام إلى مصر أثناء ولاية عمرو بن العاص رضي الله عنه.[1]

قصة عمر بن الخطاب في الطواف مع العسس

لقد قال زيد بن أسلم، بأنه رأى الخليفة عمر بن الخطاب خلال ليلة وهو يطوف مع العسس، فقد بدأ في الطواف معه، وخرجا إلى المدينة المنورة، ومن ثم لاحظا نارًا مشتعلة، فاتجها ناحيتها ليساعدا صاحب النار إذا كان مسافرًا، ولكن كان عند النار امرأة أرملة بصحبتها ثلاثة أطفال في حالة بكاء، وكان يوجد على الناء قدرًا به ماء يغلي، بالإضافة إلى أنها تقول “اللهم خذ لي حقي من عمر وأنصفني منه فهو شبعان ونحن جياع، فلما سمع عمر رضي الله عنه، اقترب منها واستأذن بالجلوس، فسمحت له، وحينما سأل عن حالها، أخبرته بأن أطفالها أيتام، وأنها تغلي الماء حتى يلتهون عن جوعهم ويناموا.

فعاد عمر ومعه الدسم والدقيق يحملهم على ظهره، ذاهبًا إلى المرأة وأطفالها، وعندما سأله زيد أن يحمل عنه، قال عمر وهو في حالة بكاء شديد: “إن حملته عني فمن يحمل عني ذنوبي ومن يحول بيني وبين دعاء تلك المرأة والأطفال عليّ”، فوصل إليها، وقالت جزاك الله كل خير، ومن ثم بدأ في تحضير الطعام من الدسم والدقيق وتركه في القدر، وكلما تُخمد النار، يقوم بنفخها بنفسه، في حين أن الرماد يسقط على وجهه، ويتعلق في لحيته، وحينما انتهى من تحضير الطعام، وضعه في القصعة وأخبر للمرأة أن تأكل هي، وتُطعم أطفالها، وأيضًا ألا تدعي على عمر، لأنه لا يعلم بحالهم.

شاهد أيضًا: اول من ادخل نظام العسس في الاسلام

وفي نهاية مقالنا نكون قد أوضحنا رجال يتولون حفظ الامن ليلا، بالإضافة إلى أول من أدخل نظام العسس في الإسلام، وكذلك قصة عمر بن الخطاب في الطواف مع العسس.

المراجع

  1. alukah.net , نظام الشرطة في الدولة الإسلامية , 27/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *