حكم الاحتفال بعيد الأم الإسلام سؤال وجواب

حكم الاحتفال بعيد الأم الإسلام سؤال وجواب هو ما سيتناوله موضوع هذا المقال، حيث تقام الاحتفالات في العالم العربي في الحادي والعشرين من شهر آذار والمعروف باليوم العالمي للأمّومة أو عيد الأم، لذا يهتمّ موقع المرجع عبر هذا المقال ببيان حكم الاحتفال بعيد الأم كما بيّنه أهل العلم والاختصاص.

نبذة تاريخية عن عيد الأم

قبل كلّ شيء، وقبل الخوض في بيان عيد الام هل حرام ام حلال، لا بدّ من تقديم نبذة تاريخية عن عيد الأم، حيث يختلف الأصل في بداية هذا اليوم لدى الباحثين، فقد أرجع بعضهم بداية هذا اليوم إلى بلاد الإغريق، وذلك احتفالًا بآلهتهم الأم ريا زوجة كرونس الإله الأل، وكذلك في في بلاد روما القديمة كانت تقام مثل هذه الاحتفالات لتقدير الآلهة الأم سيبل، وأمّا عند الرومان كانت هذا الاحتفالات بمثابة طقوس دينية تسمى هيلاريا، وتستمر لمدة ثلاثة أيام، وأمّا عن تاريخ يوم عيد الأم فهو 21 من شهر آذار في الوطن العربي، بينما يختلف في البلاد من دولة لأخرى، فالنرويج تحتفل به في 2 فبراير، بينما الأرجنتين فيأتي في 2 أكتوبر، وفي جنوب أفريقيا 1 مايو، وغيرها من البلدان التي خصصت يومها الخاص للاحتفال بعيد الأم.[1]

اقرأ أيضًا: حكم عيد الام للشيخ ابن باز وابن عثيمين

حكم الاحتفال بعيد الأم الإسلام سؤال وجواب

إنّ حكم الاحتفال بعيد الأم الإسلام سؤال وجواب هو أنّ “الاحتفال بعيد الأم من الأمور المحدثة التي لم يفعلها النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا أصحابه رضي الله عنهم، وهو كذلك من التشبه بالكفار الذين أُمِرْنا بمخالفتهم، ولهذا لا يجوز الاحتفال به، ولا تطاع الأم في ذلك”، وقد بيّن أهل العلم في موقع الإسلام سؤال وجواب هذه الفتوى استنادا لما روي عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- من الحديث الصحيح:”كانَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ- إذَا خَطَبَ احْمَرَّتْ عَيْنَاهُ، وَعَلَا صَوْتُهُ، وَاشْتَدَّ غَضَبُهُ، حتَّى كَأنَّهُ مُنْذِرُ جَيْشٍ يقولُ: صَبَّحَكُمْ وَمَسَّاكُمْ، ويقولُ: بُعِثْتُ أَنَا وَالسَّاعَةُ كَهَاتَيْنِ، وَيَقْرُنُ بيْنَ أصبعيه: السَّبَّابَةِ وَالْوُسْطَى، ويقولُ: أَمَّا بَعْدُ؛ فإنَّ خَيْرَ الحَديثِ كِتَابُ اللهِ، وَخَيْرُ الهُدَى هُدَى مُحَمَّدٍ، وَشَرُّ الأُمُورِ مُحْدَثَاتُهَا، وَكُلُّ بدْعَةٍ ضَلَالَةٌ، ثُمَّ يقولُ: أَنَا أَوْلَى بكُلِّ مُؤْمِنٍ مِن نَفْسِهِ؛ مَن تَرَكَ مَالًا فَلأَهْلِهِ، وَمَن تَرَكَ دَيْنًا أَوْ ضَيَاعًا، فَإِلَيَّ وَعَلَيَّ”.[2]

اقرأ أيضًا: ما حكم اهداء الام في عيد الام

لماذا عيد الأم حرام؟

كذلك الخوض في بيان حكــم الاحتفــال بعيــد الأم الإسـلام سـؤال وجـواب يدفع البعض إلى التساؤل لماذا عيد الأم حرام؟ وقد بيّن أهل العلم السبب في حرمة هذا اليوم في كونه عملًا بسنّة الجاهليّــة، وكذلك بابًا للتشبه بغير المسلمين، وهو ما لا يجوز في شريعة الدين الإسلامي، والله ورسوله أعلم.

حكم الاحتفال بعيد الأم الإسلام سؤال وجواب مقالٌ فيه تمّ تقديم نبذة تاريخية عن يوم الأم، كما بيّن المقال حكم الشريعة الإسلامية في الاحتفال بعيد الأم وبيّن السبب في تحريمه في ضوء الكتاب والسنة النبوية الشريفة.

المراجع

[2]صحيح مسلممسلم/جابر بن عبد الله/867/صحيح

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *