المرجع الموثوق للقارئ العربي

حكم الاستعانة بصديق للغش في الاختبارات

كتابة : يحيى شامية

حكم الاستعانة بصديق للغش في الاختبارات، هو الموضوع الّذي ستتمّ مناقشته في هذا المقال، فالدّين الإسلاميّ الحنيف قد كرّم الإنسان ورفعه وأمره بالتّحلّي بمكارم الأخلاق، والصّفات الرّفيعة، كما أمره بالابتعاد عن الصّفات الذّميمة والسيّئة، وموقع المرجع يهتمّ بتعريفنا على واحدةٍ من الصّفات السّيئة والأخلاق الذّميمة الّتي أمرنا الإسلام بالابتعاد عنها.

الأمانة في الإسلام

تُعرف الأمانة في الشّريعة الإسلاميّة بمعنين اثنين، أوّلهما هو القيام بجميع الواجبات الشّرعيّة الّتي كلّفنا الله تعالى بها دون نقصانٍ ولا تقصير، وأمّا ثانيهما فهي ضدّ الخيانة ونقض العهود، وهي تأدية الحقوق لأصحابها وحفظها وعدم التّعدّي عليها، والأمانة هي من صفات خير الخلق رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- فهو الصّادق الأمين، وعلى المسلم أن يتحلّى بهذه الصّفة العظيمة، ومن صور الأمانة ردّ المال لأصحابه عند الدَّين، أو حفظ أسرار النّاس، كذلك إقامة العدل لمن تكون في يدهم سلطة، وصور الأمانة كثيرةٌ وعديدة، وعلى المسلم ألّا يخون الأمانة مهما كانت الظّروف والأحوال، قال الله تبارك وتعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ}.[1] ومن خان الأمانة كان من المنافقين، فخيانة الأمانة ونقض العهود صفةٌ من صفات المنافقين.[2]

شاهد أيضًا: ما هي اسباب الغش في الامتحانات؟

حكم الاستعانة بصديق للغش في الاختبارات

سنوافيكم فيما يأتي بإجابة السّؤال ما هو حكم الاستعانة بصديق للغش في الاختبارات، حيث أنّ الغشّ أثناء الامتحانات والاختبارات شائعٌ بين الطّلبة، والإجابة الصّحيحة هي:

  • هذا غشٌّ وهو أمرٌ محرّم.

فالغشّ مخالفٌ لخلق الأمانة الّذي أمرنا الإسلام الحنيف بالتّحلّي به، والاستعانة بالأصدقاء لحل الأسئلة التي قد ينسى الطّالب إجابتها، يعدّ صورةً من صور الغشّ الّذي حرّمه الله تعالى على المسلمين، ولو لم يكن للطّالب نيّةٌ في ذلك سواءً قبل دخول الامتحان أو بعده، والغشّ من الأخلاق الذّميمة وهو نوعٌ من الاحتيال وخيانة الأمانة، قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “من غشَّنا فليس منَّا”.[3] ويجب على من آمن بالله تعالى ورسوله الكريم أن يبتعد عن صفات المنافقين، وأن يخاف الله تعالى، ومن غشّ في الاختبارات عليه أن يتوب إلى الله تبارك وتعالى وأن يستغفر كثيرًا عسى أن يغفر الله تعالى له ذنبه هو الغفور ذو الرّحمة.[4]

شاهد أيضًا: كيفية الاستعداد للامتحانات النهائية

حكم الغش في الاختبارات

إنّ الغشّ من الأخلاق الذّميمة والمحرّمة في الشّريعة الإسلاميّة، هو خلقٌ وصفةٌ تنافي الأمانة الّتي هي من أرفع وأسمى الأخلاق الّتي على المسلم التّحلي بها، والغشّ في الامتحانات محرّمٌ وغير جائز سواءً كان في الموادّ الدّنيويّة أو الدّينيّة وحديث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- عن الغشّ عمّم في حديثه الغشّ في جميع الأمور الدّينية والدّنيوية، فلا يجوز للمؤمن أن يتّصف بصفات المنافقين الّذين سيكون مصيرهم نار جهنّم وبئس المصير في الآخرة، والله أعلم.[5]

الاستعانة بالله في الاختبار

إنّ الله تعالى قد أمر عبده المؤمن المسلم أن يتوكّل عليه في جميع أموره، وألّا يتّكل على نفسه أو على غيره في قضاء حاجاته وغيرها من الأمور الدّينيّة أو الدّنيويّة، فالتّوكل هو السّب في قضاء الحوائج، وهو السّبب في الفرج والتّخلّص من المشاكل والبلاء في هذه الدّنيا، والاستعانة بالله تعالى والتّوكّل عليه يلزمه الأخذ بالأسباب، أي على الطّالب أن يدرس ويجتهد في دراسته ويتوكّل على الله تعالى، وعند دخوله الامتحان عليه أن يدعو الله تعالى أن يوفّقه وأن يرزقه النّجاح في اختباراته.[6]

شاهد أيضًا: الأمانة هي قول الحقيقة دون تغيير، وفعل ما هو صحيح

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال حكم الاستعانة بصديق للغش في الاختبارات، حيث وضّحنا الحكم الشّرعيّ للغش في الاختبارات، وعرّفنا الأمانة في الإسلام كذلك تحدّثنا عن الاستعانة بالله تعالى في الاختبار والتّوكل عليه.

المراجع

  1. سورة الأنفال , الآية 27.
  2. islamqa.info , الأمانة في الإسلام , 13/12/2021
  3. صحيح الترغيب , الألباني، عائشة أم المؤمنين، 1773، صحيح لغيره.
  4. islamweb.net , الاستعانة بالصديق في الامتحان من الغش المحرم , 13/12/2021
  5. islamweb.net , الغش حرام في الامتحانات وغيرها , 13/12/2021
  6. saaid.net , اختبارات , 13/12/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.