المرجع الموثوق للقارئ العربي

عانت الدولة العباسية من انفصال عدد من الاقاليم عنها

كتابة : ساهر أبو حبيب

عانت الدولة العباسية من انفصال عدد من الاقاليم عنها، حيث تعدَّدت الخلافات الإسلامية ما بعد عهد الرسول محمد -صلَّ الله عليه وسلَّم-، وكانت الخلافة الأولى هي الخلافة الراشدة، ومن ثم الخلافة الأموية، ومن ثم الدولة العباسية التي حقَّقت الكثير من النجاحات والتطورات على مدى الخلافة الإسلامية في جميع أنحاء العالم؛ لكن انفصال عدد من الاقاليم عنها تسبَّب في الكثير من الخلافات والمشاكل، وفي موقع المرجع سوف نتعرَّف على الدولة العباسية وما حدث بها من تطورات في تلك الفترة على مدار سنوات طويلة، بالإضافة إلى الأسباب والنتائج التي توالت بعد سقوطها.

الدولة العباسية

هي ثالث خلافة إسلامية تاريخيًا، بعد الخلافة الراشدة والخلافة الأموية، وقد بدأ حكمهم منذ العام 750مـ، وقد استمرَّت حتى العام 1517مـ، وقد بُنيت الخلافة العبَّاسية على أنقاض الخلافة الأموية، بعدما حاربوهم في كُل مكان وطاردوهم بل وقتلوا منهم الكثير من عائلة بني أمية، ولم ينجو منهم سوى عدد صغير فقط لجأوا إلى الأندلس، وانتقلت العاصمة الإسلامية من الأندلس إلى الكوفة، ومن ثم إلى بغداد، وبعدها إلى سامراء وأخيرًا إلى القاهرة، وكان أول خليفة هو عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن العباس بن عبد المطلب، والمعروف باسم “أبو العباس السفاح” واشتهرت الدولة العبَّاسية في الأدب وفن العمارة والموسيقى وغيرها.[1]

اقرأ أيضًا: عدد الخلفاء العباسيين الذين حكموا الدولة العباسية يبلغ

عانت الدولة العباسية من انفصال عدد من الاقاليم عنها

يُعد التاريخ الإسلامي من أهم ما يُمكِن تدريسه للطلبة في المراحل الدراسية المُتعددة داخل المناهج العربية والإسلامية، من أجل معرفة التاريخ الإسلامي الصحيح وما مر عليه من حقبات تاريخية مُتعددة، وفيما يلي حل سؤال عانت الدولة العباسية من انفصال عدد من الاقاليم عنها:

  • الإجابة: عبارة صحيحة.

سقطت الدولة العباسية على يد القائد المغولي

سقطت الدولة العباسية في العراق على يد القائد المغولي هولاكو خان، وذلك بعدما حاصر العاصمة العباسية بغداد طيلة 12 يومًا، واستطاع دخولها واحتلالها في تاريخ 10/ فبراير/ 1258مـ، وعاث فسادًا داخلها، حيث قام بقتل أغلب سكان بغداد، بالإضافة إلى حرق المكتبات وإلقاء الكُتب في نهري دجلة والفُرات، وقد هرب العباسيون إلى العاصمة المصرية القاهرة واتخذوها عاصمةً لما تبقَّى من أنقاض الدولة العباسية حتى العام 1517مـ، وظلُّوا مُجرَّد رمزًا بلا قيمة أو أنياب حتى العام 1517مـ، حينما انتهت الخلافة العباسية نهائيًا ونشأ بدلاً منهم الدولة العثمانية في تركيا.

بذلك نكون قد عرفنا أنه قد عانت الدولة العباسية من انفصال عدد من الاقاليم عنها وذلك ما جعلها تبدو بصورة أضعف في المواجهات والحروب التي أقامتها حتى سقطت على يد المغول في العراق وانتهت الدولة العباسية تدريجيًا فيما بعد في جميع أنحاء الدولة الإسلامية.

المراجع

  1. ar.wikipedia.org , الدولة العباسية , 30/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *