المرجع الموثوق للقارئ العربي

سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين

كتابة : وليد سالم بتاريخ : 3 يونيو 2021 , 10:57

سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين فمنذ إعلان خبر وفاة الشاعر المصري الكبير نجيب شهاب الدين، التي انتشرت قصائده وحفظتها الشعوب العربية عن ظهر قلب، ضجت مواقع ومُحركات البحث على شبكة الإنترنت بوسوم البحث المختلفة المتعلقة بشاعر العامية المصرية، أبرزها تلك التي تبحث عن سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين صاحب واحدة من أقوى وأشهر القصائد في حب مصر (يا مصر قومي وشدي الحيل)، وحرصًا منّا في موقع المرجع على توفير كافة المعلومات والإجابة عن جميع أسئلة واستفسارات زوار موقعنا والقُراء، سنذكر خلال هذا المقال سبب وفاة شهاب الدين وبعض المعلومات الأخرى المتعلقة به.

من هو الشاعر نجيب شهاب الدين

هو شاعر مصري معاصر من شعراء العامية المصرية، ذاع صيته وانتشر من خلال قصائده وأشعاره السياسية والتي لاقت رواجًا بين الأوساط السياسية وكذلك نال حظه على إثرها من الاعتقالات، ولد شهاب الدين بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية بمصر في الرابع من أغسطس عام 1944 م، عرف الشعب المصري ومحبين الأشعار العامية الشاعر نجيب شهاب الدين من كتاباته وقصائده العامية، ومن أبرز قصائده (يا مصر قومي وشدي الحيل، المنبوذين، سايس حصانك)، وغيرها من الأشعار والقصائد الأخرى التي تُعتبر من صميم قصائد الشعر العامي، ولاقت قصيدته التي غناها الشيخ إمام – أبرز مطربي الأغاني الوطنية المصرية- (يا مصر قومي وشدي الحيل) التي كُتبها في حُب مصر رواجًا وانتشرت بقوة في جميع أنحاء مصر والعالم العربي، وكانت تربط شهاب الدين صداقة قوية بالشيخ إمام الذي غنى له أكثر من قصيدة من أشعاره، وكانت أغلب كتاباته وأشعاره في حب مصر والسياسة العامة مما تسببت له بالكثير من المشاكل مع قوات الأمن والسلطات المصرية.

سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين

سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين

سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين هو معاناته الشديدة من أمراض العمودي الفقري التي عاني منها لسنوات طويلة قبل أن يُصاب بالشلل في الأشهر الأخيرة مع آلام مفرطة لم يقدر على تحملها، وإثر وفاته انتشر الخبر بقوة في الأوساط الإعلامية وعبر مواقع الإنترنت، بعدما أعلنت عائلته الخبر في وقت سابق من يوم الثلاثاء الموافق الأول من شهر يونيو عام 2021 م، كما صرّح محمد بهجت نجل شقيق الشاعر للصحافة بأن صلاة الجنازة ستُقام على الشاعر نجيب شهاب الدين يوم الأربعاء في تمام الساعة الواحدة ظهرًا، في مسقط رأسه بمدينة شبين الكوم في محافظة المنوفية بمصر، وكانت قد تدهورت حالة شهاب الدين كثيرًا في السنوات الماضية نتيجة لمشكلات بالعمودي الفقري، مما أثرت بقوة على حالته الصحية حيث تسببت له بآلام قوية ومستمرة ناتجة عن آلام العظام التي أصابته بالعجز عن الحركة وتوفها على إثرها بعد عدة أشهر.

معاناة الشاعر نجيب شهاب الدين من الوحدة والعزلة

كان قد كشف السيد محمد بهجت نجل شقيق الشاعر نجيب شهاب الدين لوسائل الإعلام، أن دفن الشاعر الراحل سيكون في اليوم التالي لوفاة لأن ابنه يعيش في فرنسا منذ سنوات، وأن شهاب الدين كان يعيش وحيدًا بشقته بالقاهرة بعد سفر ابنه لفرنسا، كما أضاف السيد بهجت -الذي رافق الشاعر في آخر أيامه- بأن الشاعر نجيب شهاب الدين عاش أخر سنوات قبل وفاته في حالة من الشرود شبه الدائم، وكان لا يتحدث إلّا قليلًا وهذا على طبيعته فقد كان من المحبين للناس ويسعد بصحبتهم، فانقلب حاله في أخر أيامه بسبب مرضه، إلى أن توفى وتم دفنه بمسقط رأسه بالمنوفية في 1/6/2021 م في الساعة الواحدة ظهرًا عن عمر ناهز 77 عامًا.[1]

الشيخ إمام يتحدث عن الشاعر نجيب شهاب الدين

-كما نوهنا- كانت هناك علاقة قوية من الصداقة والعمل تربط الشاعر نجيب شهاب الدين بالشيخ إمام، وغنى إمام لشهاب أكثر من قصيدة فقد كان يرى الشيخ إمام أن الشاعر الراحل شاعر وطني مُحب للوطن ومُخلص، وأن قصائده تلك لم تنبع إلّا من حبه الصادق للوطن، وفي إحدى المرات التي اعتقل فيها الشيخ إمام وذلك عام 1974 م، مع الشاعر أحمد فؤاد نجم في القضية المعروفة باسم قضية (شرفت يا نيكسون بابا)، والتي كانت على إثر زيارة الرئيس الأمريكي نيكسون لمصر، وبسؤال الشيخ إمام عن الشاعر نجيب شهاب الدين أجاب قائلًا:

“هو صديق أراه أحيانا ويسافر أحيانا لبلده، وكتب لي قصيدتين أعجباني، واحدة تقول (يا مصر قومي وشدي الحيل)، والثانية تقول (سايس حصانك)، والقصيدة الأولى سياسية تدعو الشعب للالتفاف حول مصر، والذود عن أرضها وليس فيها هجوم، والثانية قصيدة غنائية فلكلورية وليست سياسية، ولحنت القصيدتين وغنيتهما في الجلسات الخاصة لأني لا أقترب من الإذاعة منذ سنة 1968 م، بأوامر من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، لأني كنت أهاجمه في الأغاني وهاجمته في سنة 1967 م بعد النكسة، ونجيب شهاب الدين شخص مصري يحب مصر”.

اقرأ أيضًا: من هو الشاعر نجيب شهاب الدين ويكيبيديا السيرة الذاتية

نجيب شهاب الدين شاعر الفقراء والمنبوذين

خلال مسيرة الشاعر الراحل نجيب شهاب الدين عُرف بانحيازه للفئات الفقيرة والمهمشين من الشعب وظهر هذا التحيز في قصيدة (المنبوذين) التي قال في مطلعها: “يا منبوذين الهند كفكفوا دموعكم.. مصر فيها المنبوذين ملايين”، وكان قد بدأ نجيب شهاب الدين رحلته الشعرية في وقت مبكر من حياته منذ الستينيات، وخاض خلال هذه الرحلة الطويلة مع الشعر قبل انعزاله نتيجة للمرض وملاحقة قوات الأمن له، عدة معارك شعرية خط خلالها الكثير من القصائد في حب الوطن والثورة على الطغيان والفساد، مما تسبب له بالكثير من المتاعب والملاحقات الأمنية، وكما ذكر أن شهاب الدين لم ينس من أشعاره الفئات الفقيرة والمعدومة التي كانت أكثر الناس إيمانًا به وبقصائده وأشعاره، فكان واحدًا منهم وكانوا له أهلًا وعونًا وسند.

أبرز قصائد الشاعر نجيب شهاب الدين

كانت ولا زالت قصيدة (يا مصر قومي وشدي الحيل) أبرز وأقوى قصائد الشاعر نجيب شهاب الدين في حب مصر، والتي تعرض على إثرها للملحقات الأمنية وإلى الآن هذه القصيدة تحتل مكانة كبيرة بين أهم وأشهر القصائد العامية في تاريخ الشعر المصري الحديث، وقام الشيخ إمام بغنائها وتأثر بها جموع المصريين على مدى عصور، وكانت قصيدة شهاب الدين من أهم القصائد التي تغنى بها شباب ثورة 25 يناير 2011 م في مصر، وكلماتها كالاتي:

سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين

يا مصر قومي وشدي الحيل.. كل اللي تتمنيه عندي

لا القهر يطويني ولا الليل.. آمان آمان بيرم أفندي

رافعين جباه حرة شريفة.. باسطين أيادي تأدي الفرض

ناقصين مؤذن وخليفة.. ونور ما بين السماء والأرض

يا مصر عودي زي زمان.. ندهة من الأزهر وأدان

يا مصر عودي زي زمان. تعصى العدوين وتعاندي

آمان آمان بيرم أفندي. الدم يجرى في ماء النيل

والنيل بيفتح على سجني.. والسجن يطرح غلة وتيل

نجوع ونتعرى ونبني.. يا مصر لسه عددنا كتير

لا تجزعي من بأس الغير.. يا مصر ملو قلوبنا الخير

وحلمنا ورد مندي.. آمان آمان بيرم أفندي

يسعد صباحك يا جنينة.. يسعد صباح اللي رواكي

يا خضرا من زرع إدينا.. شربت من بحر هواكي

شربت من كاس محبوبي.. وعشقت نيل أسمر نوبي

وغسلت فيه بدنى وتوبي.. وكتبت اسمه على زندي

آمان آمان بيرم أفندي.. يا مصر قومي وشدي الحيل

كل اللي تتمنيه عندي.. لا القهر يطويني ولا الليل

آمان آمان بيرم أفندي

وبنهاية مقال سبب وفاة الشاعر نجيب شهاب الدين والذي تحدثنا عبره عن السبب الرئيسي الذي أدى لوفاة الشاعر نجيب شهاب الدين، كما تطرقنا لسيرته الشخصية والشعرية، بالإضافة إلى أسباب عزلته ووحدته التي عانى منها لسنوات، وكذلك تطرقنا لعلاقته بالشيخ إمام الذي غنى أبزر قصائده (يا مصر قومي وشدي الحيل)، وبالنهاية ذكرنا علاقته بالفقراء والمنبوذين وغناؤه لهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *