المرجع الموثوق للقارئ العربي

يتحدث النص الشعري عن الإنسان المتذمر الذي لا يتأمل جمال الطبيعة والكون.

كتابة : اية محمد

يتحدث النص الشعري عن الإنسان المتذمر الذي لا يتأمل جمال الطبيعة والكون. هل العبارة صحيحة أم خاطئة؟ حيث تقدم النصوص الشعرية للطلاب أفكار ومبادئ مختلفة تساعدهم على تكوين فكر إيجابي نحو الحياة وجوانبها المختلفة، ويتم دراسة تلك النصوص وتحليلها لاختبار مدى تحصيل الطلاب لمفهومها وأفكارها الرئيسية، ومن خلال السطور التالية سيعرض لكم موقع المرجع عبر السطور التالية الإجابة الوافية حول هذا السؤال مع شرح النص.

يتحدث النص الشعري عن الإنسان المتذمر الذي لا يتأمل جمال الطبيعة والكون.

إنّ الشعر هو نوع من أنواع الفن الأدبي الموزون الذي يتم دراسته وتذوق جوانبه الفنية، للتعمق في بحور اللغة العربية العميقة، ويدرس الطلاب بعض الأبيات الشعرية البسيطة من خلال المناهج الدراسية حتى يتم تعريفهم بهذا الفن الأدبي، وتدريبهم على التذوق الجمالي للمفردات والتعرف على المعاني المستترة التي يتم استخدامها، وفي النص الشعري التالية تدور الأبيات حول فكرة محددة، والتي يتم توضيحها من خلال الإجابة على سؤال فيما يلي:

  • العبارة صحيحة.

النص الشعري أيها الإنسان

إنّ النص الشعري (أيها الإنسان) للشاعر اللبناني إيليا أبو ماضي، يتحدث عن شكوى الإنسان المستمرة، وعدم تأمله لما حوله من نعم، وفيما يلي نعرض الأبيات الشعرية:[1]

كَم تَشتَكي وَتَقولُ إِنَّكَ مُعدِمُ*** وَالأَرضُ مِلكُكَ وَالسَما وَالأَنجُمُ

وَلَكَ الحُقولُ وَزَهرُها وَأَريجُها*** وَنَسيمُها وَالبُلبُلُ المُتَرَنِّمُ

وَالماءُ حَولَكَ فَضَّةٌ رَقراقَةٌ*** وَالشَمسُ فَوقَكَ عَسجَدٌ يَتَضَرَّمُ

أُنظُر فَما زالَت تَطُلُّ مِنَ الثَرى*** عُصورٌ تَكادُ لِحُسنِها تَتَكَلَّمُ

ما بَينَ أَشجارٍ كَأَنَّ غُصونَها*** أَيدٍ تُصَفِّقُ تارَةً وَتُسَلِّمُ

هَشَّت لَكَ الدُنيا فَما لَكَ واجِماً*** وَتَبَسَّمَت فَعَلامَ لا تَتَبَسَّمُ

شرح نص أيها الإنسان

تدور الفكرة الرئيسية للأبيات حول الدعوة إلى التفاؤل والابتعاد عن  التذمر والتشاؤم، حيث يجب على الإنسان ترك الظنون والأوهام ومحاولة الاستمتاع بالنعم التي تحيط به، فمن خلال تأمل الكون وما فيه من جمال يتم التعرف على تلك النعم، وركز الشاعر في هذه الابيات على وصف بعض الأشخاص الذين يشكون من الحياة ويدعون أنها متعبة ومليئة بالهموم، على الرغم من أنهم إذا حاولوا أن ينظروا إلى ما حولهم بنظرة تفاؤل فبالتأكيد سيجدون الكثير من مظاهر الجمال التي تمنحهم السعادة، لذا يستنكر الشاعر شكوى المتشائمين ويوجه لهم أبيات قصيدته داعيًا إياهم للتفاؤل والتمسك بالأمل، ونبذ التشاؤم.

اقرأ أيضًا: شرح قصيدة مناجاة عصفور لابي القاسم الشابي

هكذا نكون قد عرضنا لكم الغجابة الوافية حول السؤال يتحدث النص الشعري عن الإنسان المتذمر الذي لا يتأمل جمال الطبيعة والكون. هل العبارة صحيحة أم خاطئة؟ مع توضيح شرح النص.

المراجع

  1. aldiwan.net , aldiwan , 16/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.