المرجع الموثوق للقارئ العربي

سبب وفاة مارلين مونرو الحقيقي

كتابة : اسراء ايهاب

سبب وفاة مارلين مونرو الحقيقي، الممثلة الأمريكية الشهيرة، التي تُعد كرمز ثقافي في الولايات المتحدة الأمريكية والعالم أجمع، وتمتد شهرة مارلين مونرو إلى جميع أنحاء العالم، وإلى الآن لديها الكثير من المحبين والمعجبين بالرغم أنهم لا يعاثروها، لكن قصة رحيلها المأسوية جعلت منها رمز ثقافي تتناقل قصتها عبر الزمن، ومن خلال هذا المقال سيوضح لكم موقع المرجع سبب وفاة مارلين مونرو الحقيقي، وأبرز المعلومات عن حياة مارلين مونرو.

مارلين مونرو ويكيبيديا

مارلين مونرو أو نورما جين مورتنصن هي ممثلة ومغنية أمريكية، ولدت في 1 يونيو 1926، وتوفت في 5 أغسطس 1962، واسمها الحقيقي نورما جين باكير،  كانت طموحات مونرو في الشهرة تقتصر على محاولتها لتكون عارضة أزياء فقط، إلى أن وجدها هاورد هيوز وجعلها توقع عقدها الأول مع شركة أفلام فوكس للقرن العشرين في شهر أغسطس 1946، وقد سطع نجمه مارلين مونرو في بداية فترة خمسينيات القرن الماضي وأصبحت “نجمة هوليودية”، وكانت أفضل أفلامها الناجحة هي “الرجال يفضلوان الشقراوات، سنة الحكاية السابعة”، وقد تم ترشيحها لجائزة الغولدن جلوب  لأفضل ممثلة كوميدية عام 1960 عن فيلم “البعض يفضلونها ساخنة”، وبالرغم من نجاحتها في مجال الفن، وشهرتها في العالم التي وصلت إلى أجيال متتابعة، إلا أن مهنة الفن والتمثيل لم تحقيق لمارلين مونرو الرضا النفسي والحياة الشخصية السعيدة، وقد أثارت وفاتها العديد من الاحتمالات والظنون والتي كانت منها “انتحار، جرعة زائدة من المهدات، أغتيال سياسي”، وذلك ساهم في تقوية مركزها لتصبح مورنرو رمز ثقافي، وكانت مارلين أحد أشهر نجمات ونجوم هوليود خلال فترة الخمسينيات وأوائل الستينيات من القرن الماضي، وحققت أفلامها في السينمات آنذاك حوالي 200 مليون دولار وقت وفاتها.

مارلين مونرو في بدايتها

سبب وفاة مارلين مونرو الحقيقي

أُعلن وفاة الممثلة الأمريكية مارلين مونرو في الخامس من أغسطس لعام 1962، وفي الذكرى ال59 لوفاتها تظل قصة مارلين مونرو محط اهتمام وبحث الكثير حول العالم، نظرًا للغموض الذي تتغلله قصو موت مارلين مونرو، والتي لها أكثر من رواية، وسنعرضها لكم في السطور التالية.

الرواية الأولى

الرواية الأولى والشهيرة لموت مارلين مونرو تحت عنوان انتحار مارلين مونرو، حيث في الرابع من أغسطس عام 1962 وصلت الشرطة الأمريكية الساعة الرابعة فجرًا إلى منزل مارلين مونرو في فيفث هيلينا درايف في لوس أنجلوس في كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، وقد تم العثور على جثتها، وأكد الطبيب الشرعي وفاتها رسميًا بسبب جرعة زائدة من الباربيتورات، وكان هذا سبب الوفاة المعلن للعديد من السنوات، وعقب إعلان انتحار مارلين مونرو قيل أنها عانت من الاضطراب النفسي الذي وصل بها لتعاطي المخدرات للعديد من السنوات قبل وفاتها، وفي فيلمها الأخير الذي صدر عام 1961 تحت عنوان “اللامتكيفون” أمضت مارلين عامًا كاملًا منشغلة بمشاكلها الصحية الناجمة عن مشكلة تعاطي المخدرات، وفي شهر أبريل 1962 قبل وفاتها بدأت في تصوير فيلم “لدي شىء لأعطيك إياه”، ولكن قد تركت مارلين هذا الفيلم آنذاك بسبب اضطرابها النفسي ولكنها وجهت السبب لشركة الإنتاج، وقد حاولت مارلين مونرو في الأسابيع الأخيرة من  حياتها إصلاح الصورة العامة لها عن طريق إجراء عدد من المقابلات الصحفية، ودخلت في مفاوضات مع شركة فوكس لإعادتها لدور البطولة في فيلك “لدي شىء لأعطيك إياه”، ولكن أصبح العالم أجمع فجأة على خبر وفاتها، وقد أعلنت أمريكا آنذاك أنها قد توفت منتحرة. [1]

الرواية الثانية

الرواية الثانية أو الاحتمال الثاني للوفاة هو قتل مونرو على يد طبيبها النفسي، حيث تم الكشف عن أوراق ووثائق عقب موت مونرو بعدة سنوات عن احتمالية مقتل مونرو على يد طبيبها النفسي رالف جرينسون لدوافع خفية، وجاء ذلك عقب اكتشاف صندوق خفي كان يملكه طبيب مونرو وقد تم العثور عليه مؤخرًا في مكتبة جامعية، من قِبل المحققة الأمريكية بيكي ألدريج التي أعادت طرح التساؤلات عن موت مارلين مونرو عقب العثور على ذلك الصندوق، الذي قد سُربت بعض محتوياته وأوضحت بعض التفصيلات المخفية في حياة مونرو، وتعتقد المحققة الأمريكية أن مارلين قد تم قتلها على يد طبيبها النفسي المهووس بحبها، والذي قالت المحققة أنه قام بحقنها بجرعة زائدة من دواء الاكتئاب “الباربيتورات”، الذي تسبب في مقتلها.

الرواية الثالثة

تفيد الرواية الثالثة أن عائلة كينيدي قتلت مارلين مونرو، حيث نقل موقع الدايلي ميل الأمريكي على لسان شرطي في لوس أنجلوس يدعى روثميلر، أن هناك ملف في غاية السرية في دائرة الشرطة يتهم روبرت كينيدي شقيق الرئيس الراحل جون كنيدي بقتل مارلين مونرو، وأن الممثل بيتر لوفورد اعترف بأنه شاهد على ارتكاب الجريمة، ويعود السبب إلى ظهور مارلين مونرو في بث حي على التلفزيون من حديقة ساحة ماديسون في نيويورك في شهر مايو 1962 قبل عيد ميلاد الرئيس جون كينيدي، وهي تقف خلف الميكروفون في ثوب بلون الجلد وغنت عيد ميلاد سعيد سيدي الرئيس بعد أن خلعت الفرو التي كانت ترتديه واعطته للوفود، وقال الشرطي أن مونرو قُتلت لحماية آل كينيدي، حيث أن روبرت كنيدي “بوبي” أمر بقتلها عن طريق إعطائها حقنة قاتلة خوفًا منه أن تقوم مونرو بكشف أسرار آل كينيدي التي احتفظت بها مونرو في دفتر أحمر صغير يحكي عن العلاقة الغير شرعية التي جمعتها بروبرت كينيدي شقيق الرئيس الأمريكي الراحل جون كينيدي، والتزم الشرطي الصمت لمدة 40 عامًا خوفًا على حياته، حيث كبار رجال الشرطة آنذاك كانوا يهددوه هو وعائلته، وقد وثق الشرطي روثميلر أن روبرون كينيدي كان قد وعدها بالزواج قبل أن يتوقف هو وشقيقه الرئيس الراحل عن التواصل معاها، وقد استوعبت مونرو أنها قد خُدعت من آل كينيدي، وقيل أنها كانت تخطط لفضحهما أمام الملأ، وقد وجد الشرطي وثائق تشير إلى أن مونرو قد خضعت للإجهاض في شهر يوليو عام 1962 بأمر من روبروت كينيدي، وجاءت تلك التصريحات عبر صحيفة الدايلي ميل.

وفاة مارلين مونرو

اقرأ أيضًا: سبب وفاة الفنان محمد جبريل

تفاصيل الليلة الأخيرة مارلين مونرو

قضت مارلين مونرو اليوم الأخير في حياتها في منزلها في برينتوود، وكانت ترافقها وكيلتها الإعلامية باتريشيا نيوكومب ومديرة المنزل يونيس موراي والمصور لورانس شيلر، وطبيبها النفسي رالف جرينسون الذي طلب من مديرة المنزل أن تظل ماكثة بجوار منرو طوال الليل لمساعدتها عند الحاجة، ثم لاحظت مديرة منزلها موراي الساعة الثالثة صباحُا يوم الأحد الموافق 5 أغسطس إغلاق باب غرفة مونرو وعدم استجابتها، فقررت أن تستطلع ما فى الغرفة من النافذه، وذهب لتنبه موراي الطبيب النفسي لمارلين، الذي بدوره اقتحم جرينسون الغرفة من خلال كسر النافذه ليجد مارلين قد فارقت الحياة، وقد دُونت سبب وفاة مارلين مونرو في مكتب الطب الشرعي في لوس أنجلوس “انتحار محتمل”، والجدير بالذكر أن مارلين مونرو قد تم دفنها في مقبرة حديقة قرية ويستوود ميموريال.

سبب وفاة مارلين مونرو

تقرير وفاة مارلين مونرو

عقب اكتشاف جثة مارلين مونرو قام الطبيب الشرعي توماس نوغوتشي بتشريح جثمانها في نفس اليوم الذي عٌثر فيه عليها متوفية، وأفاد بأن سبب الوفاة هو التسمم الحاد بمادة الباربيتورات، حيث احتوى دمها على 8 مجم % من هيدرات الكلورال و4,5 مجم % من ينتوباربيتال و13 مجم % من نفس المادة كبدها، وكانت الشرطة قد عثرت على زجاجات فارغة من هذه الأدوية بجوار سريرها، ولم تعثر على أي جروح أو كدمات خارجية على جسدها، وقد نٌشرت نتائج التحقيق في 17 أغسطس وقد تم تصنيف وفاتها على أنها “انتحار محتمل”، ولم يتم العثور في منزل مونرو عقب وفاتها على أي مذكرة وهو ما تعجب منه الطبيب ليتمان الذي وصف الأمر ب”غير العادي”، فأقل من 40 % من ضحايا الانتحار يتركون ملاحظات قبل انتحارهم، وقد جاء نص تقرير النهائي لوفاة مونرو كالآتي:

“عانت الآنسة مونرو من اضطرابات نفسية لفترة طويلة، حيث عانت من الخوف الشديد ومن الاكتئاب المتكرر، كانت التغيرات المزاجية مفاجئة وغير متوقعة، كما عانت من اضطراب النوم حيث كانت تتناول الأدوية المهدئة لسنوات عديدة، وهكذا كانت على دراية وخبرة في استخدام العقاقير المهدئة وتدرك جيدًا مخاطرها، علمنا في تحقيقنا أن الآنسة مونرو أعربت في كثيرٍ من الأحيان عن رغبتها في الاستسلام والانسحاب وحتى الموت، حاولتْ في أكثر من مناسبةٍ في الماضي الانتحار باستخدام العقاقير المهدئة لكنها كانت تطلبُ المساعدة دومًا، لقد تكرّر هذا النمط مساء الرابع من آب/أغسطس باستثناء مسألة طلب النجدة، هناك أدلة مادية أخرى تؤكّد أن سبب الوفاة هو الانتحار بما في ذلك المستوى المرتفع من الباربيتورات وهيدرات الكلورال في الدم والذي يُشير مع أدلة أخرى [عثرنا عليها] خلال تشريح الجثة إلى احتمالِ ابتلاع كمية كبيرة من الأدوية خلال فترة زمنية قصيرة”.

أزواج مارلين مونرو

تزوجت مارلين مونرو ثلاث مرات وسنعرض لكم فيما يلي نبذه مختصرة عن أزوجها:

  • الزيجة الأولى: من جيمس دوغيرتي واستمرت الزيجة من 18 يونيو عام 1942 إلى 13 سبتمبر عام 1956.
  • الزيجة الثانية: تزوجت مارلين من جو ديماغيو من 14 يناير عام 1954 إلى 27 أكتوبر 1954.
  • الزيجة الثالثة: من آرثر ميللر من تاريخ 29 يونيو 1956 إلى 24 يناير 1961.

اقرأ أيضًا: سبب وفاة الفنانة دلال عبدالعزيز

مارلين مونرو وآل كينيدي

ظهرت مارلين مونرو في تاريخ 19 مايو 1962 علنًا للمرة الأخيرة في حياتها في مناسبة هامة وكانت شبه ثملة، وقد غنت “عيد ميلاد سعيد سيدي الرئيس” بمناسبة عيد ميلاد جون كينيدي الرئيس الأمريكي آنذاك، وإلى فترة الستينيات من العام الماضي كانت علاقة مارلين مونرو مع عائلة كنيدي محط كثير من الإشاعات، لكنها لم تؤكد إلا في عام 1970 بعد نشر فرانك كابل كتاب “موت مارلين مونرو الغريب”، الذي أكد على علاقتها بروبرت كنيدي شقيق جون كينيدي، وأظهر الكتاب أيضًا عشيقه لجون كنيدي آنذاك وهي “جوديث كاميل”، التي ذكرت بدورها أيضًا ذلك في مذكراتها الخاصة التي تم نشرها عام 1977، وجاء حفل مارلين مونرو الأخير ذلك في حديقة ماديسون، وحضرت مارلين هذا الحفل بفستانها الشهير الذي بيع فيما بعد مقابل 1,3 مليون دولار في المزاد العلني عام 1999، وقد كان فستان من الحرير الوردي المرصع ب 2500 كريستالة، وأصبح هذا الفستان هو الأغلى في العالم، وقد تجاوز سعره فستان الأميرة ديانا الذي ارتدته للرقص مع جون ترافولتا وتم بيعه مقابل 222500 دولار عام 1997.

صورة مارلين مونرو

أعمال مارلين مونرو

سنعرض لكم تاليًا أبرز الأفلام التي شاركت فيها الممثلة الأمريكية الراحلة مارلين مونرو:

  • شجار على شقراء.
  • حين تنام المدينة.
  • حواء.
  • لسنا متزوجين.
  • الرجال يفضلون الشقروات.
  • لا عمل مثل عمل الاستعراض.
  • حكة السنة السابعة.
  • غير الأسوياء.
  • شىء لابد من منحه.

مارلين مونرو

إلى هنا نختتم معكم مقالنا وقد عرضنا من خلاله سبب وفاة مارلين مونرو الحقيقي، ونبذه عن حياة مارلين مونرو الفنية، كما أوضحنا لكم الرويات المحتملة لوفاة الجميلة الرحلة مارلين مونرو، وعرضنا لكم التقرير الخاص بوفاة مارلين مونرو، كما استعرضنا لكم جزء من أعمالها الفنية.

المراجع

  1. www.wikiwand.com , وفاة مارلين مونرو , 19/08/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.