المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يزيد بن معاوية صحابي

هل يزيد بن معاوية صحابي، يعد يزيد بن معاوية أحد الخلفاء الذين حكموا الدولة الإسلامية في فترة من الفترات، وقد كان هناك من هو أولى في إدارة أمور المسلمين، لذلك حدث خلاف كبير في عهده، وسنتعرف من خلال موقع المرجع على من هو يزيد بن معاوية ويكيبيديا، وهل يزيد بن معاوية صحابي، كما سنذكر رأي ابن تيمية في يزيد بن معاوية.

من هو يزيد بن معاوية ويكيبيديا

يزيد بن معاوية بن أبي سفيان الأموي القرشي، ولد في 23 رمضان السنة 26 للهجرة، الموافق 20 من شهر يوليو عام 647م، وتوفي في 14 ربيع الأول عام 64 هجري، الموافق 12 من شهر نوفمبر عام 683م، عن عمر يناهز 36 عامًا، وكان مولده في فترة خلافة عثمان بن عفان في قرية الماطرون، وأمه هي ميسون بنت بحدل الكلبية، والتي طلقها زوجها فيما بعد، وتولى يزيد الخلافة خلال عام 60 للهجرة بعد وفاة والده، وكان من معارضيه عبد الله بن الزبير، والحسين بن علي، وبعد وفاة يزيد ظلت شخصيته محل جدل إن كان قد نصب العداء لأهل بيت رسول الله أم لا، وإن كان يجوز لعنه أم لا.

شاهد أيضًا: تولى الخلافة بعد وفاة معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما ابنه يزيد

هل يزيد بن معاوية صحابي

لا يعد يزيد بن معاوية بن أبي سفيان صحابي، إذ أنه لم يشاهد النبي -صلى الله عليه وسلم- في حياته، وهو ليس من التابعين أيضًا، كما أن يزيد بن معاوية من الأشخاص الذين لا نسبهم ولا نحبهم، وعظمة أمره تتمثل في كونه تولى الحكم بعد وفاة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بتسعة وأربعين عاماً وهناك من هو أولى منه في تولى خلافة المسلمين، كأمثال ابن عمر، وقد افتتح يزيد دولته بعد مقتل الحسين بن علي، واختتمها بواقعة الحرة، وكان ابن الزبير والحسين من الأشخاص الذين يمقتونه.[1]

شاهد أيضًا: تنازل الحسن بن علي رضي الله عنهما عن الخلافة أوائل عام 41 ه

رأي ابن تيمية في يزيد بن معاوية

أوضح شيخ الإسلام ابن تيمية أنّ الناس اقترفوا في أمر يزيد بن معاوية ثلاث فرق، طرفين ووسط، وهم كالتالي:

  • الطرف الأول: أنَّ يزيد بن معاوية منافق كافر، وقد كان مسعاه قتل حفيد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لينتقم من رسول الله ويأخذ بثأر جده عتبة، وخاله الوليد بن عتبة، وهذا القول يُنسب للرافضة الذين يسهل عليهم تكفير عمر وأبو بكر وعثمان ويزيد وغيره.
  • الطرف الثاني: يقولون أن يزيد هو إمام عادل ورجل صالح، وأنه صحابي ولد في عهد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وبعضهم جعله نبيًا، وبعضم فضله على أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما، وهذا القول باطل كسابقه، ولا ينسب إلى أي شخص من أهل العلم والدين المعروفين بالسنة النبوية، أو إلى أي شخص لديه علم وحكمة وخبرة.
  • الطرف الوسط: وهو القول الثالث الذين يعتبرونه ملك من ملوك المسلمين، ولد في خلافة عثمان، ولم يكن كافرًا، وكان لديه حسنات وسيئات، وقد كا يزيد سببًا في مقتل الحسين بن علي، ولم يكن وليًا من أولياء الله الصالحين، وهذا القول يُنسب إلى أهل السنة والجماعة والعلم والعقل.

والمنصوص عن أهل السنة والجماعة هو عدم محبة يزيد وعدم سبه وعدم لعنه، وعليه ما عليه من غيره من كافة المسلمين.

بهذا القدر نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي تعرفنا فيه على من هو يزيد بن معاوية ويكيبيديا، وهل يزيد بن معاوية صحابي، كما ذكرنا رأي ابن تيمية في يزيد بن معاوية.

المراجع

  1. islamqa.info , موقفنا من يزيد بن معاوية , 09/08/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.